ما أهمية تحليل CRP خلال الحمل؟

تغذية وصحة الحامل

تشتكي عدة حوامل من مشكلات صحية خلال الحمل خاصة الالتهابات الميكروبية، مثل الالتهابات المهبلية والتهابات عنق الرحم والتهابات الجهاز البولي أو الجهاز التنفسي أو التهابات اللثة، وهو ما يدفع بالطبيب لطلب بعض التحاليل، أشهرها تحليل CRP، فما هو هذا التحليل؟ ولماذا يطلب الطبيب إجراءه؟

ما هو CRP؟

هو بروتين ينتج بواسطة الكبد وتعلو نسبته في الدم في حالة وجود التهابات في الجسم، وهو تحليل لا نوعي، أي أنه لا يدلنا على نوع الالتهاب ولا الميكروب المسبب له.

يلجأ الأطباء لتحليل CRP لتشخيص وجود التهاب أو عدوى ميكروبية في الجسم، وكذلك لمتابعة تطور حالة الالتهاب بعد التشخيص.

اقرئي أيضًا: كل شئ عن التهابات المهبل أثناء الحمل

ما مدلولات تحليل CRP في أثناء الحمل؟

أثبت بعض الدراسات الطبية أن الحالات، التي يرتفع فيها معدل CRP خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، غالبًا ما تنتهي بولادة مبكرة، وفي بعض الحالات، قد تكون مصحوبة بتأخر نمو الجنين وأحيانًا مضاعفات في الطفل بعد الولادة.

اقرئي أيضًا: أسباب التهاب مجرى البول في الحمل وعلاجه

متى يلجأ الطبيب لعمل تحليل CRP في أثناء الحمل؟

غالبًا ما يلجأ الطبيب لطلب تحليل CRP من المرأة الحامل التي تشتكي من التهابات ميكروبية في أثناء فترة الحمل، خاصة في الأشهر الثلاثة الأولى.

أشهر هذه الالتهابات:

التهابات الجهاز البولي أو التهابات الجهاز التنفسي أو التهابات المهبل وعنق الرحم أو التهابات اللثة.

اقرئي أيضًا: التهاب اللثة في الحمل.. المخاطر والعلاج

السيطرة على المرض باستعمال المضادات الحيوية المناسبة، تحت إشراف الطبيب، يساعد على عودة CRP إلى مستواه الطبيعي بسرعة.

افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
10 تربية الذكور: عبارات لا تقوليها لو كنتِ أمًا لولد
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon