مراحل إعداد الثدي للرضاعة الطبيعية

كيفية الاستعداد للرضاعة الطبيعية قبل الولادة

بدءًا من فترة الحمل، تبدأ الحامل في البحث عن كيفية إعداد ثديها للرضاعة حتى لا يؤلمها عند الرضاعة ويكون مناسبًا لإرضاع الصغير أيضًا، ولكن للأسف تمر بعض الأمهات بتجربة صعبة في الرضاعة نتيجة تشقق الثدي لعدم العناية الكافية قبل الولادة لذا فإنني في المقالة التالية أقدم لك بعض النصائح التي تساعدك على تهيئة الثدي خارجيًا ، وتقلل من أي شعور بالألم أو تهيج أو مثل ذلك، بالإضافة لمعلومات هامة عن الرضاعة الطبيعية، وإليك كيفية الاستعداد للرضاعة الطبيعية قبل الولادة في السطور التالية فتابعي القراءة.

كيفية الاستعداد للرضاعة الطبيعية قبل الولادة

كما تستعدين نفسيًا وتتهيئين للولادة واستقبال جنينك الصغير عليكِ تهيئة جسمك لرعايته كما ينبغي وإمداده بالغذاء اللازم، والنصائح التالية تهيء ثدييك للرضاعة:

  • احرصي على تدليك الثديين يوميًا من الداخل إلى الخارج أي من القاعدة نحو الحلمة. كوني لطيفة ودلكي بأطراف الأصابع. استخدمي كريم مرطب أو زيت الزيتون يوم بعد يوم حتى لا يحدث جفاف في جلدهما أبدًا.
  • اهتمي بالحلمتين بشكل خاص في التدليك وفي دهنهما بزيت الزيتون. إن كانتا مسطحتين فحاولي سحبهما دون عنف وإنما بالتدليك.
  • ارتدي حمالات ثدي مناسبة للرضاعة ومريحة لك سواء للثديين أو للكتفين.
  • ابدئي في التعود على حمالات الرضاعة.
  • في نهاية الحمل قد يفرز الثديان بعض الحليب، يمكنك استخدام حفاظات الثدي.
  • استخدمي صابون لطيف أثناء الاستحمام لا يؤدي لجفافهما.
  • استخدمي صابون غسيل للملابس يكون غير قوي ولا يسبب تهيج للبشرة واحرصي على شطف الملابس جيدًا.
  • يمكنك من شراء مضخة ثدي إن كنت امرأة عاملة ولا ترغبين أبدًا في تقديم حليب صناعي للصغير. تدربي على استخدامها بعد الولادة مباشرة أثناء إجازة الوضع.
  • يمكنك إعداد كمادات شاي دافئ إن شعرت فيه بألم.

معلومات عن الرضاعة الطبيعية

مع بداية مرحلة الأمومة يتعرف صغيرك على رائحتك ويلتقم ثديك للرضاعة فورًا حيث كان يتدرب على المص وهو في الرحم، وتتراوح عدد المرات ما بين ٨ إلى ١٢ مرة يوميا (أي خلال ٢٤ ساعة). السبب وراء كل هذا العدد من مرات الرضاعة هو أن لبن الرضاعة الطبيعية أسهل وأسرع في الهضم وهذا معناه أن الرضيع سوف يجوع أسرع. مع الشهر الثالث، يمكن أن تقل عدد المرات لتتراوح ما بين ٦ إلى ٨ مرات. وتستغرق مدة الرضاعة عموما لحديثي الولادة حوالي ٢٠ دقيقة لكل ثدي. وعندما يكبر ويكون أقدر على الرضاعة سوف يحتاج من ٥ إلى ١٠ دقائق لكل ثدي.

ولكن تختلف المدة من أم لأخرى حسب عدة عوامل هي كمية اللبن - حيث تكون أقل في أول شهر- وسرعة ضخ اللبن وسرعة تدفق اللبن وقدرة الرضيع على إلصاق فمه بالحلمة وشخصية الرضيع - بعضهم يتناول على مهل - والضوضاء حيث تشتت الرضيع عن التركيز في الرضاعة فيستغرق وقت أطول.

وهناك الكثير من الفوائد للرضاعة الطبيعية للأطفال مثل:

  1. الحماية من العدوى، حيث يحمي لبن الرضاعة الطفل من كثير من أمراض الطفولة.
  2. الحفاظ على وزن مناسب للطفل، فعلى عكس اللبن الصناعي الذي قد يكسب الطفل وزنا زائدا.
  3. زيادة معدل ذكاء الأطفال، حيث أظهرت الدراسات أن الذكاء أعلى عند أطفال الرضاعة الطبيعية بنسبة بسيطة عنها عند أطفال الرضاعة الصناعية
  4. تساعد الرضاعة الطبيعية على تكون فكين وأسنان أقوى.

كما أن هناك أيضًا فوائد للأمهات:

  1. تخسيس الوزن، حيث أن الرضاعة وسيلة طبيعية لخسارة الوزن المكتسب مع الحمل.
  2. تحسين المزاج العام والإحساس بالراحة.
  3. تقليل مخاطر سرطان الثدي أو سرطان الرحم وكذلك هشاشة العظام بعد انقطاع الطمث.

بعدما تعرفنا إلى كيفية الاستعداد للرضاعة الطبيعية قبل الولادة، من المهم أن تثقي تمامًا تعتبر الرضاعة الطبيعية نفسها فعل طبيعي تمامًا تنتجها الغدد اللبنية أثناء الحمل.  يتحمل مسؤولية ذلك اثنين من الهرمونات الرئيسية هما البرولاكتين (هرمون الحليب) وهو ما يساعد في إنتاج حليب الثدي، والأوكسيتوسين وهو هرمون مساعد، فلا داعي للقلق واتركي الأمور تأخذ مجراها.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Preparing to breastfeed
Ways to Prepare for Breastfeeding While Pregnant

عودة إلى الحمل

رحاب ولي الدين

بقلم/

رحاب ولي الدين

من أولى كاتبات سوبرماما، فكنت إحداهن لثلاثة أعوام تقريبًا قبل أن أنضم لفريق العمل الأساسي مديرةً للتحرير ثم رئيسة التحرير.

موضوعات أخرى
لأمومة السعيدة تبدأ بهذه النصائح
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon