علاج مغص الدورة الشهرية الشديد

    علاج مغص الدورة الشهرية الشديد

    يتراوح مغص الدورة الشهرية من التقلصات الخفيفة التي قد تستمر يوم أو يومين أو عدة أيام إلى المغص الشديد الذي يتعارض مع القيام بالأنشطة اليومية، ويحدث هذا الألم عادةً بسبب تقلصات الرحم التي تحدث قبل وفي بداية الدورة، لذلك إن كنتِ تتساءلين حول طرق علاج مغص الدورة الشهرية الشديد، هذا المقال لكِ فتابعي القراءة.

    علاج مغص الدورة الشهرية الشديد منزليًا

    تبدأ تقلصات الدورة في العادة قبل يوم أو يومين من دورتك الشهرية، وتبلغ ذروتها بعد حوالي 24 ساعة من بدء الدورة، وتستمر لمدة يومين إلى ثلاثة أيام، ويكون المغص على شكل خفقان أو تشنج أسفل البطن، وينتشر الألم إلى أسفل الظهر والفخذين الداخليين.

    ولكن يتميز مغص الدورة الشديد بأنه يترافق مع الغثيان والإعياء والإسهال والصداع والدوخة ولا يتحسن الألم عند تناول المسكنات، ويصاحبه نزيف حاد أو تخثر كما يتعارض مع أنشطتك اليومية، لذلك قررنا أن نقدم لكِ طرق علاج مغص الدورة الشهرية الشديد من خلال تغيير نمط الحياة والعلاجات المنزلية والطبية والطب البديل.

    يمكنك اتباع النصائح الآتية لتخفيف مغص الدورة الشديد:

    • مارسي التمارين الرياضية: أظهرت نتائج دراسة أجريت عام 2015 أن ممارسة التمارين الهوائية لمدة 30 دقيقة ثلاث مرات أسبوعيًا قللت من شدة تقلصات الدورة على مدار 8 أسابيع.
    • استخدمي مصدرًا للتدفئة على بطنك: ضعي وسادة تدفئة على أسفل بطنك أو زجاجة ماء ساخن أو لاصقة حرارية، إذ أن هناك أدلة على أن الحرارة قد تكون فعالة مثل الآيبوبروفين في تخفيف تقلصات الدورة.
    • قللي من التوتر: بشكل عام ترتبط ضغوط العمل والحياة بتقلصات الدورة الشهرية، لذلك يمكن أن تساعدكِ ممارسة اليوغا وتمارين التنفس في تقليل التوتر.
    • تناولي بعض المكملات الغذائية: تساعد أنواع معينة من المكملات في تقليل وعلاج مغص الدورة الشهرية الشديد، وتشمل هذه المكملات: الأوميغا 3، والمغنيسيوم، وفيتامينات ب1 وب6.
    • تناولي مسكنات الألم: غالبًا لن تساعدك مسكنات الألم التي تصرف دون وصفة طبية، مثل: الآيبوبروفين، والباراسيتامول في التخلص من مغص الدورة الشديد، ولكن يمكنك تناولها قبل يوم من بدء الشعور بالتشنجات، فقد تكون أكثر فعالية.
    • جربي خيارات الطب البديل: قد تفيد بعض علاجات الطب البديل في التخفيف من مغص الدورة، مثل: الوخز بالإبر والذي يتم فيه إدخال إبر رفيعة عبر الجلد في مواضع معينة من الجسم، والتحفيز الكهربائي للأعصاب عبر الجلد باستخدام أقطاب كهربائية، وتناول بعض الأعشاب كشاي الشمر.

    خيارات طبية لعلاج مغص الدورة الشديد

    في بعض الحالات لن تخفف الطرق السابقة من مغص الدورة الشديد، لذلك عليك زيارة الطبيب إن جربتِ الطرق السابقة وبقي المغص والألم شديدين، فقد يكون الألم ناتج عن إصابتك بحالة طبية، ويكون العلاج كالآتي:

    1. حبوب منع الحمل الهرمونية: تحتوي هذه الحبوب على هرمونات تمنع الإباضة، وتقلل من شدة التقلصات المؤلمة، ويمكن أن يصف لكِ الطبيب أشكل أخرى من الأدوية الهرمونية كالحقن أو اللصقات أو الغرسة التي تزرع تحت الجلد.
    2. الجراحة: قد تساعد الجراحة في التخلص من مغص الدورة الشهرية الشديد في حال كان ناتج عن اضطرابات، مثل: انتباذ بطانة الرحم أو الأورام الليفية، وقد يقرر الطبيب استئصال الرحم في بعض الحالات.

    عزيزتي في النهاية، وبعد أن قدمنا لك طرق علاج مغص الدورة الشهرية الشديد من خلال العلاجات المنزلية وتغيير نمط الحياة والعلاجات الطبية، قد يكون المغص الشديد دليلًا على الإصابة بحالة طبية تحتاج للعلاج، وقد تشعر بعض النساء بألم شديد دون سبب واضح، لذلك استشيري طبيبكِ حول ذلك.

    عودة إلى صحة وريجيم

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon