8 نصائح لعلاج النحافة

    يحلم الكثير من النساء بخسارة أوزانهن الزائدة، وعلاج سمنتهن، والظهور بمظهر أنحف، مجاراة لموضة الأجسام الممشوقة، التي تتمتع بها عارضات الأزياء ونجمات الفن حول العالم. وعلى الجانب الآخر، نجد أن هناك مَن تعاني من نحافة شديدة، وتود ولو تكتسب القليل من الدهون والعضلات لزيادة وزنها. ومشكلة النحافة لا تقل أهمية عن مشكلة السمنة، إذ تؤثر بالسلب في المظهر العام ونشاط الجسم وقوة العضلات، لذا نقدم لكِ في هذا الفيديو بعض النصائح لعلاج النحافة.

    علاج النحافة

    قبل البدء في البحث عن طرق لعلاج النحافة، تأكدي أولًا أنكِ تعانين منها بالفعل، فكثير من النساء يعتقدن أنهن نحيفات، في حين أن أوزانهم لم تقل عن المعدلات الطبيعية. ويمكنكِ معرفة إذا ما كنتِ تعانين من النحافة أم لا باستخدام المعادلة التالية: الوزن ÷ الطول X الطول مرة أخرى، فإذا كان الناتج أقل من 18.5، فإن هذا يشير إلى أنكِ نحيفة بالفعل.

    ويجب استشارة الطبيب لمعرفة الطريقة المناسبة لعلاج النحافة، إذ تختلف طرق العلاج من شخص إلى آخر، بحسب السبب المؤدي إليها.

    أسباب النحافة

    هناك العديد من الأسباب وراء النحافة، ويجب عليكِ تحديد السبب لكي تتمكني من علاجه بطرق صحيحة:

    • أسباب وراثية: هناك بعض العائلات التي تتمتع بطبيعة أجسام نحيفة، وهو الأمر الذي يتوارثه الأبناء فيما بعد.
    • الحالة النفسية: تؤثر الحالة النفسية السيئة في الشهية، فزيادة التوتر والضغط العصبي قد يؤديان إلى فقد الرغبة في تناول الطعام، وبالتالي التعرض لنقصان الوزن والنحافة.
    • مشكلات عضوية: هناك بعض الأمراض التي تؤثر على الشهية وتؤدي إلى نقص الوزن بشكل ملحوظ مثل فقر الدم.
    • عوامل هرمونية: قد يؤدي اختلال الهرمونات في بعض الحالات إلى فقد الشهية ونقص الوزن.
    • زيادة معدل الحرق عن الطبيعي: بعض النساء لديهن معدل حرق زائد عن الطبيعي، فمهما تناولن من طعام لا يكتسبن وزنًا إضافيًّا.
    • تناول بعض الأدوية فترة طويلة: هناك بعض الأدوية التي قد تؤدي أعراضها الجانبية إلى فقد الشهية، وبالتالي خسارة الوزن بشكل ملحوظ.

    نصائح لعلاج النحافة

    يعتقد كثير من النساء أنه ليس هناك أسهل من اكتساب الوزن، ولكن الأمر مختلف تمامًا لدى مَن يعانين من النحافة، اللائي يجدن صعوبة كبيرة في ذلك، لذا نقدم لكِ هذه النصائح التي ستكسبك بعض الوزن بطريقة صحية:

    1. أكثري من عدد الوجبات: تناولي ست وجبات بدلًا من ثلاث فقط، ولا يشترط أن يكون حجم الوجبة كبيرًا، ولكن يمكنكِ زيادة السعرات الحرارية عن طريق إضافة بعض المكونات إلى الوجبة، مثل: إضافة قليل من زيت الزيتون إلى السلطة، أو إضافة الكريمة إلى الشوربة... وهكذا.
    2. تجنبي الأطعمة غير الصحية: أهمية تناول الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية، لا تعني أن تضري بصحتكِ، وتتناولي تلك التي تحتوي على دهون مشبعة وسكريات. يمكنك القيام بذلك بأكل الأطعمة التي تحتوي على دهون غير مشبعة، مثل: المكسرات والأسماك وزيت الزيتون... وغيرها، وهو ما سيمنحك السعرات اللازمة لجسمك دون ضرر. 
    3. مارسي الرياضة قبل تناول الطعام: تزيد الرياضة من فتح الشهية، وتحفز الرغبة في تناول الطعام عند ممارستها قبل الوجبة بنصف ساعة.
    4. قوِّي الكتلة العضلية: يمكنكِ أيضًا ممارسة تمارين معينة لزيادة الكتلة العضلية في أماكن محددة بجسمك، عن طريق المتابعة مع مدربة متخصصة في أي من صالات الألعاب الرياضية.
    5. تناولي الفاكهة قبل الوجبات: تُعد الفاكهة فاتحًا طبيعيًّا للشهية، لذا تناوليها قبل الوجبة الأساسية. وتعلمي كيف تتجنبين خطر الفواكه المرشوشة من هنا.
    6.  اشربي السوائل التي تساعد على زيادة الوزن: تناولي المشروبات التي تساعد على زيادة الوزن بين الوجبات، مثل: العصائر الطبيعية الطازجة، والمضاف إليها الحليب كامل الدسم، وتجنبي العبوات المعلبة غير الصحية.
    7. اهتمي بتناول وجبة إفطار متكاملة: احرصي على أن تحتوي وجبة فطوركِ على عناصر غذائية متنوعة ومغذية، مثل: الحليب كامل الدسم والفواكه والحبوب والبيض، فهي ضرورية لتحسين الشهية، وإمداد الجسم باحتياجاته من الطاقة في الصباح.
    8. احصلي على قسط كافٍ من النوم: يساعد النوم الجسم على استعادة توازنه الطبيعي، والاستجابة بشكل أفضل للأنظمة الغذائية المتبعة.

    شاهدي في الفيديو دكتورة شيرين الشيمي تحدثك عن أعراض النحافة والطرق الصحية للتخلص منها

    وأخيرًا، اتبعي النصائح السابقة إلى جانب إرشادات الطبيب وتوجيهاته لعلاج النحافة، واستشيريه دائمًا قبل اتباع أي نظام غذائي، للتأكد من مدى ملاءمته لجسمكِ، والفترة المناسبة له.

    ولمعرفة المزيد من الموضوعات المتعلقة بالتغذية اضغطي هنا.

    عودة إلى صحة وريجيم

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon