متى أقدم لطفلي الزبادي وكيف؟

الزبادي للرضع

يُعد الزبادي من المأكولات الشهية التي يقبل الأطفال في سن الفطام على تناولها، وهو كذلك خيار صحي وغني بالكالسيوم الضروري لصحة العظام والأسنان، إذ يحتوي الزبادي كامل الدسم على كميات كبيرة من المعادن والفيتامينات الضرورية لصحة طفلك، وهو أيضًا مصدر ممتاز للبروتين سهل الهضم للصغار، ولكن يحتار كثير من الأمهات بشأن الوقت المناسب لتقديم الزبادي للطفل الرضيع، لذا تجيبكِ "سوبرماما" عن جميع تساؤلاتكِ بشأن تقديم الزبادي للرضع في هذا المقال.

متى يعطى الزبادي للرضع؟

ينصح أغلب أطباء الأطفال بتقديم الزبادي للأطفال الرضع من عمر السبعة أو الثمانية أشهر، وذلك بعد البدء بتقديم الخضروات والفواكه والحبوب أولًا، مع مراعاة أن يكون الزبادي مصنوعًا من الحليب المبستر كامل الدسم، لأنه يحتوي على الدهون الضرورية لنمو الطفل بشكل جيد.

كيف أقدم الزبادي لطفلي الرضيع؟

  • ابدئي بتقديم ملعقة صغيرة من الزبادي في اليوم الأول من إدخال الزبادي لطفلك الرضيع، مع زيادة الكمية تدريجيًا في اليوم التالي، وذلك لمدة أربعة أيام على التوالي، مع مراقبة ظهور أي أعراض للحساسية على طفلك مثل الطفح الجلدي أو الإكزيما أو التورم أو الحكة أو سيلان الأنف، وفي حالة ظهور أي من الأعراض المذكورة عليكِ التوجه فورًا لطبيب الأطفال واتباع تعليماته بدقة.
  • إذا لم تظهر أي أعراض للحساسية على طفلك بعد تناول الزبادي لمدة أربعة أيام على التوالي، يمكنكِ تقديم الزبادي لطفلك ضمن نظامه الغذائي اليومي بطرق مختلفة، وابتكار وصفات شهية ومفيدة له بالزبادي.
  • تجنبي تقديم أي أطعمة جديدة لطفلك في أيام تقديم الزبادي له للمرة الأولى، حتى تتمكني من التعرف على سبب الحساسية بسهولة في حالة ظهور أي أعراض لها.

لماذا الزبادي والجبن ملائمان للأطفال قبل عمر العام؟

السؤال الذي يطرح نفسه هنا هو: لماذا يشجع الأطباء على تقديم الزبادي والجبن فقط من ضمن منتجات الألبان الأخرى للصغار قبل سن العام؟

  • يقلق الأطباء من أن بعض الأمهات قد يستبدلن حليب الأم أو الحليب الصناعي بالحليب الحيواني، ما قد يتسبب في إحداث ضرر للصغير، لذلك يجب التفرقة بوضوح بين تناول الطفل للزبادي وبين شربه للحليب.
  • يتكسر اللاكتوز الموجود في الجبن والزبادي خلال عملية التصنيع، وكذلك يكون البروتين بكميات أقل من تلك الموجودة في الحليب بصورته الطبيعية، ما يجعل الزبادي أسهل في الهضم، والكثيرون ممن يعانون مشكلات في هضم اللاكتوز يتناولون الزبادي دون مشكلة تذكر.

إذًا، لماذا يقول بعض الأطباء "لا منتجات ألبان قبل العام" لو كان الزبادي مسموحًا به؟

كما ذكرنا في النقطة السابقة، المجتمع الطبي يخشى أن يستبدل الوالدان حليب الأم أو الحليب الصناعي بالحليب البقري قبل عمر العام، لما له من أضرار على معدة الصغار، ولكن طريقة صنع الزبادي تغير في طبيعته وتجعله أسهل على الهضم.

هل تقديم الزبادي للرضع مضافا إليه الفواكه مفيد؟

الزبادي بالفواكه الموجود لدى السوبرماركت ومحلات البقالة ليس مفيدًا لطفلك، وهناك أسباب مختلفة تمنعك عن تقديم الزبادي بالفواكه لرضيعك، ولكن لا يزال بإمكانك إعداد وجبات شهية بالزبادي والفواكه الطبيعية في المنزل، وإليك بعض أفكار لوجبات بالزبادي للرضع.

أفكار لوجبات شهية بالزبادي للرضع

يسبق تناول الطفل للزبادي على الأغلب تعرفه على أنواع مختلفة من الخضروات والفواكه، ما يجعل من السهل عليكِ تقديم الزبادي بطرق مختلفة تثير شهية صغيرك وتسهل من تقبله لهذا الطعام الجديد، وأنتِ لستِ بحاجة لشراء الزبادي ذي الأطعمة المختلفة، التي قد يُضاف إليها مواد حافظة، بل يمكنك ابتكار أنواع وأطعمة جديدة كل يوم، حى لا يمل من تناول الزبادي بصورته المعتادة.

  • الزبادي مع التفاح المبشور ورشة صغيرة من القرفة.
  • الزبادي مع التوت.
  • الزبادي مع الخوخ والموز (سواء معًا أو كل نوع بمفرده).
  • الزبادي مع الأفوكادو المهروس.
  • الزبادي المخفوق مع أي فاكهة والقليل من الماء لتصنعي سموزي لصغيرك، إذ يعمل الماء على تخفيف الخليط، ويمكنك وضعه في زجاجة الرضاعة أو الكوب الخاص بطفلك.
  • الزبادي مع البطاطا الحلوة والقرفة.
  • الزبادي مع الجوافة.
  • الزبادي مع الخوخ والجزر.

كيف أشجع طفلي على تناول الزبادي؟

أغلب الأطفال يحبون تناول الزبادي بصورته الطبيعية، ولكن هناك بعض الأطفال الذين لا يفضلونه، وفي هذه الحالة عليكِ البحث عن طرق مختلفة لتقديمه له بنكهات مختلفة ومميزة دون إجبار، ولتشجيعه على تناول الأطعمة التي تحتوي على الزبادي كل ما عليكِ هو أن تبدئي بتناولها بنفسكِ أمامه، مع إبداء علامات الاستحسان والاستمتاع بتناوله، وسيثير ذلك شغفه لتجربة هذه الأطعمة، تعرفي على هذه الوصفات الصحية والمفيدة بالزبادي من مطبخ "سوبر ماما"، واستمتعي بتناولها مع طفلكِ وجميع أفراد أسرتك.

احتياطات عند تقديم وصفات الزبادي للرضع

  1. عند تقديمك الأطعمة لطفلك يجب أن يكون كل نوع من مكونات الطعام بمفرده ولعدة أيام قبل دمجه مع نوع آخر، حتى تضمني عدم إصابته بالحساسية من أي مكون من مكونات وجباته.
  2. تأكدي من تقطيع الإضافات على الزبادي بصورة ملائمة لطفلك، بحيث لا تتسبب في الشرقة، وكذلك يسهل عليه هضمها.
  3. يوجد في القائمة السابقة بعض المكونات التي قد يكون ترتيب إدخالها على النظام الغذائي لصغيرك بعد الزبادي، لذا عليكِ التأكد من طبيب طفلك من الوقت المناسب لتناول كل مكون قبل تجربته معه.

وأخيرًا، عند تقديم الزبادي للرضع، احرصي على أن تقدمي لطفلك كمية قليلة جدًا منه، فهناك نسبة ضئيلة من الأطفال الرضع يتحسسون من تناول الزبادي، ويمكن للأم اكتشاف ذلك بسهولة مع بداية إدخال الزبادي لطفلها في المرة الأولى، ولا تخافي أو تؤجلي هذه الخطوة، فليس من المعقول تأجيل تقديم الزبادي للطفل لبعد بلوغه العام الأول من عمره وحرمانه من فوائده الكبيرة لمجرد وجود احتمال بسيط لإصابته بالحساسية منه، ويمكن للأم اكتشافه بسهولة.

المصادر:
When Can You Introduce Yogurt to Baby?
Tips for Feeding Babies Yogurt
10 Yummilicious Yogurt Recipes For Your Baby
15 Ways to Serve Toddlers Yogurt
افضل دكتور اطفال في مصر

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon