جرح الولادة الطبيعية

جرح الولادة الطبيعية

يعتقد الكثير من النساء أن الولادة الطبيعية تحدث دون فتح جراحي، ولكن الحقيقة أنه في بعض حالاتها قد يلجأ الطبيب إلى فتح جرح لتسهيل خروج الجنين من المهبل. في هذا المقال، تقدم لكِ "سوبرماما" كل ما تريدين معرفته عن جرح الولادة الطبيعية أو ما يُعرف بعملية شق العجان.

ما هو العجان؟

العِجَان هي مجموعة من العضلات والأربطة المفصلية، تمتد بين المهبل والشرج، وتثبت المثانة والرحم، وتسند محتوى البطن عبر إقفال الحوض كليًّا، غير أن هذه العضلات والأربطة تسمح بمرور الأوعية والشرايين والمسالك البولية والمجاري التناسلية والشرجية.

وهناك بعض التمارين لتحضير العجان لعملية الولادة، تُعرف بتمارين كيجل، ستستطيعين بممارستها تجنب عملية شق العجان، وتفادي التمزق عند الدفع، وستحافظين كذلك على تماسك المهبل، وهو أمر ضروري.

لماذا يتم شق العجان خلال الولادة الطبيعية؟

عملية شق العجان تساعد على التقليل من مرحلة الدفع في أثناء الولادة، وكذلك فهي تقلل من احتمال إصابة الجنين بنقص الأكسجين خلال الولادة، نتيجة طول زمن دفع الأم له، كما أنها تحمي جمجمته  من ضغط عضلات الحوض.

 ويُطلق على هذه العملية المصطلح الطبي إبيسيوتومي (episiotomy)، وهي جراحة بسيطة يُجري الطبيب فيها فتحة صغيرة ما بين فتحتي المهبل والشرج (منطقة العِجَان)، للسماح بمرور رأس الجنين لحظة الولادة.

الحالات التي تحتاج إلى جرح الولادة الطبيعية

كانت عملية شق العجان مرحلة طبيعية في الولادة، لكنها أصبحت أقل شيوعًا في السنوات الأخيرة، فقد كانت تجرى للمساعدة في منع التمزقات المهبلية الشديدة في أثناء الولادة. وعلى الرغم من ذلك، أشار بعض الأبحاث الحديثة إلى أن شق العجان قد يسبب مشكلات أكثر من تلك التي يمنعها، إذ يمكنه أن يزيد من خطر العدوى ويؤدي إلى مضاعفات أخرى، بالإضافة إلى طول وقت التعافي منه.

وعلى الرغم من ذلك، فإن بعض الولادات الطبيعية تستدعي إجراءه، إذ يوصي الطبيب به في الحالات التالية:

  • وجود اضطرابات في معدل ضربات قلب الجنين، بحيث إنه لا يستطيع الصمود أو تحمل فترات طويلة من الدفع في أثناء الولادة.
  • احتياج الطبيب إلى مساحة لاستخدام الملقط الجراحي أو آلة الشفط لاستخراج الجنين في بعض الحالات الخاصة، كالجنين المقعدي أو الذي تنحشر كتفه في الحوض أو الذي يولد قبل أوانه.
  • كبر حجم الجنين، فتساعده هذه العملية على المرور بسهولة، دون مضاعفات تذكر له أو للأم.
  • وجود احتمال لحدوث تمزق مهبلي كبير في أثناء الولادة.

أنواع عملية شق العجان

تنقسم عملية شق العجان إلى نصفين، هما:

الشق الجانبي الناصفي (Mediolateral Episiotomy):

وهو الشق الذي يبدأ من منتصف فتحة المهبل ثم يأخذ في الميل إلى الجانب، مبتعدًا عن فتحة الشرج، وهو متبع أكثر في بريطانيا، وفي كثير من الدول الأخرى.

الميزة الأساسية لهذا النوع، أن خطر تمزق عضلات الشرج فيه يكون أقل بكثير، ولكن له الكثير من العيوب، منها:

  • زيادة فقدان الدم.
  • ألم أكثر شدة.
  • زيادة احتمالية الشعور بعدم الراحة على المدى الطويل، خاصة في أثناء الاتصال الجنسي.

الشق الناصف (Midline Episiotomy):

وهو أكثر شيوعًا في أمريكا، وله مميزات كثيرة، منها:

  • فقدان الدم يكون أقل.
  • أسهل من ناحية الخياطة.
  • سرعة التئام الجرح.
  • احتمالية أقل لحدوث ألم على المدى الطويل أو خلال الجماع.

العيب الرئيسي في هذا النوع هو زيادة خطر التمزق، الذي يمتد إلى عضلات الشرج أو خلالها، فهذا النوع من الإصابة يمكن أن يؤدي إلى مشاكل طويلة الأجل.

لماذا يُفتح جرح الولادة الطبيعية؟

قد يُفتح الجرح إن لم يتم الحذر في التعامل معه، ولم تُتبع نصائح الطبيب، لذا يجب تجنب الحركة العنيفة تمامًا، وكذلك البعد عما يجعل الجرح يتوّرم ويلتهب، مثل المطهرات القوية، وكريمات التجميل، وبودرة التلك، وكذلك تناول الأطعمة التي قد تسبب الإمساك. وكذلك الحذر في أثناء الجلوس، فالأوضاع التي يتم فيها فتح الساقين، مثل القرفصاء قد تؤثر على الجرح، ويفضل الجلوس على وسائد لينة.

وفي حال شعرتِ بأن الجرح قد فُتح بعد الالتئام، يجب التوجه إلى الطبيب في أسرع وقت، ليقرر كيفية التعامل معه.

كيفية التئام جرح الولادة سريعًا

إليك بعض النصائح التي تساعد على التئام جرح الولادة سريعًا:

  • استخدمي كمادات ثلجية -يمكنك تغطيتها بقطعة من القماش المعقم- لتقليل تورم الجرح.
  • غيري الفوط الصحية بشكل مستمر.
  • الزمي الراحة التامة والاستلقاء، ووضع وسادة أسفل قدميكِ.
  • أكثري من الألياف في الطعام، ومن شرب المياه.
  • استحمي بشكل دائم، وحافظي على نظافتك الشخصية.
  • إذا كنتِ تشعرين بعدم الراحة خلال الجلوس، فاستخدمي وسادة على شكل دونات من الصيدلية، لمساعدتكِ في تخفيف الضغط على منطقة العجان.

وأخيرًا، بعد أن تعرفتِ معنا على كل ما يخص جرح الولادة الطبيعية أو شق العجان، لا تقلقي إذا احتاج الطبيب لإجرائه خلال ولادتك، فقد تستدعي حالتكِ ووضع جنينكِ هذه العملية بالفعل، لذا فإن المتابعة المستمرة مع الطبيب ضرورية، والاستماع إلى جميع نصائحه قبل الولادة وبعدها.

الآن يمكنكِ متابعة حملكِ أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play

  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

ولمعرفة المزيد من المقالات المتعلقة بالولادة اضغطي هنا.

المصادر:
Labor & Delivery: Types of Episiotomy

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon