هل استخدام أدوية الحساسية للأطفال آمن؟

    أدوية الحساسية للأطفال

    يُصاب الأطفال كثيرًا بنزلات البرد، ولكن عندما لا يختفي الرذاذ والعطس لأسابيع، فقد يكون السبب الحساسية، على سبيل المثال، قد يشير العطس فترة طويلة مع انسداد أو سيلان الأنف إلى وجود التهاب الأنف التحسسي، على الرغم من أن الآباء عادةً ما يجربون أدوية البرد والحساسية التي لا تستلزم وصفة طبية، ولكن هناك بعض القلق والتساؤلات بخصوص هذا الأمر، لذلك حرصنا في هذا المقال أن نقدم لكِ الطرق الطبيعية لعلاج الحساسية، كما نجيب تساؤلك بخصوص مدى أمان استخدام أدوية الحساسية للأطفال، ومتى يجب زيارة الطبيب.

    هل استخدام أدوية الحساسية للأطفال آمن؟

    معظم أدوية الحساسية التي لا تستلزم وصفة طبية (OTC) آمنة للأطفال بعمر سنتين وما فوق، مثل:

    • محلول الأنف الملحي هو العلاج الأكثر أمانًا والأكثر فاعلية لحساسية الأنف.
    • مضادات الهيستامين الفموية مثل (لوراتادين) و(سيتريزين) و(فيكسوفينادين) متاحة دون وصفة طبية في تركيبات آمنة للأطفال، وتساعد في حالات العطس والحكة وتهيج العين وسيلان الأنف.
    • أحد مضادات الهيستامين التي لا تحتاج إلى وصفة طبية والتي تعتبر آمنة للأطفال أيضًا هو(ديفينهيدرامين).
    • بخاخات الستيرويد الأنفية للأطفال سُمح بها من عمر سنتين فما فوق.

    استشيري أحد أطباء الأنف والأذن والحنجرة أو طبيب الأطفال إذا كان عمر صغيركِ أقل من سنتين، وللأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين اثنين وست سنوات، قد تحتاج الأدوية التي لا تتطلب وصفة طبية من أسبوع إلى أسبوعين ليتعافى طفلكِ كليًا، أما الآن فسنتعرف إلى الطرق الطبيعية التي يمكنكِ تقديمها لطفلكِ لعلاج الحساسية.

    طرق طبيعية لعلاج الحساسية

    يمكن لبعض هذه الطرق مساعدة طفلكِ على التخلص من أعراض الحساسية المزعجة:

    1. يمكنكِ رش الماء المالح المعقم في فتحات أنف طفلك للمساعدة على تهدئة تهيج الأنف، قد يساعده أيضًا على تخفيف المخاط.، اطلبي من الصيدلي أن يساعدك على إيجاد بخاخ للأطفال، قد يتمكن الأطفال الأكبر سنًا من تنظيف أنوفهم بالمياه المالحة المعقمة باستخدام وعاء نيتي (وعاء من السيراميك يشبه إبريق الشاي غير عميق له فوهة طويلة ومدببة، مصمم لشطف تجاويف الأنف).
    2. يمكن أن يساعد الحفاظ على النوافذ مغلقة خلال موسم ذروة حبوب اللقاح على تقليل التعرض لأعراض الحساسية، وساعدي طفلك أيضًا على الاستحمام وتغيير ملابسه عندما يدخل المنزل، وينطبق الشيء نفسه على فصلي الخريف والشتاء إذا كان العفن الخارجي أو حبوب اللقاح الحشائش سببًا لحساسيته.
    3. يمكن أن تساعد الأغطية الخاصة للوسائد والمراتب على إبعاد عث الغبار، أبقي السجاد والبسط والستائر خارج غرفة طفلك إذا استطعتِ لأنها تجمع كثيرًا من الغبار، ولا تنظفي عندما يوجد طفلكِ في الغرفة، واحرصي على التخلص من الحيوانات الأليفة خارج غرف النوم، واستخدمي المكنسة الكهربائية كثيرًا.
    4. يمكنكِ مساعدة طفلكِ على التخلص من أعراض حساسية الجلد بارتداء الأقمشة القطنية لتجنب الحكة، قد يساعده أيضًا الاستحمام في الماء الفاتر.
    5. يمكنكِ وضع أكياس الثلج أو قطعة قماش مبللة على الجلد المصاب بالحكة إلى توفير الراحة، تساعد المستحضرات الطبيعية التي تحتوي على عوامل التبريد، مثل الكالامين والمنثول، على تهدئة الجلد والشعور بالراحة أيضًا.

    كما عرفنا فأن بعض العلاجات الطبيعية  قد تساعد أيضًا على تهدئة أعراض الحساسية الخفيفة، ولكن لا ينبغي أبدًا استخدام العلاجات الطبيعية لعلاج رد الفعل التحسسي الشديد، تحدثي دائمًا إلى طبيب طفلك قبل تجربة أدوية الحساسية للأطفال، أو أي طريقة علاج جديدة.

    أبناؤنا أغلى ما لدينا نهتم بصحتهم ونتألم لما يصيبهم ونسهر على رعايتهم، مع "سوبرماما" نساعد كل الأمهات بأفضل النصائح والخبرات لرعاية الأطفال والاهتمام بصحتهم في قسم تغذية وصحة الرضع

    عودة إلى رضع

    آية حسين زكي محمد

    بقلم/

    آية حسين زكي محمد

    صيدلانية، أهوى الكتابة والأشغال اليدوية، ومهتمة بتعليم الأطفال وبصحتهم النفسية. يعنيني الهدوء والاطمئنان، وأرجو أن تكون لكلماتي نصيبًا منهما.

    موضوعات أخرى
    J&J GCC
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon