لماذا يتأخر التئام جرح الولادة القيصرية؟

    متى يلتئم جرح العملية القيصرية

     الولادة وقت مثير، ستقابلين أخيرًا ذلك الصغير الذي كان ينمو بداخلك منذ تسعة أشهر، ومع ذلك، فإن إنجاب طفل له كلفته النفسية والجسمانية للأم، خاصة إذا كانت الأم ستجري ولادة قيصرية، لأنك في تلك الحالة ستحتاجين إلى وقت أطول للتعافي مما تحتاجه الولادة المهبلية الروتينية، برغم انتشار الولادة القيصرية بين عديد من السيدات الحوامل، لكن تظل الولادة القيصرية عملية جراحية لها متطلباتها ومحاذيرها ومضاعفاتها أحيانًا، ويظل الجرح في حاجة إلى وقت للالتئام، ومن الطبيعي أن ترغب كل أم في بذل كل ما في وسعها لضمان أن يلتئم جرح الولادة بسرعة، والخبر السار هو أن معظم الندبات القيصرية تلتئم بشكل جيد، وتؤدي إلى ظهور خط باهت فوق خط شعر العانة مباشرة، في هذا المقال نجيبك عن تساؤلك "متى يلتئم جرح العملية القيصرية؟" ونقدم لكِ نصائح للعناية بجرح العملية القيصرية.

    متى يلتئم جرح العملية القيصرية؟

    جرح الولادة القيصرية يعتبر جرحًا عاديًا كما في أي عملية جراحية أخرى، لذلك قد تشعرين بالألم عند التحرك ولو حركات بسيطة، مثل التقلب في السرير أو السعال أو حتى الضحك.

    يقع جرح الولادة القيصرية عادةً أعلى منطقة الفرج (العانة)، ويكون الجرح في البداية شديد الاحمرار، ويقل الاحمرار تدريجيًا، وعادة ما تستطيع الأم الحركة بحرية بعد أسبوعين، وإن ظل يؤلمها الجرح بعض الشيء أحيانًا.

    بعد شهر إلى شهرين، يلتئم الجرح تمامًا، ولكن قد يظل الجلد حساسًا في مكانه بعض الوقت، لكن بمرور عدة أشهر يتلاشى كل أثر له ولا يعود ظاهرًا ومرئيًا تقريبًا.

    قد تعانين من بروز في البطن، وهو ما يحدث لمعظم الأمهات اللاتي ولدن قيصريًا، ولكن لذلك خطوات وتمارين يمكنها أن تحل المشكلة إن أردت.

    على الرغم من خضوعك لعملية قيصرية، سيظل لديك نزيف من المهبل بعد الولادة، هذا نزيف طبيعي، للتعامل مع النزيف ستحتاجين إلى الحصول على كثير من الفوط الصحية، قد يكون النزيف حادًا جدًا في الأسبوع الأول، وبعد ذلك يجب أن يصبح النزيف تدريجيًا أخف ويتغير من الأحمر إلى الأحمر الداكن إلى البني إلى الأبيض المصفر، قد يكون لديك بعض النزيف لمدة تصل إلى ستة أسابيع من الولادة.

    اقرئي أيضًا: 15 نصيحة للتعامل مع فترة النفاس

    العناية بجرح العملية القيصرية

    بالنسبة للعناية بالجرح، فعليك اتباع تعليمات محددة والحفاظ عليها حتى لا تتعرضي لالتهابات في جرح العملية، وللاهتمام بصحتك العامة، عليك الانتباه لما يلي:

    • تناولي كثيرًا من الماء خاصة لو كانت ولادتك في فصل الصيف، لا يجب أن يقل استهلاكك للماء في الشتاء عن ثمانية أكواب يوميًا وفي الصيف عن 12 كوبًا يوميًا، فالماء يساعد على تنشيط الدورة الدموية وعلى التئام الجرح بشكل أسرع وأفضل.
    • تناولي كثيرًا من الخضراوات والفواكه خاصة الغنية بالألياف مثل فواكه الصيف، البطيخ والشمام والكانتلوب والخس والخيار، وفواكه الشتاء مثل البرتقال وغير ذلك، لأن ذلك يساعد مع تناول الماء على منع الإمساك والتخلص من الغازات، وبالتالي لا تضطرين للدفع فيضغط هذا على الجرح.
    • تناولي الأطعمة الصحية، مثل الحبوب الكاملة والألبان والأجبان والبروتينات النباتية والحيوانية، وقللي من السكريات والدهون.
    • تمتعي بحمام فاتر مرتين يوميًا إن كنت في الصيف أو مرة يوميًا في الأقل، وامسحي برفق على جرحك، أما في الشتاء فيمكن أن يكون كل يومين مثلًا وبماء دافئ، ليس مهمًا أن تغسلي شعرك إن أردت، لكن الاستحمام ينشط الجسم والدورة الدموية ويشعرك ببعض الانتعاش.
    • لا تخافي من وصول الماء والصابون على الجرح، لكن احرصي على مسحه بلطف دون تدليك أو فرك، وجففيه بمنشفة نظيفة بطريقة الربت فقط.
    • اغسلي مكان الجرح يوميًا عند الاستحمام أو من دون استحمام بالماء الفاتر والصابون، وامسحي عليه برفق شديد ثم جففيه بمنشفة نظيفة بأن تربتي عليه.
    • لا تدلكيه أو تفركي حوله، أو تقشري الجلد من حوله.
    • امسحي على الجرح يوميًا بمسحة كحولية ونظفي حوله، وإن لاحظت أي علامة غريبة، مثل زيادة الاحمرار أو خروج سوائل من مكان الجرح أو الشعور بألم كبير، فعليك استشارة الطبيب فورًا دون إبطاء.
    • حافظي على مكان الجرح جافًا على الدوام، ويمكنك وضع قطعة من الشاش عليه، حتى لا يحتك بالملابس مع تغييرها يوميًا.
    • انزعي الشاش بخفة حتى لا يكون ملتصقًا بشيء فيجرح الجلد، أو بلليه ببعض الكحول قبل رفعه.
    • انتبهي جيدًا وتفقديه بنفسك أو في المرآة إن كانت بطنك كبيرة نوعًا ما، ولاحظي لونه وشكله.
    • اختاري الملابس القطنية الفضفاضة، حتى لا تلتصق بالجلد خاصة في مكان الجرح.
    • بعد التئامه، يمكنك وضع كريم مرطب لتخفيف جفاف الجلد مكانه أو الحكة، واسألي الطبيب عن الكريم المناسب.
    • ارتاحي قدر المستطاع خاصة أول أسبوعين بعد العملية، ونامي كلما حانت لك الفرصة.
    • لا ترفعي أشياء ثقيلة ولا تدفعيها فترة لا تقل عن شهر بعد الولادة، وبالنسبة لتنظيف المنزل عليك طلب المساعدة من الأقارب أو الأصدقاء أو من سيدة تساعدك مقابل أجر مادي.
    • انتبهي عند الحركات المفاجئة وامسكي بطنك، خاصة عن السعال والضحك.
    • لا تقودي سيارتك مدة لا تقل عن أسبوعين أو ثلاثة، حتى لا يضغط المقود والجلسة المستقيمة على الجرح.
    • امتنعي قليلًا عن الأنشطة أو الرياضات المتعبة، مثل الجري وركوب الدراجة، ويمكنك ممارسة بعض المشي، أما التمارين الرياضية الخاصة بالبطن فلا تقومي بها إلا بعد مرور من ستة إلى ثمانية أسابيع بعد الولادة.

    * يمكنك استشارة الطبيب حول المسكن المسموح به لك إن كنت ترضعين طبيعيًا، وعليك أن تتناوليه بمجرد بدء الألم، حتى لا يتفاقم.

    اقرئي أيضًا: لماذا يتأخر التئام جرح الولادة القيصرية؟

    ختامًا، حاولنا من خلال المقال أن نجيبك عن تساؤلك " متى يلتئم جرح العملية القيصرية؟" كل ما عليك هو اتباع النصائح والإرشادات اللازمة لمساعدتك في العناية بجرح العملية، وأخيرًا، استمتعي بتجربة الأمومة ككل واهتمي بصحتك وصحة طفلك الرضيع.

    اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بما بعد الولادة على "سوبرماما".

    عودة إلى الحمل

    رحاب ولي الدين

    بقلم/

    رحاب ولي الدين

    من أولى كاتبات سوبرماما، فكنت إحداهن لثلاثة أعوام تقريبًا قبل أن أنضم لفريق العمل الأساسي مديرةً للتحرير ثم رئيسة التحرير.

    موضوعات أخرى
    J&J GCC
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon