لماذا لا أستطيع التخلص من كرشي؟

ريجيم

حينما كنت في المرحلة الإعدادية، لم يكن وزني يتجاوز 52 كيلوجرامًا، وعلى الرغم من ذلك كان لدي كرش يضطرني إلى ارتداء ملابس مقاسها أكبر حتى لا يظهر، ومع تقدمي في العمر وازدياد وزني ظل هذا الكرش يلاحقني.

فهل يراودك هذا السؤال مثلي: "كيف يجتمع الجسم الرشيق مع الكرش؟".

وللإجابة عن هذا السؤال، بحثت كثيرًا ووجدت أنه قد تتراكم الدهون أسفل الجلد، وقد تتراكم داخل الجسم محيطة بالأعضاء الداخلية، وعادة ما تؤدي دهون الأحشاء إلى الإصابة بأمراض القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم.

العضلات مقابل الدهون

قد يكون المرء بدينًا، ولكنه يتمتع باللياقة الصحية، إذا زاد حجم العضلات عن نسبة الدهون داخل الجسم، وقد يكون المرء رشيقًا، لكنه مصابًا بالبدانة، إذا قل حجم العضلات عن نسبة الدهون داخل الجسم، فالأمر مرتبط بنسبة العضلات في الجسم مقابل الدهون.

وقد يتبع البعض العديد من الحميات الغذائية والتمارين الرياضية لكن دون جدوى، فما السبب وراء ذلك؟

إليكِ بعض الأسباب التي تُصعب من خسارة دهون البطن:

  • التقدم في العمر

مع التقدم في العمر ينخفض معدل الأيض، وكذلك تقل عدد السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم، وقد تعاني السيدات بعض انقطاع الطمث من زيادة الوزن في منطقة البطن حيث ينخفض معدل إفراز هرموني الأستروجين والبروجسترون، ما يؤدي إلى تراكم الدهون في منطقة البطن.

  • مزاولة التمارين الخاطئة

يظن الكثير أن تمارين الكارديو وحدها ستفي بالغرض، ولكن ينبغي الدمج بين تمارين الكارديو وتمارين القوة، حيث تزيد تمارين القوة من معدل العضلات في الجسم مما يدفع الجسم إلى حرق المزيد من الدهون.

اقرئي أيضًا: 10 خطوات لزيادة سرعة حرق الدهون في جسدك

  • تناول الكثير من الأغذية المصنعة

تزيد الأغذية المصنعة من صعوبة فقدان دهون البطن، في حين تحتوي الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة على المواد المضادة للأكسدة، التي تمنع تراكم الدهون في البطن.

  • تناول الدهون الضارة

يحتاج الجسم إلى الدهون ولكنه لا يتفاعل مع كافة أنواع الدهون بذات الطريقة، فعلى سبيل المثال بزيادة تناول الدهون المشبعة الموجودة في اللحوم ومنتجات الألبان تزيد نسبة دهون الأحشاء، في حين تحتوي الدهون غير المشبعة الموجودة في زيت الزيتون والأفوكادو والمكسرات وبذور عباد الشمس والسلمون على مواد مضادة للالتهاب، لذا ينصح بتناول الدهون غير المشبعة بكميات مناسبة.

  • تزايد الضغوط

مع تزايد الضغوط، يزداد إفراز هرمون الكوليسترول، ما يزيد من كمية الدهون التي يصعب على الجسم التخلص منها، وعادة ما يرتبط ارتفاع نسبة الكوليسترول بزيادة دهون الأحشاء.

  • قلة النوم

أثبتت إحدى الدراسات التي استهدفت ما يقرب من 70 ألف امرأة ممن يحصلن على أقل من 5 ساعات نوم يوميًا بأنهم أكثر عرضة بنسبة 30% لزيادة أوزانهم أكثر من اللواتي ينمن 7 ساعات يوميًا.

اقرئي أيضًا: عدم كفاية النوم قد يؤدي إلى زيادة الوزن

افضل دكتور تخسيس وتغذية في مصر

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon