6 أسباب لظهور قطعة لحم في فتحة المهبل بعد الولادة

قطعة لحم في فتحة المهبل بعد الولادة

في بعض الأحيان، قد تظهر قطعة لحم في فتحة المهبل كتلة أو تكيسًا يتطور في المهبل، سواء على جدار المهبل وداخله أو في الجزء الخارجي منه لتبرز خارج المهبل في المنطقة التي تعرف بالفَرج، الذي يتضمن الشفرات، ويشيع ظهور التورمات في هذه المنطقة خاصة في سنوات الخصوبة للمرأة التي تقدر فيها على الحمل، وقد يكون ظهور هذه التورمات طبيعيًا أو شيئًا يستدعي التدخل الطبي لتصحيحه، وقد تظهر الكتلة على هيئة قطعة لحم في فتحة المهبل بعد الولادة ليصل حجمها لحجم حبة البسلة أو أكبر، وعادة لا يصاحبها أعراض، لكن في بعض الأحيان قد يكون معها شعور بعدم الارتياح خاصة في أثناء العلاقة الحميمة أو الشعور بالضغط في الحوض أو صعوبة التبول والإخراج، في هذا المقال نتعرف إلى بعض أسباب ظهورها والإجراءات العلاجية المتبعة، فتابعينا.

أسباب ظهور قطعة لحم في فتحة المهبل بعد الولادة

قطعة اللحم الظاهرة في فتحة المهبل عادة تكون كتلة من الأنسجة مملوءة بالهواء أو السوائل أو القيح أو أي شيء آخر، وقد تظهر على جدار المهبل أو تحت بطانته، وتظهر بعد الولادة نتيجة لأسباب عدة، مثل:

  1. كيسة المهبل الاشتمالية: النوع الاكثر شيوعًا الذي يظهر نتيجة إصابة جدران المهبل  في أثناء عملية الولادة أو بعد الجراحة فيها، ما يؤدي لانحصار نسيج المهبل تحت سطح الجلد وتورمه.
  2. كيسة قناة جارتنر: التي تظهر على جوانب جدران المهبل وقناة جارتنر، تكون موجودة في أثناء تطور الجنين في الرحم وتختفي بعد الولادة عادة لكن عند تخلّف بقاياها، قد تتجمع السوائل داخلها لتكبر وتتطور على جدران المهبل لتكوّن تكيسًا أو تورمًا على جوانبه.
  3. القيلة المستقيمية: أو الفتق المستقيمي المهبلي، فمهبل المرأة يفصله عن مستقيمها جدار قوي من أنسجة ليفية قوية تسمى باللفافة، وعند ضعف هذه المنطقة بسبب عملية الولادة الطبيعية عادة فإنها تنفصل عن المستقيم ليبرز المستقيم في فتحة المهبل.
  4. القيلة المثانية: بسبب تدلي المثانة وضغطها على جدار المهبل عندما تضعف عضلات الحوض أيضًا، نتيجة الضغط الشديد الحادث في أثناء الولادة الطبيعية.
  5. عملية بضع الفرج: أو شق العجان المطلوب في بعض حالات الولادة الطبيعية، ويصنع فيها الطبيب شقًا في منطقة العجان (النسيج الفاصل بين فتحة المهبل والشرج) ثم بعد خروج المولود تغلق هذه الفتحة بالخياطة بغرز عادة تذوب من تلقاء نفسها، ووقتها قد يتكون مكانها قطعة بارزة من اللحم نتيجة للخياطة خاصة، إن لم يذوب الخيط الجراحي بشكل صحيح أو كانت الخياطة خاطئة.
  6. علامة غشاء البكارة: التي تظهر على هيئة قطعة صغيرة من الجلد الزائد باللون نفسه أو أغمق قليلًا، وتتبقى بعد فض الغشاء وتبرز للخارج نتيجة عملية الولادة ودفع بقايا غشاء البكارة خارج المهبل وظهوره.

في الفقرة التالية نذكر الإجراءات المتبعة لعلاج الأسباب السابق ذكرها، فتابعي القراءة.

علاج ظهور قطعة لحم في فتحة المهبل بعد الولادة

يعتمد علاج قطعة اللحم البارزة أو التكيس الظاهر في فتحة المهبل على سبب الحالة، وبشكل عام، يجب أن يجري الطبيب الفحوص لمراقبة حجم الكتلة وتغير شكلها، فقد لا تحتاج علاجًا، إلا إن سببت عدم راحة أو ألمًا، ومن الإجراءات العلاجية المتبعة:

  • تكيسات المهبل التي عادة يمكن تخفيفها بالإجراءات المنزلية إلا إن حدثت لها عدوى فوقتها يصف الطبيب المضادات الحيوية لعلاجها، ومن الإجراءات المنزلية:

  1. الجلوس في ماء دافئ لتخفيف الأعراض.
  2. تناول المسكنات ومضادات الالتهاب كالإيبوبروفين.
  3. ارتداء ملابس داخلية قطنية وفضفاضة، حتى لا تحتك بالمنطقة وتسبب التهابها.
  4. تجنب العلاقة الحميمة والسدادات القطنية في فترة علاج التكيسات.
  • القيلة المستقيمية أو المثانية، فإن كانت أعراضها شديدة فقد تحتاج للتدخل الجراحي لهما معًا إن كانت السيدة مصابة بهما معًا، لتصحيح ودعم المنطقة بالخياطة أو باستخدام داعمات على هيئة شبكة لدعم المنطقة أو الجهاز الداعم (الفرزجة)، الذي يكون كالحلقة التي تُدخل للمهبل لدعم المناطق البارزة، وفي الحالات البسيطة، يكتفي الطبيب بمراقبة الحالة وينصح السيدة المصابة بإجراء تمارين كيجل.
  • علامة غشاء البكارة التي تزول عادة من تلقاء نفسها ولا تحتاج إلى التدخل الطبي إلا إن سببت ألمًا أو عدم راحة، ووقتها قد يصف الطبيب بالإضافة للمسكنات ووضع كمادات باردة عليها عملية جراحية بسيطة جدًا لإزالتها، مع نصيحة تجنب النشاطات العنيفة.
  • الغرز الناتجة من شق العجان، وهذه يجب استشارة الطبيب وفحصها، فإن رأى حاجة لإزالتها جراحيًا سيزيلها، وإن كانت بسيطة فلن تحتاج إلا للمراقبة ولا تكون خطرة وقتها.

ختامًا عزيزتي السوبر، بعد تعديدنا لبعض أسباب ظهور قطعة لحم في فتحة المهبل بعد الولادة والخيارات العلاجية لها، فإنه يجب الذهاب للطبيب إن لاحظتِ أي تغيرات في منطقة المهبل، مثل تغير حجم أو مظهر الكتل، ويجب التعجيل بالتماس الرعاية الطبية إن كانت هذه الكتل تنزف أو يخرج منها إفرازات غريبة أو ذات رائحة كريهة أو كانت مؤلمة.

لمعرفة مزيد عن صحتك والعناية بها، زوري قسم الصحة على "سوبرماما".

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
Friso Article 4
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon