ما هي أخطر شهور الحمل؟

ما هي أخطر شهور الحمل

تعد فترة الحمل من الفترات التي لا تُنسى في حياة كل أم، وتمر فيها الأم بكثير من التغيرات والصعاب أيضًا، ولكنها تغيرات ومتاعب محببة مقترنة بالترقب والبهجة لاقتراب وصول الضيف الصغير، ورغم هذا تظل هناك شهورًا في الحمل أصعب من غيرها، فإذا كنتِ حاملًا للمرة الأولى وتتساءلين: ما هي أخطر شهور الحمل؟ سنجيبك في هذا المقال عن سؤالكِ.

ما هي أخطر شهور الحمل؟

الشهور الثلاثة الأولى من الحمل

تعد الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل من أصعب شهور الحمل عند معظم النساء، فهي تتميز ببعض الأعراض الصعبة، مثل:

  • الغثيان الصباحي والرغبة الشديدة في القيء، بل قد يتطور الأمر للإصابة بالقيء المتكرر أو المستمر.
  • فقدان الشهية لتناول الطعام، ما يؤدي لخسارة الوزن.
  • الشعور بالإجهاد والإنهاك معظم الوقت.
  • الحاجة إلى التبول المتكرر، خصوصًا في شهور الشتاء.
  • الإصابة باضطرابات المزاج.

كل هذه الأعراض تعني مرور الأم خلال الشهور الثلاثة الأولى من الحمل بفترة صعبة، ولكن هل معنى هذا أن هذه الشهور  خطيرة؟

نعم، الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل تعد من أخطر شهور الحمل في معظم الحالات، فهي الشهور الأكثر احتمالية لحدوث الإجهاض التلقائي، فالجنين في هذه الشهور يكون صغير الحجم جدًا، والمشيمة في طور النمو، ويمكن لأي مجهود زائد أو تحركات عنيفة أو خاطئة أن تهدد بقاء الجنين داخل الرحم، خصوصًا في حالات الحمل غير المستقر، ولكن من الجيد أيضًا أن تعلمي أن حدوث الإجهاض التلقائي يعني في معظم الأحيان وجود عيوب في تخليق الجنين تمنعه من الاستمرار.

الشهور الثلاثة الثانية من الحمل

تعد الشهور من الرابع إلى السادس أكثر شهور الحمل استقرارًا عند معظم النساء، ولا تشكل أي خطورة على حياة الأم والجنين، ويطلق على هذه الشهور "أشهر عسل الحمل".

الشهور الثلاثة الأخيرة من الحمل

بعد مرور الثلث الثاني من الحمل، تتصاعد متاعب الحمل مرة أخرى في الشهور الثلاثة الأخيرة من الحمل، لتشمل:

  • صعوبة في الحركة وصعوبة في التنفس أيضًا، نتيجة لنمو الجنين بشكلٍ كبير خلال هذه الشهور، ليصل إلى وزنه الطبيعي عند الولادة، ما يشكل ثقلًا وضغطًا على الأم.
  • الشعور بآلام أسفل الظهر.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم عن المعدل الطبيعي.
  • الإصابة بعسر الهضم.
  • زيادة الحاجة إلى التبول نتيجة لضغط الجنين على المثانة.
  • الأرق والإصابة بتشنجات الساقين.
  • بدء المعاناة من مقدمات الولادة، وخصوصًا في الشهر التاسع إذ تبدأ تقلصات براكستون هيكس Braxton Hicks Contractions.

الصعوبة في الشهور الثلاثة الأخيرة من الحمل قد تحمل معها أيضًا زيادة احتمالية حدوث بعض المخاطر، وأشهرها:

  • الولادة المبكرة، وما تحمله من مخاطر على الأم والجنين بشكلٍ خاص.
  • زيادة احتمالات الإصابة بمضاعفات الحمل في هذه المرحلة مثل ارتفاع ضغط الدم وتسمم الحمل.

وفي كل الحالات، تعد المتابعة الدورية المنتظمة للحمل من أهم الضمانات، لتخطي جميع المصاعب والمخاطر المحتملة على كلٍ من الأم والجنين بصورة مرضية.

نصائح لحمل صحي

لكي تمر فترة الحمل بأمان، وتستطيع الأم الحفاظ على صحتها وصحة الجنين خلال تلك الشهور، تعرفي في هذا المقال على 10 خطوات أساسية لحمل صحي

عزيزتي الأم، يجب أن تتذكري دائمًا أن الحمل بطبيعته عملية فسيولوجية، وبالرغم من التغيرات الكثيرة التي تطرأ على جسم المرأة خلال فترة الحمل، إلا أن جسمها يكون مهيأ تمامًا للتعامل مع هذه التغيرات، ومعظم حالات الحمل تمر بطريقة طبيعية تمامًا، إلا أن ذلك لا يمنع من توخي الحذر لتجنب المخاطر المحتملة في مختلف شهور الحمل، ونرجو أن تكوني قد حصلتِ من هذا المقال على إجابة سؤالك: ما هي أخطر شهور الحمل؟

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
    المصادر:
    Risks in First Trimester of Pregnancy
    Miscarriage Rates by Week
    7 Pregnancy Warning Signs

    عودة إلى الحمل

    د. نوران صادق

    بقلم/

    د. نوران صادق

    طبيبة أربعينية وأم لأربعة أطفال، أمتلك خبرة جيدة في مجاليّ الطب والتعليم، أهتم كثيرًا بأمور المنزل والتغذية وتربية الأولاد.

    موضوعات أخرى
    أهمية فيتامين "د" للأطفال ومصادره وعلامات نقصه
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon