متى أعطى ماء الأرز للرضيع؟ وما فوائده؟

    ماء الأرز للرضع

    إذا كنتِ أمًا لرضيع عمره ستة أشهر أو أكبر قليلًا، وترغبين في إدخال الطعام الصلب له، فبالطبع أنتِ متحمسة جدًا لهذه المرحلة وقلقة أيضًا، ترغب كثير من الأمهات في إدخال ماء الأرز للرضع في بداية إدخال الطعام الصلب، تعرفي في هذا المقال على فوائد ماء الأرز للرضع، والوقت المناسب لإدخال ماء الأرز للرضع، وتعرفي كذلك على طريقة تحضيره.

    ماء الأرز للرضع

    تقدم كثير من الأمهات ماء الأرز لأطفالهن الرضع كبداية لإدخال الطعام الصلب، وذلك لعدة أسباب:

    • سهولة هضمه.
    •  سهولة تحضيره.
    •  لا يسبب الحساسية في الغالب.
    • رخص ثمنه.

    اقرئي أيضًا: 10 أخطاء عند إدخال الطعام للطفل الرضيع

    فوائد ماء الأرز للرضع

    لماء الأرز عدة فوائد للأطفال الرضع، إليكِ بعضها:

    غني بالفيتامينات الذائبة في الماء

    ماء الأرز غني بالفيتامينات الذائبة بالماء، كالثيامين والنياسين والريبوفلافين وفيتامين "ب6"، هذه الفيتامينات مهمة لتطور الجهاز العصبي والرؤية والجلد والجهاز الهضمي.

    علاج الإسهال

    إذا أصيب طفلك بالإسهال يمكنكِ إعطاؤه ماء الأرز بالإضافة لمحلول معالجة الجفاف، يقوم ماء الأرز بتقليل عدد مرات تبرز طفلك، ويجعل قوام البراز صلبًا أكثر، كما أنه يعطي طفلك بعض الطاقة التي يحتاج إليها، فماء الأرز يحتوي على سعرات حرارية أكثر من محلول الجفاف.

    اقرئي أيضًا: أسباب الإسهال عند الرضع وعلاجه

    ترطيب الجلد ومعالجة الجفاف

    يمكنكِ استخدام ماء الأرز المحتوي على النشا لترطيب جلد طفلك، خاصة إذا كنتِ تخشين من كثرة استخدام الكريمات والمراهم، وترغبين في استخدام مادة طبيعية بدون آثار جانبية، بالطبع إذا تحسس طفلكِ منه أوقفي استخدامه على الفور.

    مصدر للطاقة

    ماء الأرز غني بالكربوهيدرات التي تعتبر أهم مصدر للطاقة، ولسهولة هضمه وامتصاصه بالتدريج يحافظ على ثبات مستوى طاقة طفلكِ على مدار اليوم.

    متى يعطى ماء الأرز للرضع؟

    أوصت منظمة الصحة العالمية والأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بالاقتصار على الرضاعة طوال فترة الستة أشهر الأولى لعمر الطفل، وبالتالي ننصح بإدخال الطعام الصلب بعد الستة أشهر، ويمكنكِ البداية بماء الأرز إذا كنتِ ترغبين في ذلك.

    هناك بعض الآراء الطبية الأخرى التي تسمح بإدخال بعض الأطعمة لطفل الرضيع بعد أربعة أشهر، ولكن بشروط أهمها:

    • جلوس الطفل بشكل سليم ولو بمساعدة.
    • القدرة على رفع رأسه.
    • إظهار رغبته في الطعام.

    ولكن الرأي الأفضل والذي نميل إليه هو إدخال الطعام بعد الستة أشهر.

    اقرئي أيضًا: دليلك لمرحلة إدخال الطعام عند الرضيع حسب عمره

    طريقة تحضير ماء الأرز للرضع

    يمكنكِ نحضير ماء الأرز لطفلك بهذه الطريقة:

    المكونات

    • ملعقتين كبيرتين من الأرز.
    • كوب من الماء.

    طريقة التحضير

    1. انقعي الأرز في ماء ساخن، لإزالة كل الرواسب المتعلقة به.
    2. ضعي الأرز والماء في إناء، وضعيه على النار واتركيه حتى يغلي ويصير متماسكًا وناعمًا.
    3. صفي الأرز وجمعي الماء في كوب.
    4. ماء الأرز حاليًا جاهز للاستخدام، إذا كان طفلك أكبر من عام يمكنكِ إضافة بعض الملح.

    اقرئي أيضًا: 7 وصفات شهية لأطفالك من سن 6 شهور لعام

    خلط ماء الأرز مع الحليب للأطفال الرضع

    لا يمكن استبدال حليب الأطفال الرضع بماء الأرز، ولكن يمكنكِ إضافة حليب الأطفال الرضع لماء الأرز للرفع من قيمته الغذائية وسعراته الحرارية، تأكدي من تحمل معدة طفلكِ للخليط، وراقبي إذا حدث له انتفاخ أو أي مشاكل معوية بعد تقديم الخليط له.

    لا يمكن استخدام الحليب البقري أو الجاموسي للأطفال قبل بلوغ العام، الحليب الذي يمكن إضافته للخليط هو حليب الأطفال الصناعي، أو حليب الرضاعة الطبيعية إذا قمتِ بشفطه ورغبتي في إضافته.

    هل هناك أي أضرار لماء الأرز للرضع

    هناك بعض الاحتياطات التي يجب أن تضعيها في اعتبارك قبل تقديم ماء الأرز للرضع:

    • الافتقار إلى التغذية الكافية: يحتوي ماء الأرز على المواد الذائبة في الماء فقط، وبالتالي قيمته الغذائية أقل من الأرز الكامل، فهو لا يحتوي على الصوديوم ولا البوتاسيوم ولا الألياف.
    • لا يعتبر بديلًا لحليب الأم أو الحليب الصناعي: إذ إنه يفتقر إلى المواد الغذائية الأساسية التي يحتاجها طفلك الرضيع من بروتين ودهون.
    • قد يسبب الحساسية: على الرغم من أن الأرز لا يعتبر من مسببات الحساسية في الغالب، فبعض الأطفال يعانون من حساسية للأرز، وبالتالي يجب اختباره لمدة ثلاثة أيام وتقديمه وحده.
    • قد يحتوي على مادة الأرسينات: الأرسينات مادة سامة وقد تسبب مشاكل عصبية للأطفال والأطفال الرضع.

    اقرئي ايضًا:كيف أكتشف حساسية طفلي عند إدخال الطعام؟

    ماء الأرز للرضع يحتوي على كثير من الفوائد، ولكن يجب أيضًا الاحتياط عند تقديمه للأطفال الرضع، واختيار نوع جيد وغسله بشكل جيد لتجنب أي مواد ضارة، نتمنى لكِ ولأسرتك الصحة والعافية.

    عودة إلى رضع

    فاطمة رمضان حسن رمضان

    بقلم/

    فاطمة رمضان حسن رمضان

    د.فاطمة رمضانصيدلانية تخرجت من كلية الصيدلة جامعة الأزهر بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف، عملت بالإدارة الطبية بها، ما جعلني أتعامل مع تخصصات طبية عديدة، عملت في مجال الكتابة الطبية منذ أكثر من عامين، وكتبت أكثر من 500 مقال، وهدفي نشر الوعي الصحي بين الناس عمومًا...

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon