أنواع السكر وبدائله الصحية

    تختلف أنواع السكر في خصائصها، حيث يتم استخراج أغلب أنواعه من البنجر أو قصب السكر بعد معالجتها فبعد خضوعه لعدة عمليات لتصنيعه تنتج أنواعه المختلفة. تعرفي مع "سوبرماما" على أنواعه المختلفة واستخدامات كل منها، وأفضل البدائل الصحية الطبيعية التي يمكنك اللجوء إليها لإنقاص وزنك أو عند الإصابة بمرض السكري أو التعرض لأي مشكلة صحية لا تحتاج إلى الإفراط في تناوله.

    أنواع السكر واستخداماتها المختلفة:

    1. السكر الأبيض العادي (المكرر):

    يصنع عن طريق تكرير ومعالجة قصب السكر والبنجر، وهو السكر الأبيض العادي الذي نستخدمه في تحلية مشروباتنا وصنع الحلويات والطهي والخبز.

    2. السكر الناعم:

    وهو تركيبة السكر العادي نفسها لكن أنعم قليلًا وحبيباته أصغر وهو ما يجعله يذوب بشكل أسرع، لذلك يمكن استخدامه في عمل المارينج والشراب الخاص بالحلوى وبعض أنواع المخبوزات.

    3. السكر البودرة:

    وهو السكر العادي الأبيض ولكنه يُطحن طحنًا ناعمًا إلى أن يشبه المسحوق، ويضاف إلى السكر البودرة الموجود في المتاجر دقيق ذرة بنسبة 3% لمنع التكتل. ويستخدم في عمل عجينة السكر أو في تزيين وعمل الحلويات وكريمات الخفق.

    7 وصفات بكريمة الخفق (كريمة الحلويات)

    4. السكر الخام (سكر القصب):

    يستخرج من القصب ويتعرض للحد الأدنى من المعالجة، ويحتوي على نسبة من المعادن. لونه أغمق بعض الشيء من السكر الأبيض العادي وحبيباته أكبر قليلًا، ويستخدم كالسكر العادي.

    5. السكر البني:

    يحتوي على 95% من السكروز و5% من العسل الأسود أو دبس القصب، ما يضيف للسكر نكهة أجمل ورطوبة، لكن تأثيره لا يذكر من حيث القيمة الغذائية، ويوجد به القليل من البوتاسيوم والمغنيسيوم والكالسيوم لكن بكميات قليلة وغير مؤثرة.

    ويدخل السكر البني في صناعة الخبز أحيانًا، حيث يمنحه طعمًا مائلًا للكراميل. وتوجد منه عدة أنواع تختلف بحسب نسبة العسل الأسود أو الدبس في درجة اللون والملمس.

    6. سكر الفركتوز:

    ويعرف أيضًا بسكر الفاكهة وطعمه أفضل من السكر العادي ويمكنك استخدامه بكميات أقل والحصول على طعم كمية السكر المعتادة، ولذلك يتم تسويقه حاليًا كبديل للسكر خاصة لمن يرغبون في خسارة الوزن.

    ما هو الوقت المناسب لخسارة الوزن خلال العام

    لكن على الرغم من ذلك فإن له عيوبًا أخرى حيث إن خلايا الجسم لديها القدرة على القيام بعملية التمثيل الغذائي للجلوكوز، بينما الكبد هو المسؤول عن عملية التمثيل الغذائي للفركتوز وهو ما يجعل استهلاكه بكثرة مرهقًا للكبد وإنزيماته.

    كما أن استهلاك السكر العادي يحفز الأنسولين وبالتالي هرمون الشبع، بينما لا يحدث ذلك عند تناول الفركتوز، وبالتالي يزيد الشعور بالجوع. ومن عيوبه الأخرى أيضًا رفع ضغط الدم وتحفيز الكبد على إنتاج الدهون الثلاثية مما يزيد التعرض لأمراض القلب والأوعية الدموية.

    5 بدائل طبيعية صحية للسكر العادي:

     1. نبات الستيفيا:

    ويستخرج من خلاصة نبات الستيفيا ويمكن استخدام أوراقه مباشرة، وهو يغذي البنكرياس ولا يرفع مستوى السكر في الدم، مما يجعله آمنًا لمرضى السكري ووسيلة جيدة لإنقاص الوزن.

    2. العسل الأبيض:

    بديل طبيعي آخر للسكر ويمتاز أيضًا بأنه غني بالفيتامينات ومضادات الأكسدة، لكن لا ينصح باستخدامه بكثرة إذا أردت إنقاص وزنك لسعراته الحرارية العالية.

    كيف تميزين بين العسل الأصلي والعسل المغشوش؟

    3. البلح:

    البلح أو الفواكه المجففة الأخرى، مثل الزبيب والمشمش. لكن البلح تحديدًا غني بالألياف والبوتاسيوم وغيره من الفيتامينات والمعادن المفيدة للجسم. ويمكن تناوله مع الخبز أو مع القهوة والنسكافيه بدلًا من تحليتهما بالسكر.

    البلح والزبيب يغنيكِ عن الذهاب للطبيب

    4. سكر جوز الهند:

    وهو بديل جيد للسكر العادي ويصل مؤشره الجلايسيمي، الذي يقيس نسبة الكربوهيدات بناء على مدى ارتفاع سكر الدم عقب تناولها، إلى نصف المؤشر الجلايسيمي للسكر العادي تقريبًا. 

    5. الميبل سيرب (شراب القيقب): 

    بالإضافة لكونه بديلًا مثاليًّا للسكر الأبيض، فهو أيضًا غني بمضادات الأكسدة التي تقيك من الإصابة بالسرطان وأمراض القلب.

    إن معرفة أنواع السكر المختلفة وبدائلها تساعدك على اختيار الأفضل لك ولعائلتك، وانتبهي إلى على الإفراط في استخدام أي منها حرصًا على صحتكم.

    عودة إلى صحة وريجيم

    9months
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon