طفلي يرفض اللهاية.. ماذا أفعل؟

كيف أعود طفلي على اللهاية
كثيرًا ما تلجأ الأمهات لاستعمال اللهاية "التيتينة" مع طفلها الرضيع لتهدئته ومساعدته على النوم أو تقليل وقت البكاء، خاصةً إذا كان متعلقًا بالرضاعة الطبيعية، وفي بعض الأحيان تلجأ لها الأمهات لمساعدة الطفل في مرحلتي التسنين والفطام. وزاد الجدل بخصوص استخدام اللهاية للأطفال، وغالبًا ما تقع الأم في حيرة من أمرها، فمعظم الأطفال يميلون إلى عادة المص «مثل مص أصبع الإبهام»، حتى قبل ولادتهم، لتهدئتهم، وربما يكون ذلك سبب لجوء بعض الأمهات إلى شراء لهاية لطفلها. في هذا المقال نقدم لك كل ما تحتاجين إلى معرفته عن  طرق تعويد طفلك على اللهاية وكذلك بدائلها فتابعي القراءة.
 

كيف أعود طفلي على اللهاية

رغم أن التتينة أو اللهاية لها سلبيات بجانب فوائدها، فإنها تُعد حلًا سحريًا لتهدئة الأطفال في حالة البكاء دون سبب أو التسنين، إذ يعتبر الفطام من اللهاية أسهل من عادة مص الإصبع، التي يقوم بها الأطفال كبديل طبيعي وقت النوم أو في أثناء التسنين أو الفطام ولتعويد طفلك عليها اتبعي الآتي:

  • بدايةً، عليكِ اختيار لهاية تصلح لعمر طفلك حتى يتقبلها، وستجدين العمر المناسب مدوّنًا على الغلاف، والميزة هنا أنها ستلائم فم صغيرك واحتياجاته في المراحل المختلفة مع مراعاة تغييرها كل ثلاثة أشهر بنفس النوع الذي اعتاد عليه طفلك.
  • قدميها لطفلك بالتدريج إذا رفضها في البداية، ويفضل ألا تعطيها له إلا بعد مرور شهر من الولادة، حتى يعتاد حلمة صدرك أولًا والرضاعة الطبيعية.
  • بعض الأمهات ينصحن بوضع عسل على حافة التتينة وإعطائها للطفل، ولكن الأطباء ينهون عن ذلك تمامًا، بل ويحذّرون من إعطاء الطفل العسل بمختلف أنواعه قبل بلوغه العام، لما يمكن أن يسبب له مشكلات في المعدة والهضم.
  • لتشجيع الأطفال الجدد على تناول اللهاية، احملي طفلك كما لو كنت مستعدة لإطعامه - ضعي ذراعيه على جانبيه مع وضع يديه في منتصف صدره. شد ركبتيها الصغيرتين واسمح لقدميها بالراحة في ثنية مرفقك وأنت تمسكها. هذا الوضع المرن يساعد الأطفال على الرضاعة.
  • ضعي نقاطًا من حليب الثدي بدلًا من ذلك على اللهاية، وأعطيها لطفلك حتى يتقبلها.
  • اختاري وقتًا لا يكون فيه طفلك جائعًا أو شبعانًا لإعطائه التتينة، مثلًا نصف ساعة إلى ساعة، بعد أن ينتهي من الرضاعة من الثدي، إذا تضايق طفلك توقفي على الفور، وجرّبي في وقت لاحق.

سبب رفض الطفل اللهاية

عند تقديم اللهاية يقول الخبراء إن الحجم والشكل مهمان. قد يرفض الأطفال اللهاية إن كانت كبيرة جدًا أو ليس بالشكل الصحيح المناسب لأفواههم. ويوصي الأطباء  أن تكون حلمة  اللهاية رفيعة للسماح لجوانب اللسان بالالتفاف حولها. يحتاج بعض الأطفال إلى حلمة مختلفة لتقويم الأسنان ويكون هذا قرار الطبيب، ولكن بالنسبة لمعظم الأطفال، فإن الحلمة الرفيعة هي الشكل الأمثل لاحتياجاتهم التنموية.

بديل اللهاية للرضع

قد تساعدك معرفة كيفية تهدئة الأطفال دون اللهاية على تجنب استخدام اللهاية. ولمساعدتك على تجاوز المرحلة الصعبة المتمثلة في التخلص من عادة استخدام اللهاية إلى الأبد. إليك بعض الاقتراحات الرائعة بخصوص كيفية تهدئة طفلك دون مصاصة.

  1. الرضاعة الطبيعية: إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فستصبح هذه واحدة من أفضل أدواتك لتهدئة طفلك. فغالبًا ما يجري التغاضي عن أحد أغراض الرضاعة، وهو توفير الراحة. والرضاعة الطبيعية هي الأداة الأكثر فاعلية لتهدئة الطفل لذا دللي طفلك بما يستحق.
  2. الهز: إن أي حركة كالهز والأرجحة فعالة للغاية لتهدئته. ويمكن فعل ذلك على كرة الحمل أو بالتمشية قليلة مع صغيرك بمثابة سحر لتهدئة أطفالي.
  3. الضوضاء البيضاء: يمكن أن يكون إصدار صوت خافت في أثناء تهدئته لطفلك فعالًا للغاية، خذي طفلك إلى غرفة مظلمة، وأشعلي الضوضاء البيضاء وضميه جيدًا. يعمل هذا على تهدئته بشكل فعال في كل مرة تقريبًا.
  4. ألعاب التسنين: في كثير من الأحيان، يحتاج الأطفال إلى مزيد من التهدئة خلال التسنين. وقد يكون تقديم ألعاب التسنين وألعاب المضغ أمرًا مهدئًا للغاية في هذه الحالات. تأكدي من اختيار الألعاب المصنوعة من مواد طبيعية مثل السيليكون أو الخشب بدلًا من المواد البلاستيكية السامة، ويمكن إضافة حليب الثدي المجمد إليها وسيكون له تأثير مهدئ.

حسنًا عزيزتي "سوبرماما" بغضّ النظر عن وضعك، أنت الآن مجهزة بعدد من الطرق القوية لتهدئة طفلك دون اللهاية. وبطرق مختلفة لتعويده عليها في البداية والقرار في يدك وفي كل الأحوال لا تتركي من حولك يخيفك من إرضاع طفلك من أجل الراحة.

أبناؤنا أغلى ما لدينا نهتم لصحتهم ونتألم لما يصيبهم ونسهر على رعايتهم، مع "سوبرماما" نساعد كل الأمهات بأفضل النصائح والخبرات لرعاية الأطفال والاهتمام بصحتهم في قسم رعاية الرضع

المصادر:
Pacifier Alternatives
Why Does My Baby Hate Their Pacifier?

عودة إلى رضع

باسنت إبراهيم

بقلم/

باسنت إبراهيم

أتمنى أن أكون سوبر ماما، بعد أن أنجبت صغيرة جميلة فريدة عمرها شهور، أتعلم معها الصبر والأمومة وتلهمني بالعديد من الأفكار عن رعاية الرضع والاهتمام بهم مع عالم كامل من السهر والصبر الشديد.

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon