مرض الصدفية والزواج

مرض الصدفية والزواج

عندما تكونين مصابة بمرض مزمن يكون الزواج أحد الأمور الشائكة، خاصة إذا كان هذا المرض جلديًا، إذ تُثار دائمًا مجموعة من التساؤلات، هل هذا المرض معدٍ؟ هل يؤثر في الأعضاء التناسلية، أو في قدرتك على الحمل؟ هل هذا المرض يؤثر في الجنين إذا أصبحتِ حاملًا؟ أحد الأمراض التي قد يثار الجدل حولها عند الزواج هي الصدفية، تعرفي في هذا المقال إلى كل ما يقلقك حول مرض الصدفية والزواج، واعرفي تأثير الصدفية في الأعضاء التناسلية، وكذلك تأثيرها في الحمل.

مرض الصدفية والزواج

عند الرغبة في الزواج، قد يقلق بعض الناس من انتقال مرض الصدفية من الزوجة إلى الزوج أو العكس إذا كان الزوج هو المُصاب بهذا المرض، لكن عزيزتي القارئة عليكِ معرفة أن مرض الصدفية مرض جلدي مناعي غير معدٍ، لا ينتقل عن طريق اللمس أو التقبيل أو العلاقة الحميمة، أو استخدام أدوات المريض الشخصية مثل فرشاة الأسنان، ولا يمكن انتقاله من شخص لآخر بأي طريقة من الطرق، تحدث الصدفية نتيجة فرط الجهاز المناعي، إذ يجعل جهازك المناعي خلايا الجلد تنمو بسرعة كبيرة، ما يجعلها تتكدس فوق بعضها وتنتج بقعًا قشرية سميكة، يوجد أنواع عديدة من الصدفية أشهرها الصدفية القشرية التي تجعل المكان المصاب بها متورم ومتقرح وحاك، وأحيانًا قد يتقشر وينزف.

أيضًا عليكِ معرفة أن مرض الصدفية يظهر على شكل نوبات، أحيانًا تكون النوبات شديدة ومزعجة، وأحيانًا تهدأ الأعراض تمامًا وقد تختفي، هناك أيضًا طرق علاج متعددة للتحكم في أعراض الصدفية، تجعل الحياة أيسر على المصاب بها.

اقرئي أيضًا: أشهر 8 أمراض تنتقل جنسيًّا

الصدفية في الأعضاء التناسلية

أكثر أنواع الصدفية انتشارًا هي الصدفية القشرية، غالبًا تظهر الصدفية القشرية على الكوعين والركبتين وفروة الرأس وأسفل الظهر، ولكن قد تظهر في أي مكان آخر في الجسم بما في ذلك الأعضاء التناسلية، أكثر من ثلث المصابين بالصدفية تظهر أعراض الصدفية على أعضائهم التناسلية خلال فترة ما في حياتهم، هناك نوع آخر من أنواع الصدفية هو الأشهر في الأعضاء التناسلية وهو الصدفية العكسية، تظهر الصدفية العكسية في ثنايا الجسم، مثل تحت الإبط وتحت الثدي والمناطق التناسلية، تسبب الصدفية العكسية احمرار الجلد وتهيجه، ولا تسبب قشورًا كالصدفية القشرية، وتسوء الأعراض بالعرق والحكة.

هناك أدوية عديدة لعلاج الصدفية في الأعضاء التناسلية، مثل الكورتيزون الموضعي والمرطبات التي تقلل الحكة والالتهاب والألم، هناك بعض طرق العلاج الأخرى كالعلاج الضوئي وبعض الأدوية الفموية.

هل الصدفية تمنع الحمل؟

الصدفية لا تؤثر في قدرتك على الحمل، كما أنها لا تؤثر في جنينك إذا أصبحتِ حاملًا، بل إن الحمل قد يعتبر فرصة عظيمة لكِ لتتخلصي من أعراض الصدفية مدة تسعة أشهر، إذ إن أكثر من 60% من الحوامل تختفي أعراض الصدفية لديهن خلال الحمل، ولكن هناك نحو 10% من الحوامل قد يُصبن بأعراض أسوأ خلال الحمل، إذا كنتِ من هؤلاء قليلات الحظ فيجب اللجوء إلى طبيب مختص لوصف العلاج المناسب،إذ إن بعض الأدوية قد تكون غير مسموحة خلال الحمل.

أدوية الصدفية المسموح بها خلال الحمل

  • المرطبات، مثل الفازلين.
  • الكورتيزون الموضعي.
  • العلاج الضوئي UVB.

أدوية يُفضل تجنبها خلال الحمل

  • بعض الأدوية الموضعية: مثل قطران الفحم، والتازاروتين.
  • الأدوية البيولوجية: مثل الهيوميرا.

أدوية الصدفية الممنوعة خلال الحمل

  • الميثوتريكسات: يرتبط الميثوتريكسات بالإجهاض، والحنك المشقوق، وتشوهات الأجنة الأخرى، يجب الامتناع عن تناول الدواء قبل ثلاثة أشهر من محاولة الحمل.
  • الريتينويد الفموي: يسبب تشوهات الأجنة، خاصة خلال أشهر الحمل الأولى.

اقرئي أيضًا: للحامل.. أدوية ممنوعة وأخرى مسموحة

عزيزتي القارئة، سواء كنتِ مصابة بالصدفية أو لا، فيجب أن تعلمي أن مرض الصدفية والزواج غير متعارضين، ولا يمكن أن تنتقل الصدفية أبدًا من شخص لآخر، إذ إن الصدفية مرض مناعي، كذلك لا يمكن أن تؤثر الصدفية في قدرتك على الحمل.

اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالصحة على "سوبرماما".

المصادر:
Psoriasis
Genital Psoriasis
Will My Psoriasis Affect Pregnancy?
Is Psoriasis Contagious?

عودة إلى صحة وريجيم

فاطمة رمضان

بقلم/

فاطمة رمضان

صيدلانية وأم، شغفي في الحياة توعية الأمهات ودعمهن، والكتابة سبيلي إلى ذلك.

موضوعات أخرى
ا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon