4 طرق آمنة لتنظيف أنف طفلك

طرق تنظيف أنف الرضيع

يتعرض الأطفال كثيرًا لانسداد الأنف لعدم اكتمال جهاز المناعة لديهم، وكذلك لعدم قدرتهم على تنظيف أنفهم، والتخلص من المخاط بأنفسهم، ما قد يتسبب في عدم تمكنهم من التنفس بشكل جيد، لأنهم لا يستطيعون عادةً التنفس إلا من خلال الأنف فقط، ولا يمكنهم التنفس من الفم أيضًا مثل الكبار. ولهذا يعاني الطفل من عدم الراحة عندما يكون أنفه مسدودًا، بسبب المخاط الكثير، ولا يتمكن من النوم والرضاعة بشكل طبيعي. ومن هنا يأتي دورك عزيزتي الأم، إذ يمكنك اتباع إحدى طرق تنظيف أنف الرضيع، ومساعدته على التخلص من معاناة انسداد أنفه، والحد من احتمال إصابته بالأمراض المعدية الشائعة ونزلات البرد المتكررة.

طرق تنظيف أنف الرضيع

هناك عدة طرق يمكنك الاختيار من بينها ما يناسب طفلك:

تنظيف أنف الرضيع بالمحلول الملحي

  • افردي طفلك على ظهره بشكل مستقيم، وضعي يديك تحت عنقه إن أمكن، واحرصي على أن يكون رأسه مائلًا للخلف إلا قليلًا.
  • ضعي من 2-3 قطرات محلول ملحي في كل فتحة من فتحتي أنفه، ويتوافر المحلول الملحي الخاص بالأطفال في جميع الصيدليات.
  • إذا خرج أي رذاذ من الأنف، امسحيه برفق بمنديل ورقي.
  • اجعلي طفلك ينام على ظهره قليلًا، لتسمحي للمخاط بالتفتت، ثم أحضري عيدان الأذن القطنية، وساعديه على إخراج المخاط.

تنظيف أنف الرضيع بشفاط الأنف

هناك نوعان من أدوات شفط المخاط: أداة شفط يدوية وأداة شفط كهربائية تعطيان النتيجة نفسها تقريبًا، وتحتوي كل أداة على أنبوبين، أحدهما يناسب الطفل من عمر يوم حتى ثلاثة أشهر، والأخرى تناسب الطفل من ثلاثة أشهر في ما فوق ذلك.

  • مددي طفلك على ظهره وضعي يدك تحت عنقه، ثم أدخلي الأداة في إحدى فتحتي الأنف واشفطي بهدوء، وكرري العملية نفسها في الفتحة الأخرى حتى تتخلصي من الانسداد تمامًا.

  • استخدمي قطنة رطبة لتنظيف أنف طفلك من الخارج عند انتهائك، وضعي بعضًا من الكريم المرطب، لمنع ظهور حساسية على جلد طفلك.    

تنظيف أنف الرضيع بحمام البخار الساخن

عرضي طفلك لحمام بخار ساخن من خلال تشغيل الماء الساخن لبضع دقائق، وعندما يصبح الحمام مشبعًا بالبخار، ادخلي إلى الحمام مع طفلك دون وضعه في الماء الساخن، إذ يساعد البخار على تخفيف المخاط في أنفه.

تنظيف أنف الرضيع  بجهاز ترطيب الهواء

الهواء الجاف يزيد من جفاف الأنف، لذا فإن الحفاظ على رطوبة الغرفة يساعد على تسهيل عملية التنفس لدى الطفل، يمكنك استخدام مرطب الهواء، وهو آلة كهربائية تباع في الأسواق، تضعين داخلها قليلًا من الماء وتشغلينها لتبث الرذاذ في الهواء وتحافظ على مستوى الرطوبة المناسبة لطفلك.

علاج نزلة برد للرضع

إليك بعض النصائح لتخفيف أعراض البرد لدى طفلك الرضيع:

  • يمكن إعطاء الطفل المسكنات وخافضات الحرارة المناسبة لعمره بالجرعات المناسبة، ولا ينصح بإعطاء الطفل تحت 12 سنة الأسبرين.
  • مضادات الاحتقان الأنفية التي تعطى عن طريق الفم مفعولها ضعيف وقد تسبب بعض الهياج وسرعة ضربات القلب عند الأطفال خاصة الأقل من عامين، ولا يجوز إعطاؤها للأطفال أقل من 6 أشهر ولا ينصح بإعطائها للأطفال تحت العامين.
  • نظفي أنف الطفل بالمحلول الملحي الفيزيولوجي، عدة مرات كل يوم. 
  • رطبي غرفة الطفل بالبخار وتجنبي الماء الساخن جدًا أو البارد.
  • أكثري من إعطاء الطفل السوائل في الوجبات ولكن ليس الكولا أو الكافيين التي تزيد إدرار البول.
  • لا تعطي الطفل مضادات السعال إلا بعد استشارة الطبيب.
  • ادهني أنف الطفل بالفازلين من الخارج لتخفيف التخريش.
  • الحمام مفيد لراحة العضلات خلال الرشح.
  • اجعلي الطفل يلتزم الراحة قدر الإمكان.

بعد أن قدمنا لك طرق تنظيف أنف الرضيع، نعلمك بأنه أثبتت دراسة أجراها فريق طبي تشيكي على مجموعة من الأطفال أن علاج نزلات الرشح أو البرد الشائعة عن طريق تنظيف أنف الرضيع بمحلول ملحي، أفضل من استخدام الأدوية التقليدية وبخاخات الأنف. فهو يساعد على التخلص من الاحتقان، ويفتح القنوات الأنفية، ويعالج أعراض الرشح، ويقي الطفل من نزلات البرد المتكررة، ويمتاز بإمكانية استخدامه للطفل منذ ولادته، وعدم وجود حد لعدد مرات استخدامه يوميًّا. ولكن ينصح باستخدامه قبل الرضاعة بنحو ربع ساعة، ليتمكن الطفل من التنفس جيدًا، ومن ثم يمكنه أن يتغذى بشكل أفضل. 

لقراءة مزيد من المقالات المتعلقة بصحة الرضع وتغذيتهم زوري قسم تغذية وصحة الرضع.

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon