ما هي أعراض ما بعد الكورونا؟

ما هي أعراض ما بعد الكورونا

في حين أن معظم المصابين بـالكورونا COVID-19 يتعافون ويعودون إلى صحتهم الطبيعية، يمكن أن يعاني بعض المرضى أعراضًا تستمر أسابيع أو حتى أشهر بعد الشفاء من المرض الحاد، حتى الأشخاص الذين لم يدخلوا المستشفى وكانت الأعراض لديهم خفيفة يمكن أن يعانون أعراضًا مستمرة أو متأخرة، وتسمى هذه الحالة بمتلازمة ما بعد كوفيد، وتُكثف الدراسات في هذه السنوات لمزيد من التحقيق في الأمر، وتحديد مدى شيوع هذه الأعراض، ومن يمكن أن يصاب بها، وما إذا كانت هذه الأعراض ستختفي في النهاية، في موضوعنا نجيب عن: ما هي أعراض ما بعد الكورونا؟ وهل يمكن علاجها؟

ما هي أعراض ما بعد الكورونا؟

تشمل الأعراض طويلة المدى الأكثر شيوعًا ما يلي:

  • الإعياء.
  • ضيق في التنفس.
  • السعال.
  • ألم المفاصل.
  • ألم صدر.

وتشمل الأعراض طويلة المدى الأخرى الأقل شيوعًا ما يلي:

  1. صعوبة في التفكير والتركيز.
  2. الاكتئاب.
  3. ألم عضلي.
  4. صداع الرأس.
  5. حمى متقطعة.
  6. ضربات القلب السريعة أو الخفقان,

بينما المضاعفات الأكثر خطورة على المدى الطويل، التي تكون أقل شيوعًا، وقد لوحظ أنها تؤثر في أجهزة الأعضاء المختلفة في الجسم، تشمل:

  • القلب والأوعية الدموية: التهاب عضلة القلب.
  • الجهاز التنفسي: تشوهات وظائف الرئة.
  • الكلى: إصابة الكلى الحادة.
  • الأمراض الجلدية: طفح جلدي، تساقط الشعر.
  • الجهاز العصبي: مشكلات الشم والتذوق، ومشكلات النوم، وصعوبة التركيز، ومشكلات الذاكرة.
  • الصحة النفسية: الاكتئاب، والقلق، وتغيرات في المزاج.

هناك كثير من الأمور المجهولة بشأن تأثير كوفيد 19 في الناس على المدى الطويل، لكن ينصح الأطباء بمراقبة الأشخاص الذين أصيبوا عن كثب للتأكد من الوظائف العضوية لديهم بعد التعافي، من المهم تذكّر أن معظم مصابي كوفيد 19 يتعافون بسرعة، لكن نظرًا لاحتمالية حدوث آثار طويلة الأمد يحب السعي لتقليل انتشار المرض من خلال اتباع الاحتياطات، مثل ارتداء الكمامات وتجنب التجمعات والمحافظة على نظافة اليدين.

هل يمكن علاج اعراض ما بعد الكورونا؟

يوصى بتحديد موعد مع طبيب للمتعافين من كورونا، الذين عانوا أعراضًا خفيفة وعولجوا في المنزل لكنهم الآن يعانون من أعراض متلازمة ما بعد COVID، فيمكن للطبيب تشخيص شدة الأعراض المزمنة لديهم، والمساعدة على علاج الأعراض الخفيفة، وإحالتهم إلى مختص في حالة الأعراض الأكثر تقدمًا.

إذا أُدخل المريض بالفعل إلى المستشفى في أثناء إصابته بكورونا بسبب أعراضه الشديدة، فسيكون هناك بالفعل طبيب قلب يتابعه بشأن أي مشكلات في القلب، مثل ألم الصدر، وطبيب أمراض الرئة الذي يرجع إليه لمعالجة أي مشكلات في الرئة، مثل صعوبة عملية التنفس.

يحاول الأطباء توفير الرعاية المناسبة للأعراض التي تظهر وعلاجها، لكن تظل متلازمة ما بعد الكورونا COVID ظاهرة جديدة وفريدة من نوعها، وما زل الأطباء والباحثون يتعرفون إليها، لكننا نعلم أن أعراضها، وخاصة التعب الشديد والمزمن، يمكن أن يكون لها تأثيرات كبيرة في جودة حياة الشخص، ما يؤثر في حياته وإنتاجيته في العمل، ويهدف الأطباء في أثناء تعاملهم مع المصابين بهذه المتلازمة إلى مساعدتهم على إدارة الأعراض المزمنة بأكبر قدر ممكن من الفاعلية.

ختامًا، بعد معرفتك ما هي أعراض ما بعد الكورونا، فإن أفضل طريقة للوقاية من هذه المضاعفات طويلة المدى الوقاية من الإصابة بكوفيد-19 نفسه، وتتمثل أفضل الاستراتيجيات للوقاية منه عند الشباب والبالغين في ارتداء الكمامة في الأماكن العامة، والبقاء على بعد متر في الأقل من الأشخاص الآخرين، وغسل يديك بشكل متكرر، وتجنب الازدحام والأماكن سيئة التهوية.

اقرئي مزيدًا من المقالات المتعلقة بـ فيروس كورونا وتأثيره في الصحة العامة على موقع "سوبرماما".

المصادر:
Post-COVID Syndrome: What Should You Do If You Have Lingering COVID-19 Symptoms?
COVID-19 (coronavirus): Long-term effects
Long-Term Effects of COVID-19
What are the long-term effects of COVID-19?

عودة إلى صحة وريجيم

سماء حسين

بقلم/

سماء حسين

تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

موضوعات أخرى
Friso Article 4
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon