هوس الرجيم أو هوس الغذاء الصحى

ريجيم

محتويات

    أحيانا دقة الحفاظ على الرجيم بكل ما فيه مع هاجس تناول الغذاء الصحى، يمكن أن يؤدى إلى عواقب غير صحية، وفجأة تجدين أن حياتك كلها يتحكم فيها نظامك الغذائى الصحى، وهل أنتِ مواظبة عليه أم لا، وبشكل يرضيكِ أم لا، وربما تفقدين لذة حياتك بسببه، كل ذلك لأنكِ الآن تعانين مما يعرف بهوس الرجيم أو هوس الغذاء الصحى، لكن الأمر أبسط من ذلك بكثير، فاذا كنتِ تظنين أنكِ ممن يعانون بهوس الغذاء الصحى، فتابعينا للتأكد من الأمر وللتعرف على كيفية التغلب على مشكلتك.

    • ما هو هوس الرجيم أو هوس الغذاء الصحى؟

    يرى بعض الأطباء أن هوس الغذاء الصحى يعد مرض يشعر فيه الشخص برضائه عن نفسه، من خلال نظامه الغذائى، فإذا حافظ على نظام غذائى صحى فهو الآن راضى عن نفسه ويشعر بالراحة والطمأنينة، وإذا حاد قليلاً عن نظامه الغذائى الصحى، فهو يشعر بالاشمئزاز وعدم الرضا عن نفسه، فى حين أن بعض الأطباء يرون أن تثبيت نظام غذائى صحى، ربما يكون له تأثير مدمر على صحة الشخص العقلية، وأعتقد أنكِ لم تقتنعى بكلامى هذا، ولما لا وأنا أقول أن الحفاظ على نظام غذائى صحى ربما يضر بالشخص، لكن الذى أعنيه هو أن تناول الغذاء الصحى فى حد ذاته ليس شىء سىء، ولكن محاولتك للحفاظ على تناول هذا الغذاء الصحى بشكل صارم جداً هو السىء، ويمكن أن يؤدى إلى عواقب سلبية.
    اقرأي ايضا  : 10 اختيارات صحية لفقدان الوزن سريعاً
    • كيف تعرفين إذا كنتِ تعانين من هوس الغذاء الصحى أم لا؟

    توجد بعض الأعراض التى تظهر عليكِ إذا كنتِ بالفعل تعانى من هوس الغذاء الصحى ومنها:

    1. فقدان رغبتك للطعام ومتعتك به: رد فعل طبيعي لهوس الريجيم ومحاولتك لاتباع نظام غذائي صحي بشكل صارم، أن تفقدي متعتك بالطعام، أو ربما تفقدي رغبتك للطعام، فالشخص الطبيعي عندما يشتهي طعام معين، يأكله ويستمتع به حتى يشبع، أما أنتِ فلكي تحافظي على نظامك الغذائي الصحي، يتطلب ذلك عدم الخضوع لرغبتك وشهيتك إذا كنتِ قوية الإرادة، مما يفقدك متعتك بالطعام أو حتى رفضك له، وفقط تأكلين لأنك تشعرين بالجوع، وليس للاستمتاع بالطعام.
    2. الشعور بالذنب والاشمئزاز الذاتي: إذا كنتِ ضعيفة الإرادة، وأحيانا تحيدي عن نظامك الغذائي أو تأكلين أكثر من اللازم، فتشعرين بأنكِ أخطأتي، وهذا طبيعي، ولكن غير الطبيعي أن الأمر يصل إلى حد الشعور بالذنب والاشمئزاز الذاتي، فهذا أيضاً من أعراض هوس الغذاء الصحي.
    3. معاقبة النفس: من يعاني بهوس الريجيم عندما يحيد عن النظام الغذائي الصحي ولو بالقليل، تجده يعاقب نفسه عن طريق تقييد المزيد من الأطعمة دون أن يطلب ذلك منه طبيب التغذية الخاص به، أو ممارسة الرياضة لوقت أطول لمعاقبة نفسه، فتجده شخص يكرس الكثير من الوقت إما لتطبيق النظام الغذائي المثالي بصرامة، أو لمعاقبة نفسه عندما يحيد ولا يجد وقت للاستمتاع بحياته.
    4. العزلة الاجتماعية: من النتائج السلبية لهوس الغذاء الصحي، حيث إن الشخص الذي يعاني من هوس الريجيم ربما يرفض الذهاب مع أفراد أسرته أو أصدقائه إلى مطعم لتناول وجبة سوياً، لأنه يخشى أن يحيد عن نظامه الغذائى الصحى، أو عندما يجتمع مع أفراد أسرته لا يريد أن يأكل مما يأكلون منه، لأنه له طعامه الخاص التابع لنظامه الغذائى، فمع الوقت يجد عنده عزلة اجتماعية. (اقرأي أيضا : رجيم دشتي: النسخة العربية من رجيم «أتكنز» )
    • كيف يمكنك التغلب على مشكلة هوس الغذاء الصحي؟

    1.  الأكل العادي: استمعي دائما إلى معدتك، فحاولي تناول الطعام عند الشعور بالجوع، وتوقفي عند الشعور بالشبع، وكوني مرنه في اختيارك لنوع الطعام الذي تأكلينه، فاختاري ما تحبي واستمتعي به، وهذا يعني التنوع  وألا تواظبي على نظام غذائي ثابت، حتى تستعيدي رغبتك واستمتاعك بما تأكلين.
    2. خير الأمور الوسط: دائما من يعاني بهوس الغذاء الصحي يصنف الأطعمة إلى طعام جيد وطعام غير جيد، لكن مهمتك أن تختاري فيما بينهم - في منطقة الوسط - بمرونه، واتركي الصرامة في الاختيار. (اقرأي أيضا : رجيم دوكان لرشاقتك )
    3.  حسني علاقتك بالطعام: فيمكنك ذلك عن طريق تناول ما تحبي في الوقت الذي تحبينه فيه، وليس فقط لأن هذا الطعام جيد وصحي لكِ.

    أخيراً.. أحب أن اذكرك أن اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، هو جزئ لا يتجزأ من الحفاظ على أسلوب حياة صحي، فلا تجعلي شغلك الشاغل هو الحفاظ على الغذاء الصحي، وأتمنى أن تستمتعي بحياتك.

    افضل دكتور تخسيس وتغذية في مصر
    موضوعات أخرى