7 فوائد للعدس للرضع

فوائد العدس للرضع

ككل أم تبحثين بالتأكيد عن طعام صحي تقدمينه لرضيعكِ ليساعده على النمو والتطور، فإذا كنتِ تتساءلين عن مصادر البروتين النباتية الغنية بالفوائد الغذائية الرائعة لرضيعكِ، ففكري في إضافة العدس الأصفر لنظامه الغذائي. يحتوي العدس كذلك على الألياف المفيدة للهضم والمعدة وحركة الأمعاء، وهو غني كذلك بالكثير من المعادن، كالحديد والفوسفور والبوتاسيوم والمغنيسيوم، بالإضافة إلى أنه قليل السعرات الحرارية. لذا يعد طعامًا مثاليًّا للرضع، بسبب قيمته الغذائية، وكذلك لسهولة تحضيره. تعرفي معنا في هذا المقال إلى فوائد العدس للرضع، وأضراره المحتملة، وطريقة تقديمه.

فوائد العدس للرضع

ننصحكِ بتقديم العدس الأصفر لطفلكِ الرضيع، نظرًا لفوائده الصحية المتعددة، وهي:

  1. يقوي جهاز المناعة: العدس الأصفر مصدر جيد للزنك، لذا فهو مفيد في تقوية جهازه المناعي، وهو ما يقيه من الإصابة بالكثير من الأمراض.
  2. يساعد في النمو: حمض الفوليك أحد العناصر الغذائية الرئيسية التي يُنصح الحوامل بإضافتها إلى نظامهن الغذائي لدعم التطور العصبي للجنين، والأمر نفسه بعد الولادة، فحمض الفوليك ضروري للغاية، للمساعدة على نمو أجهزة الجسم المختلفة للطفل الرضيع وتطورها.
  3. يحسن الهضم: يحتوي العدس على نسبة كبيرة من الألياف غير القابلة للذوبان، التي تقلل من الإصابة بالإمساك، وتحسن عمل الجهاز الهضمي، وتحمي من الإصابة بمشكلاته، كمتلازمة القولون العصبي.
  4. يرفع مستويات الأكسجين: يعد العدس مصدرًا رائعًا لمجموعة فيتامينات "ب" الغنية بالحديد، الذي يعزز إنتاج كرات الدم الحمراء، ويضمن وصولًا أفضل للأكسجين لكل العضلات والأنسجة والأعضاء الموجودة في جسم الطفل.
  5. يعزز صحة القلب: يساعد العدس على تعزيز صحة القلب، لاحتوائه على المغنيسيوم وحمض الفوليك، المفيدين للشرايين والأوعية الدموية، وتحسين تدفق الدم في الجسم.
  6. يحتوي على البروتين: العدس من أغنى مصادر البروتين النباتي، إذ يحتوي كوب واحد من العدس المطبوخ على أكثر من "17 جرامًا" من البروتينات، لهذا فإنه يعد بديلًا صحيًّا وغير مكلف وصحي لمصادر البروتين الحيواني.
  7. يزيد مستويات الطاقة: يساعد العدس على تعزيز مستويات طاقة الطفل ونشاطه، بفضل محتواه من العناصر الغذائية المفيدة، التي أوضحناها في السطور السابقة.

أما عن أضراره المحتملة، فيمكنكِ التعرف إليها في السطور التالية.

أضرار العدس للرضع

فوائد العدس للرضع كثيرة، ورغم ذلك فإنه قد يصيبهم ببعض الغازات والانتفاخات، لاحتوائه على سكريات معقدة قد يصعب هضمها على الطفل، بالإضافة إلى البروتينات والألياف، وهي عناصر قد لا تتحملها معدته في سن مبكرة، لذا من الأفضل تقديم العدس إلى رضيعكِ ما بين تسعة وأحد عشر شهرًا، وعدم تقديمه في وقت مبكر، في عمر ستة أشهر مثلًا، كما يفعل بعض الأمهات، مع منحه كمية قليلة منه أولًا، ومراقبة رد فعل جسمه، أم عن طريقة تقديمه فهذا ما نوضحه لكِ فيما يلي.

طريقة تقديم العدس للرضع

تحضير العدس للطفل عملية بسيطة ولا تستغرق وقتًا طويلًا، ويمكنك تقديمه لطفلكِ بالطريقة الآتية:

  • اطهيه في وعاء الضغط، أو في وعاء آخر على النار مع الماء، ثم اتركيه يبرد. 
  • أضيفي الخضروات المفيدة له عند الطهي، لزيادة قيمته الغذائية.
  • اهرسي العدس جيدًا قبل تقديمه لطفلكِ، أو اخفقيه في الخلاط الكهربائي.

ليس من الضروري نقع العدس قبل طهيه، ولكن قد يجعل ذلك طهيه أسهل.

بعد أن تعرفتِ إلى كل فوائد العدس للرضع، ضعيه في نظام طفلكِ الغذائي، مع مراقبة رد فعل جسمه تجاهه، تحسبًا لعدم تقبله له، وحتى تؤجلي تقديمه له حتى يبلغ سنًّا تسمح له بتناوله.

تحتاج كل أم لمعرفة الكثير من المعلومات حول التغذية السليمة لطفلها الرضيع، وهذا ما تجدينه في قسم تغذية وصحة الرضع.

المصادر:
Amazing Health Benefits Of Lentils For Toddlers
Lentils for Babies

عودة إلى رضع

تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon