الولادة البكرية.. كيف تكون؟

الولادة الطبيعية للبكرية

تنتاب النساء اللاتي يواجهن تجربة الحمل والولادة لأول مرة الكثير من المشاعر المتناقضة مع اقتراب الولادة، فقد تشعر الأم بالخوف والفرح والقلق في آن واحد، فهي تترقب قدوم المولود، والزوج ينتظر، والأهل يتساءلون عن آخر التطورات وعن ظهور أي علامة من علامات الولادة أو بوادرها، خاصةً أنه الحمل الأول.

وتعد الولادة البكرية (الأولى) تجربة جديدة وغامضة للأمهات، ولكن لا تدعي كل هذا القلق والتوتر المحيط بك يمنعك من أن تستمتعي بنعمة خروج طفلك إلى الحياة أمام عينيكِ، ويجب أن تستعدي للولادة جيدًا، بأن تتعرفي على مراحلها وعلاماتها وكل ما يتعلق بها، حتى تصبحي على وعي بكل ما يحدث فيها، ما سيسهل عليكِ الكثير من متاعب الولادة المتوقعة. تابعي معنا قراءة هذا المقال الذي سيعرفك على كل الأسرار المتعلقة بالولادة الطبيعية للبكرية.

الموعد المرتقب للولادة الطبيعية للبكرية

تحدث الولادة بعد تسعة أشهر من موعد بدء الحيض في آخر دورة شهرية، وتكون مدة الحمل ما بين 38 إلى 42 أسبوعًا، ويختلف موعدها من امرأة إلى أخرى ومن حمل إلى آخر، ولكن في الغالب تتم الحامل مدة الحمل كاملة في الحمل الأول، مالم تتعرض لأسباب صحية تعجل بموعد الولادة.

أعراض الولادة الطبيعية في الشهر التاسع للبكر

تتشابه أعراض الولادة بين الولادة الأولى والولادات التي تليها، والأعراض تشمل:

  1. زيادة في الإفرازات المهبلية وتكون على شكل مخاط، وسببها استعداد عنق الرحم للولادة الطبيعية.
  2. الشعور بمغص وانقباضات متقطعة أسفل البطن وعلى فترات متباعدة، وتشعر الأم في حملها الأول بهذه الانقباضات بصورة أكبر، حيث تكون المرة الأولى التي تشعر بها وتخوض هذه التجربة، ويمكن تمييزها عن ألم الولادة الحقيقي حيث إنها تتوقف بعد بعض الوقت، كما أنها لا تزيد أو تتقارب. وتستمر هذه الأعراض خلال الأسبوع الأخير قبل الولادة مع تغير شدتها، وتعرف بتقلصات براكستون، ويجب تمييزها عن أعراض الولادة الحقيقية.
  3. زيادة الرغبة في التبول، بسبب نزول رأس الجنين في الحوض، وما يصاحب ذلك من ضغط على المثانة والمستقيم.
  4. الشعور بألم الطلق أو المخاض ويزول بعد دقيقة أو دقيقة ونصف ويتكرر بشكل منتظم، كل 20 دقيقة تقريبًا في البداية، ثم تتقارب الانقباضات وتصبح كل 15 دقيقة أو كل 10 دقائق.
  5. نزول السائل المحيط بالجنين، بالإضافة إلى سوائل مهبلية مخاطية الشكل، وتكون مصحوبة بالقليل من الدم، ما يوحي ببدء أولى مراحل الولادة بصورة كبيرة، حيث يبدأ عنق الرحم في الاتساع.
  6. الإصابة بآلام شديدة أسفل الظهر والبطن تشبه آلام فترة الحيض، لكنها أكثر قوة.

الوقت الواجب فيه التوجه إلى المستشفى: يجب التوجه إلى المستشفى فورًا عند الإحساس بأن حركة الجنين قلت عن المعتاد، أو عند رؤية السوائل الغريبة التي تنزل من المهبل، أو نزول ماء صافٍ يبلل الملابس من غير دم.

مراحل الولادة الطبيعية للبكرية

  1. المرحلة الأولى: فترتها من 8 إلى 12 ساعة في البكرية، وقد تقصر أو تطول على حسب الوضع، ويبدأ المخاض حتى الاتساع الكامل لعنق الرحم (10 سنتيمترات)، ما يسمح بخروج قطر رأس الجنين. خلال هذه المرحلة يفضل الحركة وعدم النوم أو الثبات في وضع معين، ومن الممكن أن تخضعي لتدليك خفيف أسفل الظهر لمساعدتك على تخفيف الألم.  
  2. المرحلة الثانية: تصل مدتها من 15 إلى 40 دقيقة لدى البكرية، وقد تمتد لساعة كاملة، وهي مرحلة خروج الجنين، وتشعر السيدة بشد أسفل منطقة العجان والمقعدة وتشعر برغبة لا تستطيع السيطرة عليها لدفع الجنين إلى الخارج، وتبدأ مع وصول عنق الرحم لأقصى اتساع له وهو 10 سنتيمترات، وتنتهي بولادة الطفل.
  3. المرحلة الثالثة: مدتها من 10 إلى 20 دقيقة، وهي مرحلة خروج المشيمة، وفد تستغرق عدة دقائق إلى نصف ساعة كاملة، وقد يقوم الطبيب بتدليك الرحم في هذه المرحلة للمساعدة على ولادة أو خروج المشيمة.

كم تستغرق الولادة الطبيعية للبكر؟

 قد تستغرق مدة الولادة الطبيعية للبكرية من 10إلى 14 ساعة في الحمل الأول، وقد تزيد لتصل إلى 18 ساعة كاملة أحيانًا، وتقل هذه المدة إلى النصف في الولادات التالية.

طرق تسهيل الولادة الطبيعية للبكر

  • احرصي على تجهيز حقيبة المولود وحقيبتك قبل الولادة بوقت كافٍ، ولا تنتظري ظهور علامات الولادة لأنك ستكونين مرهقة وغير قادرة على التركيز.
  • حاولي تهدئة نفسك بأخذ حمام دافئ قبل الذهاب إلى المستشفى وارتداء الملابس القطنية.
  • تجنبي الصراخ العنيف فهذا لن يخفف من ألمك، بل سيرهقك أكثر، ويستنفذ طاقتك التي تحتاجينها في مرحلة الولادة الثانية، كما أنه يسبب ضيقًا لمن حولك.
  • اعتمدي على التنفس العميق، ويمكنك ممارسة تمرينات التنفس في الشهور الأخيرة من الحمل، ومعرفة أساليب التنفس بشكل سليم.
  • حاولي الدفع قدر المستطاع، واتباع تعليمات الأطباء خلال المرحلة الثانية من الولادة، وتجنبي الدفع تمامًا في المرحلة الأولى.

عزيزتي الأم، إن الولادة الطبيعية منحة ربانية لكل أم، فلا تدعي قلقك وخوفك يحجب عنكِ الفرحة بهذه التجربة الفريدة، ولا تقلقي من الولادة الطبيعية للبكرية، فقط استعدي جيدًا نفسيًا وجسديًا.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Vaginal Delivery
Guide to a Vaginal Birth
Stages of labor and birth

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
4 أماكن لا تزيلي الشعر منها بالنتف
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon