مدة الدورة الشهرية: ما الطبيعي؟

    مدة الدورة الشهرية: ما الطبيعي؟

    الحيض أو الدورة الشهرية، أو الدورة هو الانسلاخ الشهري لبطانة الرحم، حيث يتدفق دم الحيض الذي يتكون جزئيًا من دم وجزئي من الأنسجة من داخل الرحم، من الرحم عبر عنق الرحم ويخرج من جسمك عبر المهبل، فقد تتسائلين عزيزتي القارئة عن مدة الدورة الشهرية الطبيعية، تعرفي في المقال الآتي على جميع التفاصيل.

     

    ما هي مدة الدورة الشهرية الطبيعية؟

    الدورة الشهرية هي التي يتم احتسابها من اليوم الأول للدورة الشهرية إلى اليوم الأول للدورة الشهرية التالية، حيث تكون هذه المدة ليست نفسها لكل امرأة.

    في السنوات القليلة الأولى بعد بدء الحيض تكون مدة الدورات الطويلة شائعة، ومع ذلك تميل دورات الحيض إلى التقصير، وتصبح أكثر انتظامًا مع تقدمك في العمر.

    فدورة الحيض هي مصطلح يستخدم لوصف تسلسل الأحداث التي تحدث داخل جسمك أثناء استعداده لاحتمال حدوث الحمل كل شهر، يبلغ متوسط مدة ​​الدورة الشهرية الطبيعي 28 يومًا، ومع ذلك يمكن أن تتراوح مدة الدورة الشهرية من 21 يومًا إلى حوالي 35 يومًا.

    قد تكون دورتك الشهرية منتظمة عزيزتي أي بنفس المدة تقريبًا كل شهر، أو غير منتظمة إلى حدٍ ما، وقد تكون دورتك الشهرية خفيفة أو ثقيلة، أو مؤلمة أو خالية من الألم، أو طويلة أو قصيرة، ولا تزال تعد طبيعية أي ضمن النطاق الطبيعي طالما الوضع عادي بالنسبة لك.

    ضعي في اعتبارك أن استخدام أنواع معينة من وسائل منع الحمل، مثل: حبوب منع الحمل ذات الدورة الممتدة، والأجهزة داخل الرحم أي اللولب، سيغير الدورة الشهرية.

    عندما تقتربين من سن اليأس، قد تصبح دورتك غير منتظمة مرة أخرى، ومع ذلك نظرًا لأن خطر الإصابة بسرطان الرحم يزداد مع تقدمك في العمر، ناقشي أي نزيف غير منتظم حول انقطاع الطمث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك.

     

    مراحل الدورة الشهرية الطبيعية

    بعد التعرف على مدة الدورة الشهرية الطبيعية، من المهم معرفة أنه يتم تحفيز خطوات الدورة الشهرية عن طريق ارتفاع وانخفاض المواد الكيميائية في جسمك عزيزتي والتي تسمى الهرمونات، حيث تقوم الغدة النخامية في دماغك والمبايض في الجهاز التناسلي بإفراز هرمونات معينة وإفرازها في أوقات معينة خلال الدورة الشهرية، والتي تتسبب في استجابة أعضاء الجهاز التناسلي بطرق معينة، حيث يمكن وصف الأحداث المحددة التي تحدث أثناء دورتك الشهرية على النحو الآتي:

    1. مرحلة الحيض: هذه المرحلة، التي تستمر عادةً من اليوم الأول إلى اليوم الخامس هي الوقت الذي يتم فيه إخراج بطانة الرحم فعليًا من خلال المهبل إذا لم يحدث الحمل، ينزف معظم الناس لمدة ثلاثة إلى خمسة أيام، لكن الفترة التي تستمر من يومين فقط إلى سبعة أيام لا تزال تعد طبيعية.
    2. المرحلة الجرابية: تحدث هذه المرحلة عادةً من اليوم السادس إلى الرابع عشر، فخلال هذا الوقت يرتفع مستوى هرمون الإستروجين مما يؤدي إلى نمو بطانة الرحم وتثخينها. بالإضافة إلى ذلك، يتسبب هرمون آخر يسمى هرمون منشط للجريب في نمو بصيلات المبيضين، وخلال الأيام من 10 - 14 ستشكل أحد الجريبات النامية بويضة كاملة النضج.
    3. الإباضة: تحدث هذه المرحلة تقريبًا في حوالي اليوم 14 في دورة شهرية مدتها 28 يومًا، حيث تؤدي الزيادة المفاجئة في هرمون آخر يسمى الهرمون الملوتن إلى إطلاق المبيض للبويضة، وهذا الحدث يسمى الإباضة.
    4. المرحلة الأصفرية: تستمر هذه المرحلة من حوالي اليوم 15 إلى اليوم 28، فبعد خروج البويضة من المبيض تبدأ في الانتقال عبر قناتي فالوب إلى الرحم، حيث يرتفع مستوى هرمون البروجسترون للمساعدة في تجهيز بطانة الرحم للحمل، فإذا تم تخصيب البويضة بواسطة حيوان منوي، وربطت نفسها بجدار الرحم فإنك تصبحين حاملًا، وإذا لم يحدث الحمل تنخفض مستويات هرمون الأستروجين والبروجسترون، وتنسلخ البطانة السميكة للرحم أثناء فترة الحيض.

     

    متى يجب زيارة الطبيب؟

    بعد معرفة مدة الدورة الشهرية الطبيعية عزيزتي القارئة، من المهم معرفة أهمية التحدث إلى طبيبك عزيزتي إذا كنت قلقة بشأن دورتك الشهرية، وخاصةً في حال:

    • تغير أنماط دورتك الشهرية.
    • دورتك الشهرية أثقل أي تحتاجين إلى تغيير الفوطة الصحية أو السدادة القطنية أكثر من كل ساعتين.
    • تدوم مدة نزيف الدورة الشهرية أكثر من ثمانية أيام.
    • قدوم الدورة الشهرية قبل أقل من 21 يومًا.
    • تباعد الدورة الشهرية بحوالي شهرين إلى ثلاثة أشهر.
    • أعراض الدورة الشهرية مؤلمة جدًا لدرجة أنها تؤثر على أنشطتك اليومية.
    • وجود نزيف بين فترات الدورة الشهرية.
    • النزيف بعد الجماع.

     

    تكمن أهمية معرفة مدة الدورة الشهرية الطبيعية عزيزتي السوبر ماما بعد معرفة في تتبع دورات الطمث، وفي فهم ما هو طبيعي بالنسبة لك، ووقت الإباضة، وتحديد التغييرات المهمة، مثل: انقطاع الدورة الشهرية، أو حدوث نزيف حيض، في حين أن عدم انتظام الدورة الشهرية عادةً ما يكون غير خطير، إلا أنه في بعض الأحيان يمكن أن يشير إلى مشاكل صحية.

     

    عودة إلى صحة وريجيم

    موضوعات أخرى
    9months
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon