10 حيل لضبط مذاق السكر في العصائر أثناء الصيام

    نصائح الطبخ

    لا تخلو مائدة رمضان من العصائر الطبيعية والمشروبات الرمضانية اللذيذة التي ننتظرها من العام للعام، وخاصًة حين يتم إعدادها منزليًّا لجميع أفراد الأسرة مثل التمر هندي وقمر الدين والخشاف والسوبيا والعرقسوس وغيرها.

    اعتادت أمي على ضبط مذاق هذه العصائر دون وضع مقادير ثابتة أو استخدام ملاعق وأدوات محسوبة للتحلية، تخبرني بأنها تعلم التحلية المضبوطة خلال إعدادها للعصائر وهي صائمة ومقدارها بالخبرة وبدرايتها بالأواني والأكواب المستخدمة في تقديم العصائر. ورغم أن الأمر يفلح دائمًا وأبدًا معها ومع كل الجدات والأمهات اللاتي أعرفهن، إلا أن العكس يحدث تمامًا مع الجيل الأصغر مثلي ومثل صديقاتي، فنفاجأ على المائدة بعصائر إما قليلة التحلية أو محلَّاة أكثر من اللازم، فيُنزع جمال الطعم في الحالتين.

    إذًا ما العمل؟ وكيف يمكننا ضبط مذاق العصائر في أثناء الصيام؟

    هذه بعض النصائح التي أخبرتني بها أمي وبعض صديقاتي من الشيفات المحترفات:

    1.  لا تجربي إعداد نوعية عصير لأول مرة في أثناء الصيام حتى وإن كانت لديكِ المقادير كاملة، فربما تحتاجين لتقليل أو زيادة المقادير عن الوصفة الأصلية لأن لكل فرد مذاقه المفضل، بالإضافة إلى أن منتجات العصائر الخام تختلف في شرائها من مكان لآخر أيضًا.
    2. خصصي زجاجات معينة تعلمين مقدارها لعمل العصير (لتر أو لتران أو أكثر)، وحلّي العصائر حسب كل لتر.
    3. ضاعفي كمية السكر كلما زادت كمية العصير، على سبيل المثال إذا كانت الوصفة تقول إن اللتر يحتاج لملعقتين من السكر، وأنتِ تعدين لترين ستضيفين 4 ملاعق وهكذا. ويفضل التجربة كما ذكرنا في وقت غير وقت الصيام، كبعد الإفطار في يوم مسبق أو في الأيام العادية قبل رمضان، مع الحرص على استخدام حجم الأباريق المستخدمة نفسها.
    4. انتبهي إلى أن بعض العصائر تحتاج لكمية إضافية من السكر عن غيرها من العصائر، كالكركديه على سبيل المثال.
    5. أنقصي ولا تزيدي إذا شككتِ بمقدار التحلية، فإن نقصان التحلية يمكن زيادته لاحقًا بسهولة، لكن زيادتها تفسد الطعم دون حل سريع.
    6. استخدمي نوعًا محددًا ومعتادًا لديكِ من أنواع التحلية، على سبيل المثال إذا كنتِ معتادة على تحلية العصائر بالعسل، فتأكدي من المقدار المناسب لكمية العصير إذا لم تكن الوصفة الأساسية مُحلاة بالعسل. الأمر نفسه في أنواع السكر سواء الخشن أو الناعم أو الأبيض أو البُني. في كل الأحوال من غير المستحب تحلية العصائر بنوع جديد تمامًا عليكِ خلال الصيام، فلن تتمكني من ضبطه أو تذوقه.
    7. استخدمي مقادير ثابتة ومرقمة ويمكنكِ شراءها بسهولة من السوبر ماركت أو محلات الأدوات المنزلية.
    8. تأكدي في حالة استخدامك للعصائر البودرة (الصناعية) أنها لا تحتوي على السكر، أو غير مُحلاة مسبقًا فلا تحتاج لتحلية إضافية.
    9. ابدئي بالأنواع المتعارف عليها كقمر الدين والتمر هندي مثلًا، كأسهل أنواع العصائر الرمضانية.
    10. لا تضيفي أي محليات لعصائر الفاكهة الطبيعية، من الأفضل تقديمها طازجة دون تحلية حتى لا تفقد قيمتها الغذائية، تحديدًا عصير البرتقال واليوسفي، بينما يمكن تحلية العصائر الأخرى بالعسل أو السكر المطحون قبل التقديم بفترة قليلة.

    بالصور.. 7 عصائر تنعشك في الصيف

    وأخيرًا، سأخبرك بنصيحة إحدى الشيفات التي قالت لي إن رمضان فرصة مناسبة جدًّا لتقليل السكريات والمحليات الصناعية المضافة للعصائر، والاستمتاع بمذاقها الأصلي وفوائدها العظيمة دون تحلية إضافية، وبالوقت ستكونين خبيرة بمعرفة مقادير التحلية المناسبة كالأمهات والجدات الأكبر سنًّا بطريقة تلقائية.

    عودة إلى المطبخ

    باسنت إبراهيم إبراهيم إبراهيم

    بقلم/

    باسنت إبراهيم إبراهيم إبراهيم

    أتمنى أن أكون سوبر ماما، بعد أن أنجبت صغيرة جميلة فريدة عمرها شهور، أتعلم معها الصبر والأمومة وتلهمني بالعديد من الأفكار عن رعاية الرضع والاهتمام بهم مع عالم كامل من السهر والصبر الشديد.

    موضوعات أخرى
    9months
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon