متى يمكن ممارسة العلاقة الزوجية بعد عملية الفتق؟

العلاقة الزوجية بعد عملية الفتق 

باختلاف أنواع عملية الفتق، فإن الألم بعدها مما يواجه الجميع، وأكثر ما يشغل بال كثير من المرضى هو العلاقة الزوجية بعد عملية الفتق، إذ يؤكد الأطباء أهمية تجنب أي مجهود بدني فترة من الوقت، في هذا المقال اعرفي أهم نصائح العلاقة الزوجية بعد العملية.

العلاقة الزوجية بعد عملية الفتق 

يمكن أن يستغرق التعافي من عملية الفتق فترة تتراوح ما بين أربعة إلى ستة أسابيع، لكن مع ذلك، يجب على المريض الحصول على الرعاية المنزلية الكافية باتباع نصائح الطبيب، والتي تتضمن أداء الوظائف اليومية الضرورية فقط وتجنب أي أنشطة بدنية عنيفة. قد لا يتمكن المريض من ممارسة العلاقة الزوجية بعد عملية الفتق حتى مرور شهر على الأقل بعد الجراحة.

متى يمكن ممارسة العلاقة الزوجية بعد عملية الفتق؟ 

يمكن للمريض ممارسة العلاقة الزوجية بعد عملية الفتق في غضون أربعة أسابيع غالبًا، بشكل عام يمكن القيام بالأنشطة المعتادة بمجرد التوقف عن الشعور بالألم، لكن ينصح كذلك باستشارة الطبيب خلال تلك الفترة لتأكيد إمكانية أداء العلاقة الزوجية أو لا.

وجد بعض الدراسات أن النشاط الجنسي يتحسن بعد عملية الفتق، إذ يتسبب الفتق غالبًا في الشعور بالألم خلال ممارسة العلاقة الزوجية، لكن بعد الجراحة يصبح الأمر أقل ألمًا.

تختلف فترة التعافي بين الأشخاص وفقًا لعدة عوامل، من بينها: 

  • موقع الفتق.
  • نوع الجراحة المستخدمة. 
  • عمر المريض وحالته الصحية. 
  • وجود أي مضاعفات صحية في أثناء الجراحة.

نصائح بعد عملية الفتاق

دائمًا ما يشعر المريض بالألم خلال الأيام التي تلي جراحة الفتاق، يرجع ذلك إلى الشقوق والشبكة المزروعة في أثناء العملية، ينصح الأطباء بالانتظار فترة كافية قبل إتمام العلاقة الزوجية، كما قد يعاني بعضهم من تورم في المنطقة التناسلية، لذا، من الممكن ألا تكون هناك رغبة كبيرة في الجماع، إذ تكون العلاقة الحميمة مؤلمة وغير مريحة لبعض الوقت. يحتاج الزوج خلال تلك الفترة إلى الحصول على الراحة الكافية للتعافي الكامل، ويترتب عليكِ كشريكته عدم إجهاده. بعد أن يحين الوقت المناسب لإتمام العلاقة، إليكِ بعض النصائح للحصول على علاقة آمنة بعد جراحة الفتاق مع تجنب الشعور بالألم:

  1. اختاري الأوضاع المناسبة التي لا تضغط على البطن أو منطقة الشق، ما لا يثقل على الزوج ويحتاج لكثير من الجهد، وضع الفارسة قد يكون الأفضل. 
  2. ابدئي بحركات بسيطة ولطيفة مع زيادة النشاط بشكل تدريجي حتى يكتسب الزوج الثقة الكافية.
  3. ضعي وسادة مريحة قرب بطن زوجك لدعم الجسم في أثناء ممارسة العلاقة الحميمة. 
  4. عند الشعور بالإجهاد الزائد على الزوج، انصحيه بأن يتوقف فورًا لتجنب أي أضرار صحية.

اقرئي أيضًا: كيف تساندين زوجك فى مشكلاته؟

لا شك أن العلاقة الحميمة بين الزوجين أمر ضروري لتقوية الروابط العاطفية وتجديد مشاعر الحب والحفاظ على علاقة ناجحة، لكن تذكري أن العلاقة الزوجية بعد عملية الفتق قد تكون لها مضاعفات صحية خطيرة، لذا لا بد من الانتظار حتى يتعافي الزوج تمامًا مع استشارة الطبيب للتأكد من عدم وجود أي خطورة من ذلك. 

اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالصحة على "سوبرماما".

المصادر:
Sex After Hernia Surgery
Hernia Surgery Recovery Tips

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
4 أماكن لا تزيلي الشعر منها بالنتف
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon