ما المدة الطبيعية للحمل بعد الزواج؟

    حدوث الحمل بعد الزواج

    حدوث الحمل بعد الزواج، متى يكون؟ وماالمدة الطبيعية للحمل بعد الزواج؟ يراود الزوجان هذا النوع من الأسئلة كثيرًا.

    لذلك عزيزتي "سوبرماما" سنتطرق في هذا المقال إلى معرفة المدة الطبيعية التي يحدث الحمل بعدها والوقت الأمثل لذلك.

    ماالمدة الطبيعية للحمل بعد الزواج؟

    تبدأ رحلة الحمل عندما تلتقي البويضة التي مرت من قناة فالوب بالحيوان المنوي فيخترقها ويخصبها، وقد أجري بعض الدراسات التي تشير إلى أن نحو 50% من حالات الحمل تحدث بعد 6 أشهر من الزواج.

    خصوصًا إذا كان الشريكان في سن مناسبة، وقد أشارت هذه الدراسة أيضًا إلى أن هذه النسبة قد ترتفع إلى 80 أو 90% بعد 9 أشهر من الزواج، وبذلك نكون قد بيّنا لكم المدة الطبيعية للحمل بعد الزواج لأغلب الحالات.

    لكن يجب أن تحدث العلاقة الحميمة بين الزوجين بالتزامن مع وقت الإباضة عند المرأة في أي من الأيام التالية 14 و15 و16 من أول يوم للطمث عند المرأة.

    وحال التزم الزوجان بالوقت المناسب لإقامة العلاقة الحميمة وتأكدا من صحتهما وعدم معاناة أحدهما من الأمراض وانتظارهما سنة، لكن لم يحدث الحمل، عندها يرجح أن تكون هناك مشكلة ما، ويتعين استشارة الطبيب المختص لمعرفة ما إذا كان هناك مشكلة يمكن علاجها.

    هل يحدث الحمل من أول يوم زواج؟

    من الممكن أن يحدث الحمل في أول يوم لممارسة العلاقة الحميمة بعد الزواج، إذا صادف هذا الوقت أيام التبويض عند الزوجة، وكان الزوجان لا يعانيان من أي مشكلات صحية تمنع حدوث الحمل.

    أفضل وقت للحمل بعد الزواج

    بعد معرفة المدة الطبيعية للحمل بعد الزواج، قد تتساءل بعد النساء عند الوقت الأفضل والأنسب للحمل بعد الزواج.

    إن الفترة الطبيعية لحدوث حمل والتي يجب أن ينتظرها المتزوجون حديثًا، هي سنة، ولكن إذا كانت المرأة فوق 33 عامًا فيفضل أن تنتظر مدة الأشهر الستة لحدوث الحمل بالطرق الطبيعية.

    وإذا انقضت دون حمل فيجب استشارة الطبيب المتخصص وإجراء الفحوص للتأكد من عدم وجود أي مشكلة تمنع الحمل.

    لماذا يتأخر الحمل في بداية الزواج؟

    بشكل عام ينصح الأطباء بعدم القلق من تأخر حدوث حمل خلالالمدة الطبيعية للحمل بعد الزواج التي بيّنها لكِ سابقًا، إذ لا يشير ذلك بالضرورة إلى وجود مشكلة ما، وتتنوع الأسباب التي قد تؤدي إلى تأخر حدوث الحمل.

    أسباب غير مرضية

    أهمها ما يأتي:

    • عدم اختيار الوقت المناسب لممارسة العلاقة الحميمة (اختيار أيام بعيدة عن أيام التبويض).
    • اختيار أوضاع حميمة لا تساعد على الحمل.

    الأسباب عند الرجل

    منها:

    • سرعة القذف.
    • الضغط العصبي والاكتئاب النفسي.
    • دوالي الخصية.
    • عدم جودة السائل المنوي مع قلة عدد الحيوانات المنوية أو ضعف حركتها.
    • ضعف القدرة الجنسية لسبب مرضي مثل الإصابة بداء السكري أو الضغط العالي.
    • ممارسة العادات غير الصحية مثل التدخين وتناول المشروبات الكحولية وتعاطي المخدرات.
    • الإصابة بعيوب خلقية في الجهاز التناسلي؛ مما يمنع وصول السائل المنوي للمهبل مثل العيوب الخلقية في قناة مجرى البول.

    أسباب عند المرأة

    تتمثل بالآتي:

    • قصور المبيض وعدم قدرته على التبويض.
    • متلازمة تكيس المبايض أو وجود أورام حميدة أو خبيثة في المبيض.
    • انسداد قنوات فالوب.
    • قصور الغدد الصماء المسؤولة عن تنشيط المبيض.
    • النحافة الشديدة أو الزيادة المفرطة في الوزن.
    • عيوب خلقية في عنق الرحم أو مجرى المهبل أو الحاجز المهبلي قد تكون من أحد أسباب التأخر عن المدة الطبيعية للحمل بعد الزواج.
    • بطانة الرحم المهاجرة.
    • زيادة إفراز هرمون الحليب في الدم.
    • الحالة النفسية.
    • التدخين وتناول المواد الكحولية.

    نصائح للحمل بسرعة بعد الزواج

    تتساءل زوجات عديدات عن الوسائل التي تزيد من سرعة حدوث الحمل أيّ خلالالمدة الطبيعية للحمل بعد الزواج، إليكِ بعض الخطوات المساعدة لزيادة فرص حملكِ:

    1. زيادة حمض الفوليك في الجسم: حمض الفوليك يمكن أن يزيد خصوبة الجسم، ومن ثم فإن تناوله قد يزيد من فرص حملكِ، يمكنكِ أن تحصلي عليه في صورة مكمل غذائي، وتأكلي الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة منه، كالمكسرات والفول السوداني ولحم البقر والكبد.
    2. زيادة عدد مرات العلاقة الحميمة: احرصا على تقارب مرات حدوث العلاقة الحميمة، ولتكن مرة يوميًّا، حتى تزيدي من فرصة الحمل المبكر، مع حساب أيام التبويض وزيادة معدل ممارسة العلاقة الحميمة بها.
    3. ممارسة العلاقة الحميمة بالوضع التقليدي: أو حتى بالوضع الدوجي، وبعد العلاقة نامي على ظهرك وضعي وسادة تحت مؤخرتك وضمي ركبتيك إلى صدرك من 15-20 دقيقة
    4. التوقف عن الحميات الغذائية: الحمية الغذائية عدو الحمل، إذ إن السعرات الحرارية القليلة تقلل من الخصوبة لديك، لذا إذا كنتِ ترغبين في حدوث حمل، فيجب أن تهتمي بغذائك وصحتك.

    الآن عزيزتي قد عرفتِالمدة الطبيعية للحمل بعد الزواج، يمكنكِ الآن حساب المدة إذا كنتِ تخططين للحمل أو تأخر حملك، ولا تنسي استشارة الطبيب للاطمئنان على أي حال.

    يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

    • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
    • لأجهزة أبل - IOS، حمليه الآن من App Store

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon