حقن فيتامين b12

    حقن فيتامين b12

    إن حقن فيتامين b12 عبارة عن حقن قد يصفها الطبيب لعلاج نقص فيتامين b12، وخاصةً إذا كان جسم الشخص يعاني من صعوبة في امتصاص الفيتامين، حيث يستخدم فيتامين b12 لعلاج النقص الناتج لدى الأشخاص المصابين بفقر الدم الخبيث وحالات أخرى؛ فيمكن أن يؤدي نقص فيتامين b12 إلى مشاكل صحية مختلفة تتراوح من التعب إلى التغيرات العصبية الدائمة.

    تعرفي عزيزتي القارئة عن أبرز المعلومات عن حقن فيتامين b12 في المقال الآتي.

     

    ما هي حقن فيتامين b12؟

    حقن فيتامين b12 هي شكل من أشكال المكملات التي تحتوي على نسخة اصطناعية من فيتامين b12 أو سيانوكوبالامين (Cyanocobalamin)، حيث يقوم الطبيب بحقن الحقنة في العضلة، ويمكن أن يتم حقنها في الوريد، ولكن في هذه الحالة قد يفقد الجسم نسبة عالية من الفيتامين في البول.

    كما يتوفر فيتامين b12 في شكل سائل، وأقراص، وكبسولة، كما قد تحتوي بعض الأطعمة، مثل: الحبوب المدعمة بفيتامين b12 على هذا الفيتامين.

    ماذا يجب فعله قبل أخذ حقن فيتامين b12؟

    يجب عدم استخدام هذا الدواء إذا كنت تعاني من حساسية من فيتامين b12 أو الكوبالت (Cobalt)، أو إذا كنتِ عزيزتي القارئة مصابة بمرض ليبر (Leber's disease) الذي هو شكل وراثي من فقدان البصر حيث يمكن أن يؤدي هذا الدواء إلى تلف العصب البصري، وربما العمى لدى الأشخاص المصابين بمرض ليبر.

    كما ننصحك عزيزتي القارئة بأن تخبري طبيبك في حال كنت تعاني من أي من الأعراض الآتية:

    • مشاكل في العين.
    • أمراض الكلى أو الكبد.
    • نقص الحديد أو حمض الفوليك.
    • الإصابة بأي نوع من أنواع العدوى.
    • أخذ أي دواء أو علاج يؤثر على نخاع العظام.
    • حامل أو مرضعة؛ فقد تختلف جرعة الحامل والمرضعة عن الجرعات الأخرى.

    من هم الأفراد الذين بحاجة إلى حقن فيتامين b12؟

    لا تتوفر هذه الحقن إلا بوصفة طبية بعد التشخيص السريري لمستويات منخفضة، ومع ذلك فالمستويات المنخفضة نادرة في معظم البالغين الأصحاء؛ لأن الكبد البشري يخزن فيتامين b12 بمرور الوقت.

    ومع ذلك، فإن بعض الأشخاص لديهم مخاطر أعلى للإصابة بالنقص، وقد يستفيدون من حقن أو أقراص فيتامين b12، في الآتي أبرز هذه الحالات:

    الأشخاص الذين يعانون من أعراض نقص فيتامين b12

    تشمل العلامات والأعراض ما يأتي:

    • صعوبة في التفكير والتذكر.
    • إعياء.
    • خفقان القلب.
    • شحوب في لون الجلد.
    • فقدان الوزن.
    • العقم.
    • الخدر وتنميل في اليدين والقدمين.
    • تغيرات في المزاج.
    • ألم في اللسان.
    • الشهية المنخفضة.
    • إمساك.

    الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الجهاز الهضمي

    قد تؤثر الحالات الصحية التي تصيب الجهاز الهضمي على إفراز فيتامين b12 أو امتصاصه، وتشمل هذه الحالات ما يأتي:

    • فقر الدم الخبيث الذي يمكن أن يؤدي إلى ضمور في المعدة أو تلف المعدة.
    • الإصابة بالدودة الشريطية.
    • سرطان الأمعاء أو البنكرياس.
    • نقص حمض الفوليك.
    • زيادة نمو البكتيريا في الأمعاء الدقيقة.
    • الاضطرابات الهضمية.
    • مرض كرون.
    • الأفراد الذين خضعوا لجراحة الجهاز الهضمي، بما في ذلك جراحة إنقاص الوزن، فقد يكون لديهم عدد أقل من الخلايا اللازمة لإفراز حمض المعدة؛ مما يمكن أن يؤثر على امتصاص فيتامين ب 12.

    الأشخاص النباتيون

    يوجد فيتامين b12 بشكل رئيس في الأطعمة الحيوانية؛ لذلك؛ فإن الأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا نباتيًا يكونون أكثر عرضة للإصابة بنقص فيتامين b12.

    فقد تحتاج النباتيون الحوامل إلى تناول مكملات من مصادر موثوقة أو تناول الأطعمة المدعمة، حيث ينتقل فيتامين b12 إلى الطفل عبر المشيمة وحليب الثدين، فإذا كان الرضيع يرضع بالكامل من الثدي، فقد لا يستهلك ما يكفي من فيتامين b12، وهذا يمكن أن يؤدي إلى مشاكل عصبية دائمة وشديدة.

    ما هي الآثار الجانبية التي قد تظهر عند أخذ حقن فيتامين b12؟

    تشمل الآثار الجانبية التي قد تظهر عند أخذ هذه الحقن ما يأتي:

    • ردود الفعل التحسسية، مثل: الطفح الجلدي، أو الحكة، أو تورم الوجه، أو الشفتين، أو اللسان.
    • ازرقاق الجلد.
    • ألم وضيق في الصدر.
    • صعوبة التنفس.
    • دوخة.
    • إسهال.
    • صداع الرأس.

     

    والآن عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتِ على أبرز المعلومات عن إبر فيتامين b12 ننصحك في حال كنت تعانين من نقص فيتامين b12، ووصف لك الطبيب حقنًا لتعويض نقص فيتامين b12، بأن تبلغي الطبيب بكافة المعلومات حول حالتك الصحية قبل أخذ الحقن، وفي حال ظهور أي من الآثار الجانبية عند أخذ الحقن لا تترددي في مراجعة الطبيب.

     

    عودة إلى صحة وريجيم

    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon