كيف تتطور حركة رجل الرضيع؟

حركة رجل الرضيع 

تعد حركة الرضيع مقياس أساسي لمعدل نموه، خاصة خلال السنة الأولى، يبدأ الطفل الرضيع باستكشاف كيفية استخدام ذراعيه، وساقيه، ويديه، وأصابعه ورجليه، فتصبح حركاته المختلفة بمثابة ردود فعل، لكن سرعان ما تتطور هذه الحركات إلى حركات إرادية مقصودة، فيبدأ الطفل في تحريك يده أو رجله للإمساك بلعبته ورفعها، أو يشير بيديه مرارًا وتكرارًا تجاه أمه، قد تبدو حركة رجل الرضيع من أهم الحركات التي تحتاجين لمتابعتها لتحديد إذا ما كان هناك مشكلة في نمو طفلك خلال عامه الأول أم لا.

قد تلاحظين أيضًا أن طفلك يمتد ويركل ساقيه، تعمل هذه الحركة على تقوية عضلات الساق، وتحضير طفلك للتدحرج، الذي يحدث عادة ما بين سن أربعة إلى ستة أشهر، ولكن كوني حذرة، فحتى الأطفال الصغار جدًا قد يتدحرجون من حين لآخر، لذلك من المهم ألا تتركي طفلك دون مراقبة على طاولة تغيير أو سرير أو أي سطح آخر مرتفع.

حركة رجل الرضيع

تصبح حركة رجل الرضيع أكثر سلاسة بداية من عمر ثلاثة أشهر، فتصبح عظامه وعضلاته أقوى وأكثر قدرة على تنسيق الحركات، من الحركات الأساسية التي يبدأ الطفل في القيام بها باستخدام رجله خلال الفترة ما بين أربعة إلى ستة أشهر، هي: 

  • استطالة الجسم: يمكنكِ الملاحظة أن جسم الطفل بالكامل يبدو أكثر استرخاء، يمكنه أن يقبض يديه لأوقات طويلة، كما قد يرغب في فتحها وإغلاقها بعناية، وتبدأ حركة رجل الرضيع في التطور من خلال حركات الركل بشكل أكثر نشاطًا، فيعمل على إطالة ساقيه بعيدًا عن وضع الجنين الذي اتخده لفترة طويلة.
  • استدارة الجسم: مع استمرار الركلات القوية لرجل الرضيع، يصبح الجسم أكثر قدرة على الاستدارة بشكل كامل حول البطن إلى الظهر، لكن قد لا يمكنه العودة من الخلف إلى البطن، لذلك احرصي على عدم ترك طفلك على قطع الأثاث في أثناء استدارته، كي لا يختنق. 
  • التقاط الأشياء: يبدأ الطفل في هذه الفترة في محاولة التقاط الأشياء المحيطة به، كالألعاب المعلقة بسريره الخاص، كما قد يتمكن من حمل الأشياء باستخدام ساقيه. 
  • رمي الجسم للخلف: مع محاولة رفع الطفل ودعمه للوقوف، قد يكتشف الطفل إمكانية السقوط من خلال رمي جسمه للخلف، كطريقة ممتعة للعب، إذ يرتكز الطفل على بعض الوزن في ساقيه ليرمي جسمه للخلف، لذلك لا بد من تجنب ترك الأطفال في مكان مرتفع، لتجنب سقوطه بشدة وتعرضه للأذى.

متى تحتاجين لاستشارة طبيب الأطفال؟ 

قد تختلف حركات كل طفل قليلًا، لكن إذا تأخر طفلك في أداء بعض الحركات أو أداها بشكل غير متوازن، قد يدل ذلك على مشكلات في النمو، ما يدفعك لاستشارة طبيب الأطفال، خاصة عند ملاحظة أي من الحركات التالية: 

  1. التوقف عن القيام بالحركات المعتادة: بمجرد أن يتمكن الطفل من إتقان بعض الحركات، سيرغب في تكرارها بشكل يومي، عند ملاحظتك توقف الطفل عن أداء الحركات المعتادة، كالجلوس مستقيمًا أو محاولة الزحف بطريقة صحيحة، اسألي الطبيب فورًا. 
  2. تجنب استخدام جزء معين من الجسم أو جانب واحد: عادة لا يمكن اكتشاف ما إذا كان الطفل من مستخدمي اليد اليسرى أو اليمنى في السنوات المبكرة، لكن إذا كان الطفل يتجنب استخدام جانب من الجسم مع الارتكاز على الجانب الآخر، قد يكون هناك مشكلة صحية تستدعي الخضوع للفحص. 
  3. رخاوة جسم الطفل بشكل ملفت: جسم الطفل خلال السنة الأولى يكون مرنًا قليلًا، كي يتمكن من التحكم في العضلات والحركة بسهولة، لكن إذا بدا جسم الطفل متدليًا أو رخوًا بشكل ملفت، فقد يدل ذلك على التهابات شديدة بالعضلات، أو أحد الأعراض الشائعة لبعض الأمراض. 
  4. اهتزاز جسم الطفل بشدة: عادة ما تكون أيدي أغلب الأطفال حديثي الولادة وأقدامهم مرتعشة قليلًا، لكن إذا كان جسم الطفل بالكامل يهتز بشكل ملفت، فهذا إشارة إلى وجود بعض المشكلات المرضية. 

ختامًا، تذكري أنه مع تطور حركة رجل الرضيع ما بين عمر أربعة إلى ستة أشهر، ينتج عن ذلك تقوية عضلات الساقين كذلك، ما يدفع الطفل للقيام بالكثير من الحركات سواء كان ذلك بالالتفاف حول نفسه، أو محاولة الوقوف استنادًا للجدران أو قطع الأثاث، أو حتى بمحاولة رفع الأشياء باستخدام يديه أو قدميه، لذلك كوني حذرة واحرصي على تأمين طفلك جيدًا بعيدًا عن الأسطح العالية أو الأشياء الثقيلة، لتجنب وقوع الحوادث الخطيرة. 

المصادر:
baby leg movement
Baby Leg Development
3 months baby movement

عودة إلى رضع

سمر حمدي

بقلم/

سمر حمدي

كاتبة حرة، حاصلة على بكالريوس العلوم من جامعة عين شمس، بدأت الكتابة منذ سبع سنوات ولدي الكثير من المقالات المنشورة في عدة مواقع إلكترونية. أجد شغفي في الكتابة عن شؤون المرأة العربية وكل ما يخص أسرتها. 

موضوعات أخرى
لماذا تحدث الغازات المهبلية؟ وما خطورتها؟
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon