متي يمكن لطفلي أن يتناول رضعة الأعشاب؟

الأعشاب للرضع

يتساءل الكثير من الأمهات عن رضعة الأعشاب للأطفال، وهل هي مفيدة أم لا، وهل يمكن تقديم الأعشاب للرضع في هذا العمر الصغير، ولهذا سنتعرف معًا اليوم على أضرار الأعشاب للرضع وفوائدها والوقت المناسب لتقديمها للرضيع، فواصلي القراءة.

رضعة الأعشاب للرضع

تلجأ الأم لتقديم رضعة الأعشاب للرضيع عندما يُصاب بمغص شديد لا يجدي معه أي علاج آخر، لكن هل بالفعل يمكن تقديم رضعة الأعشاب لرضيعك في أي عمر؟

يرى الكثير من الأطباء أنه يُسمح لك بتقديم أي نوع من الأعشاب العادية والرضعات المعروفة، مثل البابونج والكراوية والشمر وخلافه، طالما أنه أتم شهره السادس وبدأ في تناول ما هو خلاف الحليب، سواء كان حليب الثدي إن كنت ترضعين رضاعة طبيعية أم الحليب الصناعي إن لم يكن كذلك.

ما قبل ذلك فلا يمكن تقديم الأعشاب لهم، فالرضع دون ستة أشهر يجب عدم إدخال أي أعشاب أو مشروبات لهم، فيما عدا حليب الرضاعة الطبيعية أو الحليب الصناعي المخصص لعمرهم، وهذا هو الرأي السائد والأفضل في هذا المجال.

أعشاب للأطفال الرضع للمغص

تتنوع الأعشاب الشهيرة في تسهيل عملية الهضم والتخلُّص من المغص وعسر الهضم والغازات عند الرضع الذين تتجاوز أعمارهم ستة أشهر، وهذه الأعشاب هي:

شاي البابونج للرضع

المعروف أن البابونج من الأعشاب المهدئة للمعدة والتي تساعد في النوم أيضًا، نحن البالغين نلجأ إليه عندما نصاب بالأرق على سبيل المثال، فإذا كان طفلك الرضيع عنده مشكله في النوم أو مغص شديد، فشاي البابونج يساعده في الحصول على نوم هادئ دون الألم.

الكراوية لحديثي الولادة

كما ذكرنا لا يجب إعطاء الأطفال حديثي الولادة أي أعشاب أو رضعات خارجية، ركزي مع الرضيع في هذا العمر على الرضاعة الطبيعية أو الصناعية مع استشارة الطبيب حول أي أمر يصيبهم.

أما الرضع الأكبر من ستة أشهر، فيُنصح بمنحهم الكراوية الدافئة فهي رائعة لعلاج الانتفاخ والغازات عند الرضع، والأفضل عدم غلي البذور وإنما إضافة ملعقة من زيت الكراوية مع ماء دافئ، وإن كان مغلي البذور من المشروبات المفيدة أيضًا.

النعناع للرضع

يستخدم النعناع في علاج الإمساك والمغص، لكن لا تفرطي في منح رضيعك النعناع يوميًّا لأنه يحتوي على نسبة مرتفعة من مادة الميثانول، التي لها تأثير قوي في الإصابة بالاختناق في بعض الأحيان لا قدر الله.

الينسون للرضع

ممتاز للمغص والسعال، خاصة المصحوب ببلغم، إلا أن مصادر صحية عالمية تؤكد أن الينسون من الأعشاب التي تتعرض للتلوث الشديد في مراحل مختلفة، لذا لا يُنصح بأن يتناول الرضع الينسون أكثر من مرة واحدة يوميًّا ولا يكون مركزًا بدرجة كبيرة.

الكمون للرضع

ناجح في علاج المغص وطرد الغازات، ويعالج ضيق التنفس والربو والسعال والتبول اللا إرادي، يمكنك منحه لطفلك وتغيير طعمه برشة قرفة أو إضافته على الطعام لتتبيله.

الزنجبيل للأطفال

يخاف منه أغلب الأمهات بسبب مذاقه الحارق بالنسبة للصغار، لكنه مفيد جدًّا ويمكنك استخدام القليل منه أو مع مكون آخر، فهو فعال في علاج الغثيان والغازات والبرد عند الأطفال والرضع، لذا لا تترددي في استخدامه.

يؤكد أغلب الأطباء أنه لا يجب تقديم أي شيء عدا الحليب إلى طفلك الذي لم يصل إلى شهره السادس أبدًا، لكن يمكنك استشارة الطبيب حول هذا الأمر إن شعر بمغص حاد لا يهدأ بالتدليك وبالنوم على بطنه، ليتمكن من التجشؤ أو إخراج الغازات بصورة طبيعية.

ربما يتعرض رضيعك لحالات مرضية أخرى تميلين عندها لاستخدام بعض الأعشاب المختلفة، مثل نوبات السعال الجاف أو المصحوبة ببلغم، ونزلات البرد والإسهال والإمساك وغير ذلك. وفي كل الأحوال يجب استشارة الطبيب قبل إدخال أي شيء لرضيعك، قبل أن يتم شهره السادس.

أضرار الأعشاب للرضع

فيما يلي قائمة بما يجب تجنبه من أعشاب في أثناء الرضاعة الطبيعية حتى لا تصل لطفلك عبر حليب الرضاعة، أو بما لا يجب تقديمه لصغيرك إلا بعد الشهر السادس واستشارة الطبيب أيضًا:

  • النعناع القوي (المنثول)
  • جوزة الطيب
  • عين الجمل أو الجوز
  • مغلي البقدونس
  • التوابل الحارة
  • الزعتر
  • الجنسنج
  • الشيح

وبذلك نكون قد عرضنا لكِ كل ما قد تودين معرفته عن إعطاء الأعشاب للرضع قبل ستة أشهر وبعدها، وبشكلٍ عام تذكري دائمًا أن الرضع دون الستة أشهر لا يوجد لهم ما هو أفضل من حليب الأم.

المصادر:
Moms giving babies herbs teas
Chamomile tea for babies, is it safe?

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon