ما سبب الشعور بالبرد الشديد أثناء النوم؟

سبب الشعور بالبرد الشديد أثناء النوم

حان وقت النوم، ونحن الآن في فصل الشتاء والجو شديد البرودة، وستظلين متلحفة بالبطاطين ما يقرب من الساعة، حتى تهدأ القشعريرة والرعشة، وتبدأ أطرافك تشعر بالدفء، ثم تذهبين في نوم عميق. ترغبين في معرفة، سبب الشعور بالبرد الشديد أثناء النوم أو قبيل نزول الدورة الشهرية أو سبب الشعور بالبرد في أطرافك بشكل عام، إليك هذا المقال من "سوبرماما".

سبب الشعور بالبرد الشديد أثناء النوم

النوم موت صغير فالجسم بطبيعة الحال، تنخفض درجة حرارته في أثناء النوم، فدرجة حرارة الجسم الطبيعية خلال اليوم، تتراوح من 36.5 إلى 37.2 درجة مئوية. وتقل بمقدار نصف درجة خلال النوم، ويرجع هذا إلى الأسباب الآتية:

  1. تقل معدلات الأيض وحرق الدهون وإنتاج الطاقة في الليل مقارنة بالنهار.
  2. معظم أجهزة الجسم يقل نشاطها  خلال الليل مقارنة بنشاطها الطبيعي في ساعات النهار، فنحن مثلًا لا نأكل في أثناء النوم ولا نتحرك حركات مثل المشي والجري وتنظيم شؤون البيت وهكذا.

ولذلك فمن الطبيعي الشعور بالبرد خلال النوم. لكن هناك بعض الأشخاص، يشعرون ببرد شديد، يمنعهم من النوم بشكل طبيعي، وقد يرجع ذلك لعدة أسباب:

  • الأنيميا: كرات الدم الحمراء بما تحمله من هيموجلوبين، هي المسؤولة عن نقل الأكسجين وتوزيعه لكل الجسم. والأشخاص المصابون بالأنيميا (فقر الدم)، تختل لديهم عملية توزيع الأكسجين لأعضاء الجسم المختلفة، والأكسجين هو المسؤول عن إنتاج الطاقة داخل الجسم.
  • نقص إفراز الغدة الدرقية: فالغدة الدرقية هي غدة الطاقة وعمليات الأيض الحيوية بالجسم، ونقص إفراز هرمون الغدة الدرقية، من أهم أعراضه، برودة الأطراف والشعور الدائم بالبرودة حتى في فصل الصيف.
  • داء رينودز: هو مرض يصيب الشعيرات الدموية للأطراف (اليدان والقدمان). وينتج عنه ضيق دائم في هذه الشعيرات الدموية الطرفية. ودائمًا ما تكون أطراف أصحاب هذا المرض، باردة صيفًا وشتاءً. لكن في الشتاء وفي أثناء النوم تحديدًا، تصبح أطرافهم، أكثر برودة. بل ويشعر الجسم كله بالبرودة.
  • أمراض قصور الدورة الدموية: مثل مرض تصلب الشرايين، وتصلب الشرايين يحدث مع تقدم السن، كحدث فسيولوجي تمامًا. ولذلك يشعر كبار السن بالبرودة مقارنة بغيرهم.

وهناك بعض الأمراض الأخرى التي تصيب الأوعية الدموية مثل، بعض الأمراض الروماتيزمية، والروماتيود والذئبة الحمراء وغيرها.

  • نقص السكر في الدم: من أهم أعراض نقص السكر في الدم، برودة الأطراف والجلد بشكل عام. فالسكر ضروري للعمليات الحيوية وإنتاج الطاقة في الجسم.
  • الجوع: الأكل هو وقود الجسم. ولذا مع الجوع الشديد، نشعر بالبرودة.
  • انخفاض ضغط الدم: من علامات ضغط الدم المنخفض، برودة الجسم والأطراف.

أسباب القشعريرة أثناء النوم

عند النوم، يرسل جهاز تنظيم درجة حرارة الجسم بالمخ، إشارات عصبية للأوعية الدموية بالجلد حتى تنقبض. فالمهم خلال النوم هوالحفاظ على كمية الدم المتجهة للقلب والمخ.

يحدث مع انقباض الأوعية الدموية المغذية للجلد، انقباض لعضلة رقيقة جدًا متصلة ببصيلات الشعر (بصيلات الشعر محاطة بالشعيرات الدموية الدقيقة المغذية للجلد)، فتحدث القشعريرة وينتصب شعر الجلد.

وكذلك قد تحدث رعشة خفيفة بالجسم خلال النوم نتيجة انخفاض درجة حرارة الجسم. فبشكل لا إرادي تنقبض عضلات الجسم في درجات الحرارة المنخفضة، لإنتاج الطاقة وتدفئة الجسم.

أسباب الشعور بالبرودة في الأطراف

برودة الأطراف (أصابع اليدين والقدمين) مقارنة بباقي أعضاء الجسم، هو أمر طبيعي لبعض الناس ولا تسبب لهم مشكلة، خاصة إذا لم تكن مصحوبة بأعراض أخرى.

لكن إذا كانت مصحوبة بأعراض مثل، أعراض الأنيميا أو الخمول المستمر أو حدوث تقرحات بالجلد، فيجب استشارة طبيب الأمراض الباطنية والروماتيزم.

أسباب الشعور بالبرد قبل الدورة

التغيرات الهرمونية قبل الدورة الشهرية وفي أثنائها، تكون مصحوبة بانقباض الأوعية الدموية الطرفية وانخفاض ضغط الدم. وهو ما ينتج عنه الشعور بالبرودة.

كما أن التوتر والتقلبات المزاجية في هذه الفترة، يسببان الشعور بالبرد.

إذًا ماذا نفعل حيال هذا الشعور بالبرودة؟

إذا كان الشعور بالبرودة، لا يحدث فقط خلال النوم ولا تفلح معه أساليب التدفئة العادية، مثل ارتداء القفازات والتدفئة بالبطاطين وشرب السوائل الدافئة ومأكولات الطاقة. أو إذا كان مصحوبًا بأعراض وشكاوى أخرى، فلا بد من استشارة الطبيب. فعلاج السبب هو الأهم وليس علاج العرض:

  1. التوقف عن التدخين: حيث يسبب التدخين ضيق الأوعية الدموية وحدوث جلطات شريانية، التي من الممكن أن تسبب غرغرينة الأطراف.
  2. علاج نقص هرمون الغدة الدرقية: فعلاج نقص الهرمون، يساعد في ضبط درجة حرارة الجسم.
  3. علاج الأنيميا: حيث تزداد نسبة الهيموجلوبين إلى المعدلات الطبيعية وما ينتج عنه من ضبط كمية الأكسجين بالجسم.
  4. علاج الأمراض الروماتيزمية وغيرها.

ختامًا، الشعور بالبرد له أسباب عديدة، أسباب طبيعية وأسباب مرضية. وسبب الشعور بالبرد الشديد أثناء النوم، هو انخفاض معدلات العمليات الحيوية والأيض بالأساس. لكن إذا تسبب ذلك الشعور في اضطرابات النوم أو كان مصحوبًا بأعراض أخرى، فيجب استشارة الطبيب.

المصادر:
why i feel cold?
sleep thermoregulation
coldness and sleep

عودة إلى صحة وريجيم

4 أماكن لا تزيلي الشعر منها بالنتف
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon