هل يصلح رجيم قاراطاي كنظام صحي دائم؟

رجيم قاراطاي

يكتسب بعض أنواع الحميات الغذائية بأنظمتها المختلفة شعبية واسعة في عالمنا العربي، وهذه المرة عزيزتي "سوبرماما" سنقدم إليك نوعًا مختلفًا من أنواع الأنظمة الغذائية، وهو رجيم قاراطاي التركي، أحد الرجيمات التي ذاع صيتها في العديد من البلدان العربية، وسمي بذلك نسبة إلى طبيبة الأغذية التركية "كانان قاراطاي".

ولا يهدف هذا النظام إلى فقدان الوزن فقط، وإنما تنقية جسمك أيضًا من السموم التي تسببها الأغذية غير الصحية، وفوائد رجيم قاراطاي كثيرة ويُعد نظامًا للوقاية من الأمراض ويمكن اتخاذه أسلوب حياة مع بعض الشروط، فواصلي القراءة لتتعرفي على طريقة اتباعه. 

فوائد رجيم قاراطاي

يناسب هذا النظام الغذائي شريحة كبيرة من الناس، إذ إنه مناسب للأطفال والنساء الحوامل والمرضعات أيضًا والمرضى بداء السكري، فهو ينظم مستوى السكر في الدم وعملية إفراز الإنسولين، لذلك يُعد اختيارًا ملائمًا للكثيرين، ونستعرض معكِ في عدة نقاط أهم فوائد رجيم قاراطاي:

  1. يتيح هذا النظام الغذائي الكثير من المحظورات في الأنظمة الأخرى، كتناول جميع الدهون الحيوانية الطبيعية والطعام المصنوع بالزبد والسمن الحيواني وزيت الزيتون، الشرط الوحيد أن تكون دهونًا طبيعية، ولا تتضمن الزيوت المهدرجة، أو أي نوع آخر من الزيوت باستثناء زيت الزيتون وزيت جوز الهند.
  2. يسمح بتناول الفاكهة المجففة والمكسرات والخضروات، وتعد المكسرات في رجيم قاراطاي واحدة من مصادر الزيوت الطبيعية الصحية الضرورية في هذا النظام الغذائي.
  3. يتميز بأنه يحافظ على سلامة الجسم من العديد من الأمراض التي قد تصيبه في الكبر مع التقدم في العمر، مثل النوع الثاني من السكر وارتفاع ضغط الدم والكوليسترول وتصلب الشرايين، فعدد كبير من الناس لا يتبعون هذا النظام الغذائي من أجل خسارة الوزن فقط، وإنما يتخذونه أسلوب حياة من أجل صحة أفضل للجسم.
  4. يجدد رجيم قاراطاي خلايا الجسم باستمرار، ويقلل من فرص الإصابة ببعض الأمراض، مثل: الأزمات القلبية المفاجئة والجلطات الدماغية، ويساعد أيضًا في علاج مرض السكري من الدرجة الثانية، والتخلص من دهون الكبد.
  5. يخلصك نهائيًّا من مشاكل الجهاز الهضمي والقولون، ويحافظ على نقاء ونضارة البشرة وحيويتها، ويدعم النشاط الذهني والحركي ويحارب الكسل.
  6. يمنحك الشعور بالشبع لساعات طويلة تصل إلى ثماني ساعات منذ تناول وجبة الإفطار، والتحلي بصحة جيدة ونشاط في الوقت نفسه.

ممنوعات رجيم قاراطاي

لتحصلي على فائدة أكبر ونتيجة أسرع لرجيم قاراطاي تجنبي هذه الممنوعات:

  • الامتناع عن تناول جميع الأغذية المعلبة والأطعمة المحفوظة.
  • عدم تناول الأطعمة المصنعة من الدقيق، مثل المكرونة والخبز، وأيضًا الشوفان ودقيق الذرة والدقيق البني والنخالة.
  • عدم تناول السكر نهائيًّا، يتضمن ذلك السكر الدايت وسكر الذرة أيضًا.
  • الفاكهة ممنوعة في رجيم قاراطاي، إذ تحتوي الفاكهة على سكر الفركتوز الذي لا يستطيع الجسم هضمه جيدًا، فيتراكم في الكبد على هيئة دهون.
  • تجنب الأطعمة المقلية بالزيوت النباتية، كزيت عباد الشمس وزيت الذرة وزيت الكانولا.

جدول رجيم قاراطاي

يعتمد رجيم قاراطاي على وجبتين فقط، هما الإفطار والغداء ولا توجد وجبة عشاء، كالتالي:

وجبة الإفطار

يجب تناول وجبة الإفطار ما بين الساعة السابعة والتاسعة صباحًا، وهي كالتالي:

  • بيضتان مسلوقتان أو مقليتان في دهون صحية (زبد أو سمن بلدي فقط)، ومسموح بإضافة البسطرمة والخضروات، ويمكن أن تستهلكي يوميًّا أربع بيضات. وعلى عكس السائد، فإن زيادة عدد البيض تساعد على خفض الكوليسترول في الدم.
  • قطعة جبن قليلة الملح كاملة الدسم.
  • نصف كوب مكسرات غير محمصة (سوداني أو لوز أو فستق أو بندق).
  • ثماني أو عشر حبات زيتون.
  • كميات مفتوحة من الخضروات.
  • كوب شاي أو حليب دون سكر.

وجبة الغداء

  • أي لحوم تريدينها سواء اللحم أو السمك أو الدجاج على أن تُطهى على نار هادئة، مستخدمة السمن البلدي أو زيت الزيتون (زيت الزيتون يساعد الجسم على امتصاص الفيتامينات الموجودة في اللحوم).
  • خضروات مطهية سواءً مطبوخة أو سوتيه، مع استبعاد الخضروات ذات المحتوى العالي من النشا، مثل: البطاطس والبسلة والقلقاس.
  • كميات كبيرة من السلطة، ويفضل إضافة زيت الزيتون إليها.
  • ثلاث ملاعق من العدس المطبوخ أو الفاصوليا البيضاء أو الفريك ثلاث مرات أسبوعيًّا فقط.

ويتفنن العديد من النساء في إيجاد بدائل للأرز والمحتوى النشوي للوجبات، مثل صنع كريب العدس أو محشي العدس، أو فرم القرنبيط واستعماله بديلًا للأرز.

نصائح عند اتباع رجيم قاراطاي 

اتباع هذه النصائح ضروري لتحصلي على نتيجة جيدة خلال اتباع الرجيم، وهي: 

  1. اشربي ما لا يقل عن عشر أكواب من الماء يوميًّا.
  2. مارسي رياضة المشي لفترة لا تقل عن 40 دقيقة.
  3. استخدمي الخل وأنقصي الملح في الطعام.
  4. اطهي الطعام على نار هادئة.
  5. أكثري من تناول الدهون الصحية، لأنها تساعدك في حرق الدهون المخزنة غير الصحية، والشعور بالشبع لساعات طويلة.
  6. لحرصي على أن يفصل بين الوجبتين خمس ساعات على الأقل، فهذا يساعد هرمون اللبتين على حرق الدهون الزائدة.
  7. تناولي ثمرة من الفاكهة أو بعضًا من حبات التمر يوميًّا بعد الانتهاء من فترة التخلص من الوزن الزائد.

ما أضرار رجيم قاراطاي على المدى البعيد؟ 

لا يوجد أي ضرر من اتباع نظام قاراطاي طوال العمر بشرط أن يكون أسلوب حياتك بالكامل صحيًّا، ولا يفتقد طعامك أي عنصر من العناصر الغذائية اللازمة لجسمك، وبعد فترة من إنقاص وزنكِ يجب أن تدخلي الكربوهيدرات بنسب بسيطة ومن مصادر معينة، مثل: البطاطس والبطاطا. فيما عدا ذلك فليس هناك أي ضرر من التوقف عن العادات الغذائية التي يمنعها رجيم قاراطاي، لأن معظمها عادات خاطئة تضر الجسم، وخصوصًا تناول الكربوهيدرات بنسب مرتفعة، وإهمال تناول العناصر الغذائية الأخرى ومنها الدهون الصحية. 

وفي النهاية عزيزتي، يمكننا أن نقول إن رجيم قاراطاي يعد رجيمًا صحيًّا إلى حدٍّ كبير، وهو ملائم أيضًا للكثير من عاداتنا الغذائية، ويسمح كذلك بزيادة بعض الكربوهيدرات بعد فترة من إنقاص الوزن، لذا فهو من الأنظمة المفيدة لكِ بالتأكيد.

ولمعرفة المزيد من المقالات المتعلقة بأنظمة الرجيم الشهيرة اضغطي هنا.

المصادر:
Karatay Diet
How to apply Karatay diet?
FORGET USUAL FAT BURNING RECIPES AND LET’S KNOW KARATAY
Healthy Alternative Diet from Turkey
know Karatay

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon