كيف تتجنبين التهاب جرح الولادة الطبيعية أو القيصرية؟

تغذية وصحة الحامل

تمر الأم بعد الولادة بفترة النفاس، حيث يحتاج الجسم إلى وقتٍ طويلٍ للتعافي والشفاء، سواء كانت الولادة طبيعية أو قيصرية، ولكن قد يحدث لبعض الأمهات بعض الحالات والأعراض الطارئة، بسبب تعرضها لأي مشكلة صحية أو عدوى فتحدث لها مضاعفات، لأن مناعتها تكون في هذا الوقت ضعيفة ولا تستطيع المقاومة، ويُعد التهاب جرح الولادة من أهم هذه المشكلات التي قد تواجهها، وخاصة إذا لم يتم الانتباه له وعلاجه سريعًا.

اقرئي أيضًا: كيف تعتني بنفسك في الأيام الأولى بعد الولادة؟

لذلك توضح لكِ "سوبرماما" أعراض التهاب جرح ما بعد الولادة الطبيعية أو القيصرية، لتتفادي حدوثه وتتوجهي إلى الطبيب لعلاجه في الوقت المناسب.

يجب أن تعلمي أولًا أنه لا توجد ولادة بلا جرح، ففي الولادة الطبيعية يوجد جرح بسيط في منطقة المهبل، وفي الولادة القيصرية يكون الجرح أسفل البطن، ويحدث أن يلتهب الجرح بعد الولادة الطبيعية أو القيصرية، لأن الجسم بعد الولادة يكون في حالة ضعفٍ عامٍ ولا يستطيع مقاومة أي عدوى ناتجة عن الالتهابات، كما إن في حالة القيصرية تكون هناك خياطة وجرح يجعل من السهل حدوث أي التهاب.

تظهر أعراض التهاب الجرح في غضون 2 إلى 5 أيام بعد الولادة، ويكون لها أعراض واضحة:

  • الشعور بألم شديد وسخونة مكان الجرح.
  • احمرار الجرح وتورمه، وخروج سائل منه أو صديد وإفرازات، وتورم الجلد من حوله.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم قد يكون مصحوبًا برعشة إذا تطور الأمر.
  • الشعور بألم وحرقة في أثناء التبول ومشاكل في التبرز.
  • حدوث نزيف شديد مفاجئ بعد الولادة.
  • آلام بالصدر نتيجة للإصابة بالتهاب جرح الولادة.

وهذه الأعراض يمكن أن تظهر مجتمعة، أو أن يظهر بعضها فقط، وتكون كافية لتشخيص الإصابة بالعدوى أو الالتهاب.

لذلك يجب عليك متابعة جرحكِ يوميًا، والبحث في منطقة الجرح على أي علامة من علامات العدوى، وفي حال ظهور أي منها عليكِ التوجه إلى الطبيب مباشرة ليصف لك العلاج المناسب لمنع حدوث أي مضاعفات خطيرة.

ويساعدكِ في تفادي حدوث أي تلوث أو التهاب للجرح التالي:

  • تناول الأدوية التي يصفها لكِ الطبيب بعد الولادة.
  • تنظيف الجرح يوميًا حسب تعليمات الطبيب.
  • المحافظة على مكان الجرح جافًا، وتغطيته بالقطن والشاش والتغيير عليه وتطهيره يوميًا في حالة الولادة القيصرية.
  • تغيير الفوط الصحية ثلاث مرات يوميًا أو أكثر لتلافي الالتهابات والجراثيم، وتطهير الجرح عدة مرات.
  • البدء في التمارين مثل تمارين كيجل بعد يوم واحد من الولادة الطبيعية، لأنها تزيد من تدفق الدم وتعجل من التئام الجرح.

اقرئي أيضًا: 12 نصيحة للعناية بجرح الولادة القيصرية

فترة ما بعد الولادة من الفترات المهمة التي يجب عليكِ الاعتناء فيها بنفسكِ، مثلما تعتنين بطفلكِ، ويجب عليكِ أن تكوني على دراية تامة بما يمكن أن تواجهينه من مشكلات لا قدر الله، وكيف تتعاملين معها لتجنب حدوث أي مضاعفات.

اقرئي أيضًا: أعراض يجب ألا تتجاهليها بعد الولادة

افضل دكتور نساء وتوليد في مصر
موضوعات أخرى
supermama