علاج الصفراء عند حديثي الولادة

علاج الصفراء عند حديثي الولادة

يصاب عدد كبير من حديثي الولادة بمرض الصفراء الذي يتمثل في حدوث تغير في لون الجلد والعين نتيجة ارتفاع نسبة مادة اليرقان، بسبب عدم قدرة الكبد على تنقية هذه المادة، وفي هذا المقال تعرفك "سوبرماما" إلى علاج الصفراء عند حديثي الولادة، وغيرها من المعلومات التي لا بد أن يعرفها الوالدان عن هذا المرض.

علاج الصفراء عند حديثي الولادة 

في كثير من الحالات، تنتهي الصفراء خلال أسبوع أو أسبوعين، ويقرر الطبيب طريقة العلاج خارج المستشفى أو من خلال:

  1. التغذية المكثفة للرضيع: بتكثيف عدد الرضعات أو حليب الأطفال، ما يؤدي إلى زيادة إخراج الرضيع، ليتخلص من مادة اليرقان، وإذا كان الرضيع يعاني من مشاكل مرتبطة بالرضاعة، يمكن إطعامه حليب الأم أو حليب الأطفال من خلال زجاجة الرضاعة.
  2. العلاج الضوئي: بتعريض الرضيع لأشعة خضراء مائلة للزرقة، حتى يمتص جسمه هذه الأشعة، ويتخلص من مادة اليرقان خلال البول.
  3. الحقن الوريدي: عندما تختلف فصيلة دم الأم عن الرضيع، يعطي الطبيب للرضيع بروتين الدم من خلال الحقن الوريدي لعلاج تكسر كرات الدم الحمراء.
  4. نقل الدم: إذا لم يتحسن الرضيع من مرض الصفراء، قد يضطر الطبيب إلى نقل الدم له، وفي هذه الحالة، يبقى في العناية المركزة لحديثي الولادة، ولحسن الحظ نادرًا ما تتطور الصفراء إلى هذا الحد.

مدة الصفراء عند حديثي الولادة 

نسبة الصفراء المتوسطة عادة ما يتعافى منها الرضع خلال أسبوع أو أسبوعين بعد الولادة، ويوجد عدد من العوامل التي تتحكم في وقت العلاج، وهي سبب الصفراء، نسبة مادة اليرقان، عمر الرضيع، أما بالنسبة للصفراء الشديدة فتستمر ثلاثة أسابيع أو أكثر.

أسباب مرض الصفراء

تتكسر كرات الدم الحمراء مما يؤدي إلى تكون مادة اليرقان في الدم، ويتمثل دور الكبد في تنقية مجرى الدم من هذه المادة، في أثناء الحمل تنقي كبد الأم هذه المادة لطفلك، لكن بعد الولادة تبدأ كبد رضيعك في القيام بهذه المهمة، وفي كثير من الأحيان، لا يستطيع كبد الرضيع تنقية هذه المادة ذات اللون الأصفر، ومن ثم يتغير لون الجلد والعين إلى اللون الأصفر، نظرًا للأسباب التالية:

  • عدم اكتمال الكبد لأداء وظيفتها كما ينبغي.
  • الولادة المبكرة.
  • المشكلات الصحية المتعلقة بالدم، مثل تجلط الدم.
  • اختلاف فصائل الدم بين الأم وطفلها، مما قد يؤدي إلى تكوين الأم أجسامًا مضادة تهاجم كرات الدم الحمراء لدى طفلها.
  • المشكلات الجينية المتعلقة بسرعة تكسر كرات الدم الحمراء.
  • لا يتناول القدر الكافي من حليب الأم، أو أن هناك ما يسبب الصفراء في هذا الحليب.
  • الصفراء المرتبطة بالرضاعة الطبيعية للطفل، إذ تمنع الرضاعة الطبيعية الكبد من التخلص السريع من مادة اليرقان، وتظهر هذه النوعية بعد الأسبوع الأول من الولادة، وتتحسن نسبة اليرقان في الفترة من ثلاثة أسابيع إلى 12 أسبوعًا.

أعراض الصفراء عند الأطفال حديثي الولادة

تظهر علامات واضحة على الطفل حديث الولادة تحتاج إلى كشف الطبيب، للتأكد من إصابته بالصفراء أم لا، وهي:

  • القيء.
  • الخمول.
  • البكاء بنبرة صوت مرتفعة.
  • عدم الرغبة في الرضاعة.
  • السخونة.
  • البول الداكن أو البراز الخفيف.

كيف تشخص الصفراء؟

بمجرد رؤية الطبيب للرضيع، يستطيع أن يحدد إصابته بالصفراء، وحتى يستطيع إعطاء العلاج المناسب، يقيس نسبة اليرقان من خلال:

  • تحليل الدم.
  • استخدام أداة تقيس نسبة اليرقان عند الرضيع، تعمل من خلال تسليط ضوء محدد عليه.

مضاعفات الصفراء عند الرضع 

عندما يتلقى الرضع العلاج الصحيح للصفراء، نادرًا ما تحدث مضاعفات خطيرة، لكن إذا لم تُكتشف الصفراء وكانت من النوع الخطير، فقد تؤدي إلى فقدان السمع وتلف في المخ.

في هذا الفيديو، تعرفي مع الدكتور أحمد سعد الدين البليدي، أستاذ طب الأطفال بجامعة القاهرة، إلى كل ما يخص الصفراء عند حديثي الولادة.

وفي النهاية ننصحك، عزيزتي، بضرورة الوعي بعلاج الصفراء عند حديثي الولادة، ومعرفة جميع المعلومات المرتبطة بها، لأنها من الأمراض التي تنتهي سريعًا إذا شُخصت، لكن ربما تكون لها آثار جانبية إذا أهملناها.

المصادر:
jaundice treatment for babies
jaundice treatment for babies
jaundice treatment for babies
jaundice treatment for babies

عودة إلى رضع

جيلان علي

بقلم/

جيلان علي

حاصلة على ليسانس الآداب قسم إعلام، أحب القراءة والترجمة، أهتم بالبحث في كافة الموضوعات المتعلقة بالمرأة ولدي شغف لنقل هذه المعلومات للنساء من مختلف الأعمار بأسلوب بسيط وشيق.

موضوعات أخرى
لماذا تحدث الغازات المهبلية؟ وما خطورتها؟
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon