ما أعراض ارتفاع هرمون الغدة الكظرية؟

أعراض ارتفاع هرمون الغدة الكظرية

يحتوي جسم الإنسان على غدتين كظريتين، تقع كل منهما أعلى كل كلية من الكليتين، وتنتج الغدد الكظرية عدة أنواع من الهرمونات بكميات محددة لتقوم بعدة أدوار في الجسم، لكن في بعض الحالات يحدث فرط في نشاط الغدة الكظرية ينتج عنه فرط في إنتاج هرموناتها، في موضوعنا نتعرف إلى أعراض ارتفاع هرمون الغدة الكظرية، وأسبابه، وكيفية علاجه.

أعراض ارتفاع هرمون الغدة الكظرية

تفرز الغدة الكظرية ثلاث مجموعات هرمونات رئيسية، وهي الإندروجينات، والألدوستيرون، والكورتيزول، وتعتمد الأعراض على الهرمونات تقوم الغدة بإفرازه بشكل مفرط، فيمكن أن يسبب فرط إنتاج الأندروجينات إلى:

  • نمو الشعر الزائد على الوجه والجسم.
  • تساقط شعر الرأس.
  • حب الشباب.
  • خشونة الصوت.
  • زيادة كتلة العضلات.
  • نمو سريع للطول وتوقفه مبكرًا في الأطفال الذكور، ما يؤدي إلى قصر القامة لدى البالغين.
  • عند الفتيات، قد لا تتشكل الأعضاء التناسلية بشكل طبيعي.

بينما يمكن أن يسبب فرط إنتاج الألدوستيرون إلى:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • أعراض نقص البوتاسيوم مثل ضعف العضلات وآلام العضلات والتشنجات والشلل.

في حين أن فرط إنتاج الكورتيكوستيرويدات ينتج عنه ما يعرف بمتلازمة كوشينغ، التي تشمل أعراضها ما يلي:

  • زيادة الوزن.
  • تأخر في النمو.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • سمنة في الجزء العلوي من الجسم.
  • استدارة الوجه بشكل مبالغ.
  • زيادة الدهون حول الرقبة.
  • ضعف الذراعين والساقين.
  • ضعف البشرة ورقتها.
  • غمقان لون الجلد.
  • ظهور حب الشباب.
  • ظهور كدمات.
  • ظهور علامات التمدد في البطن والفخذين والأرداف والذراعين والثديين.
  • ضعف العظام والعضلات.
  • التعب الشديد.
  • ارتفاع نسبة السكر في الدم.
  • العصبية والقلق.
  • نمو الشعر الزائد وعدم انتظام الدورة الشهرية لدى الإناث.
  • انخفاض الدافع الجنسي والعقم لدى الذكور.

قد تتشابه علامات فرط نشاط الغدد الكظرية مع حالات صحية أخرى، لذا يجب اللجوء إلى الرعاية الطبية للتأكد من التشخيص الصحيح.

أسباب ارتفاع هرمون الغدة الكظرية

يحدث فرط نشاط الغدد الكظرية بسبب أمراض تصيبها، وقد تكون هذه الأمراض:

  1. خلقية: موجودة منذ الولادة.
  2. مكتسبة: قد تحدث في أي وقت بعد الولادة.

 تشمل أنواع الأمراض التي قد ينتج عنها فرط هرمونات الغدة الكظرية:

  • أورام الغدد الكظرية.
  • الاضطرابات الوراثية.
  • إفراز الغدة النخامية الكثير من الھرمون الموجه لقشرة الكظر ACTH.
  • تناول جرعات عالية من أدوية الستيرويد فترة طويلة.

علاج ارتفاع هرمون الغدة الكظرية

يعتمد علاج فرط نشاط الغدد الكظرية على المرض الذي ينتج عنه، وأي الهرمونات يُفرز بكثرة، سيعتمد العلاج أيضًا على أعراض المريض وسنه وصحته العامة، ومدى خطورة الحالة، قد يشمل العلاج:

  • عملية جراحية لإزالة الأورام الموجودة في الغدة الكظرية، أو إزالة إحدى الغدتين أو كلتيهما.
  • الأدوية التي تمنع الإنتاج الزائد لهرمونات الغدة الكظرية.
  • التدرج التدريجي حتى الوصول إلى التوقف عن استخدام أدوية الستيرويد، إذا كان استخدام الستيرويد الخارجي هو السبب وراء فرط إنتاج الهرمونات.

في حالة تشخيص المريض بفرط نشاط الغدة الكظرية، يكون بدء العلاج والالتزام بالخطة العلاجية أمرًا في غاية الأهمية، إذ قد يسبب فرط نشاط الغدد الكظرية غير المعالج ما يلي:

  • النمو والتطور غير الطبيعي، وخاصة التطور الجنسي.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ضعف الجهاز المناعي.
  • مرض السكر.
  • العقم.

ختامًا، بعد معرفة أعراض ارتفاع هرمون الغدة الكظرية، وفي حالة ظهورها لدى طفلك، انتبهي إلى أن فرط نشاط الغدد الكظرية يمكن أن يؤثر في نمو طفلك وتطوره وتقديره لذاته، بينما يمكن أن يساعد الحصول على العلاج في أسرع وقت ممكن على تقليل تطور المرض والمشكلات التي قد يواجهها طفلك، لذا تأكدي من العمل مع مقدمي الرعاية الصحية لطفلك على خطة رعاية تناسبه.

تعرفي إلى مزيد من أسباب الحالات المرضية والمشكلات الصحية المختلفة، وأعراضها وطرق علاجها والوقاية منها في قسم الصحة

عودة إلى صحة وريجيم

سماء حسين محمود حسين

بقلم/

سماء حسين محمود حسين

تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon