كيف تتجنبين تمزقات المهبل وعضلات الحوض خلال الولادة؟

الولادة

لعل التفكير في الولادة يعد واحدًا من أكبر الهواجس التي تلاحق المرأة خلال فترة الحمل، وخصوصًا مع اقتراب موعد الولادة، والأفكار التي تدور بخلد المرأة غالبًا ما تدور حول الخوف من آلام الطلق، والخوف من حدوث تمزق بالجلد أو العضلات أو المهبل، وكذلك القلق على صحة الجنين وسلامته عند الولادة، وسنحاول معكِ، في هذا المقال، أن نتفق على الاستعدادت والتدابير التي يمكنك اتباعها لضمان عدم تعرضك لواحدة من هذه المخاوف، تمزق الجلد أو العضلات أو المهبل في أثناء الولادة.

حلول طبيعية لتخفيف آلام الطلق

أيًّا كان وضعك، إذا كنتِ على وشك الوضع للمرة الأولى أو لمرة ثانية أو ثالثة، فهناك تدابير واستعدادات من شأنها أن تقلل من إمكانية حدوث تمزقات في أثناء الولادة، هذه التدابير والاستعدادت تشمل:

1. الوصول لنهاية الحمل وأنت بكامل صحتك:

وذلك يتطلب التزامًا من أول الحمل بالنقاط التالية:

  1. تناول غذاء صحيًّا متوازنًا.
  2. تناول الفيتامينات المتعددة والمكملات الغذائية اللازمة، لضمان حصول الجسم على احتياجاته الأساسية من العناصر الغذائية الأساسية المختلفة.
  3. القيام بعمل تمرينات رياضية مناسبة للحامل، خصوصًا تمارين كيجل، لتقوية عضلات الحوض، والوصول إلى درجة ملائمة من اللياقة البدنية.
  4. ممارسة تمرينات للاسترخاء أو للتأمل لتقليل التوتر.
  5. ممارسة تدريبات للتنفس.

2. الاستعداد للحزق ودفع الطفل:

يجب أن تعلمي عزيزتي أن عملية الحزق أو دفع الطقل يجب أن تتم بصورة بطيئة وبلطف، فهذا يعطي فرصة أفضل للأنسجة للتمدد وإفساح الطريق للطفل، ويمكن أن يصاحب الحزق إخراج الزفير ببطءٍ أيضًا.

3. استعمال المزلقات:

مثل استعمال بعض الزيوت الطبيعية مثل زيت، ما يقلل الاحتكاك ويساعد الطفل على الخروج.

مزلقات حميمية طبيعية تعرفي عليها

4. عمل كمادات دافئة لعضلات أسفل الحوض:

تساعد تدفئة هذه المنطقة على تحسين الدورة الدموية فيها وتليين العضلات. يمكن أيضًا تدفئة هذه المنطقة بالجلوس في حوض مياه دافئة في أثناء مراحل الولادة المختلفة.

هل صحيح أن الحوض الضيق يمنع الولادة الطبيعية؟

5. الخضوع للتدليك:

يدلك الطبيب أو الممرضة منطقة أسفل الحوض باستعمال بعض المزلقات، حيث يعطي التدليك نتائج مشابهة للتدفئة من حيث تحسين الدورة الدموية في المنطقة، وتليين عضلات أسفل الحوض.

6. اختيار وضع مناسب للولادة:

لعل أفضل أوضاع الولادة التي تقلل من فرص حدوث تمزق في أثناء الولادة هي الأوضاع الجانبية، حيث إنها تقلل من تمدد الجلد والعضلات في منطقة أسفل الحوض عند الحزق ودفع الطفل.

وتعد الولادة في وضع الركوع أيضًا من أكثر الطرق أمانًا فيما يخص حدوث تمزقات. وتجنبي الولادة في وضع القرفصاء، فهو من أكثر الأوضاع التي تساعد على حدوث تمزقات.

7. تجنب الولادة تحت الماء:

ولعل هذا يعد واحدًا من عيوب الولادة بهذه الطريقة، فهي واحدة من طرق الولادة الطبيعية التي قد يصاحبها حدوث تمزقات.

كل شئ عن الولادة في الماء!

عزيزتي الأم، إن فترة الحمل هي فترة ذهبية من حياتك، فلا تضيعيها في التوتر والقلق، والذي قد يؤثر سلبًا على حالتك الصحية والذهنية، ناقشي جميع الأمور التي تقلقك حول الولادة مع طبيبك، واتفقي معه على ما تريدينه من تدابير خاصة يمكن توفيرها لك في أثناء الولادة لتمر في أيسر حال.

المصادر:
Mayo Clinic
Mother Rising
افضل دكتور نساء وتوليد في مصر
موضوعات أخرى