فوائد استخدام السكر النبات للرضع وأضراره

استخدام السكر النبات للرضع

سكر النبات أو المشري شكل غير مكرر من السكر، يُستخدم في بعض البلاد لأغراض الطهي وللأغراض الطبية، ويعود أصل السكر الصخري (سكر النبات) إلى الهند وبلاد فارس، ويصنع من السكر المتبلور المصنوع من محلول قصب السكر، ويعتقد كثيرين أنه صحي أكثر من السكر العادي لأنه منقى بشكل طبيعي، كما يشيع أنه غني جدًا بالفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية الأساسية، ويُعتقد أنه يحتوي على فيتامين ب12، وهو فيتامين مهم نادرًا ما يوجد في الطعام النباتي. في هذا الموضوع نتحدث عن استخدام السكر النبات للرضع، وفوائده وأضراره. 

استخدام السكر النبات للرضع 

هناك أفكار شائعة يعتقد فيها بعض بخصوص السكر النبات، تقول بأنه مُحلي غني بالمواد المغذية وأيضًا منخفض المؤشر الجليسيمي، وأنه منتج طبيعي تمامًا دون مواد حافظة، ويحتوي على المعادن والفيتامينات والكالسيوم والحديد والمغذيات النباتية بما في ذلك الزنك والبوتاسيوم، وأنه يمكن اعتباره بديلًا طبيعيًا آمنًا للسكر المكرر، ما يجعلهم يعتقدون أن مفيدة للصحة.

الحقيقة أننا لم نجد مصدرًا موثوقًا يشير إلى صدق كونه بديلًا صحيا لسكر المائدة، وخاصة عند استخدامه مع الرضع، إذ يجب على كل أم أن تحرص على ما تمد رضيعها به وأن تتأكد من حصوله على طعام صحي غني بالفوائد الغذائية، لذا لا ننصح بإدخال السكر النبات ضمن النظام الغذائي لطفلك دون الرجوع إلى الطبيب، والتأكد من أمان هذه الخطوة، وننصحك بالتعامل معه كما تتعاملين مع سكر المائدة.

فوائد سكر النبات للرضع

هناك فوائد معروفة وصحيحة لسكر النبات بشكل عام، لكننا لم نجد مصادر موثوقة تشير إلى فوائد خاصة بالرضع، ولكن إليك أكثر الفوائد الشائعة لاستخدامه:

  1. مفيد للعيون، ويستخدم في الطب الشعبي لتحسين الرؤية مع بذور الشمر واللوز.
  2. منشط للمخ، ويحسّن قوة الدماغ.
  3. مفيد للسعال والتهاب الحلق، ويُعتقد أنه دواء طبيعي داعم للوقاية من نزلات البرد والسعال والتهاب الحلق، إذ يزيل السعال ويهدئ تجويف الفم، كما أنه يخفف المخاط الزائد ويوفر راحة سريعة.
  4. يحسّن الهضم، إذ يسهل عملية الهضم ويمنع الحموضة.
  5. يعالج تقرحات الفم، يستخدم مع الهيل الأخضر.
  6. يخفف الآم المعدة.
  7. مفيد في مشكلات التنفس، يمكن استخدامه مع الفلفل الأسود.
  8. يحسن مستويات هيموجلوبين الدم المنخفضة.

أضرار سكر النبات للرضع

يمكن إعطاء سكر النبات للأطفال من بعد سن 6 أشهر بعد استشارة طبيب الأطفال، ولا تستخدميه بانتظام لأن عديدًا من أطباء الأطفال لا ينصحون بإعطاء السكر إلا بعد عام. يُقترح استخدام سكر النبات من حين لآخر في أثناء صناعة الحلويات لطفلك، ويمكنك استخدامه كبديل للسكر الأبيض في أي وصفة.

كما ذكرنا أنه من المفاهيم الخاطئة الشائعة أن السكر النبات خيار صحي أكثر من سكر المائدة، ولكن الأمر ليس كذلك، لأنه بقدر ما يتعلق الأمر بالمعالجة، فإن بلورات كل من السكر الصخري وسكر المائدة تتكون من محاليل السكر المشبعة. وسكر النبات يكون أكثر تركيزًا من سكر المائدة ويحتوي على سعرات حرارية أكثر من السكر العادي. أيضًا، لا توجد دراسات علمية متاحة لمعرفة ما إذا كان كلا النوعين من السكر له نفس العناصر الغذائية الدقيقة أم لا، لذلك مع أخذ عدد السعرات الحرارية والمعالجة في الاعتبار، يمكن القول إن السكر النبات ليس خيارًا صحيًا أكثر من سكر المائدة، ومن ثم سيظل له نفس أضرار السكر العادي، ويجب التأكد من استخدامه بشكل محدود خاصة مع الأطفال الرضع.

تناول سكر المائدة (بأي شكل) والإفراط فيه يمكن أن يضر الجسم، ونظرًا إلى أن السكر الصخري شكل مركّز من السكر، يجب أن تكوني حذرة جدًا بشأن إطعامه لرضيعك.

رغم أنه سكر النبات كان له عديد من الاستخدامات العلاجية واُستخدم على نطاق واسع في الأدوية سابقا، لا نستطيع القول إنه بديل صحي للسكر العادي، فيمكنك التعامل معه كما تتعاملين مع السكر العادي من ناحية الأضرار والفوائد، ولكن سيظل سؤال الكمية سؤالًا مهمًا لأنه صورة مركزة من السكر، لذا عليك الرجوع إلى طبيب طفلك وسؤاله عن استخدام السكر النبات للرضع.

المصادر:
Is rock sugar healthier than table sugar?
Amazing Mishri Or Rock Sugar Benefits: It Is More Than Just A Mouth Freshener
Palm Sugar Powder for Babies, Toddlers and Kids

عودة إلى رضع

أهمية فيتامين "د" للأطفال ومصادره وعلامات نقصه
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon