ما الذي يجب معرفته من تحليل البول الكامل للحامل؟

تحليل البول الكامل للحامل

في بداية فترة الحمل يطلب الطبيب من الأم الحامل إجراء عدة تحاليل طبية، منها تحليل البول الكامل، والذي قد يطلب الطبيب إعادة إجرائه عدة مرات على مدار فترة الحمل، لمتابعة تطورات الحالة ومقارنتها بنتائج التحليل الأول الذي يُجرى في بداية الحمل. إذ إن نتائج تحليل البول تخبر الطبيب بمعلومات مهمة عن الحالة الصحية العامة للأم، لكي يتمكن من التعامل معها في وقت مبكر حتى لا تؤثر على سلامة الجنين.

في هذا التوقيت يجب إجراء تحليل البول للحامل

من الضروري أن تكون كل أم على دراية بأهمية التحاليل التي يطلبها الطبيب خلال فترة الحمل، لذا تقدم لكِ "سوبرماما" معلومات عن التحاليل التي قد تحتاجين لإجرائها خلال فترة حملكِ، وموعدنا في هذا المقال مع تحليل البول الكامل.

ما أهمية تحليل البول الكامل للحامل؟

يمكن لطبيبكِ معرفة معلومات عن حالتكِ الصحية من خلال فحص نتائج تحليل البول، إذ يعمل تحليل البول على قياس مستويات السكريات والبروتينات والكيتونات والبكتيريا في البول، والتي قد تكون بمثابة مؤشر مبكر للطبيب عن بعض المشكلات الصحية التي قد تعاني منها الأم خلال فترة حملها، مثل داء سكر الحمل أو تسمم الحمل أو عدوى الكلى والمثانة.

طريقة إجراء تحليل البول الكامل:

يوفر معمل التحاليل كوبًا مخصصًا لجمع العينة، ويمكن جمع العينة في المنزل باستخدام وعاء نظيف ومعقم، على أن تصل العينة إلى المعمل خلال مدة لا تزيد على ساعتين.

لجمع العينة المطلوبة، عليكِ التبول قليلًا في المرحاض، ثم البدء في جمع العينة في منتصف عملية التبول، عن طريق وضع الوعاء النظيف أسفل فتحة البول مباشرة واستكمال التبول.

ماذا يقيس تحليل البول الكامل؟

1. البروتينات:

إذا أوضحت نتائج تحليل البول أن هناك ارتفاعًا في مستويات البروتينات، فإن ذلك قد يشير إلى احتمال إصابة الأم بعدوى الكلى أو المسالك البولية، أما إذا كان ارتفاع البروتينات مصاحبًا لارتفاع ضغط الدم فقد يكون ذلك بمثابة إنذار يشير إلى أن الأم معرضة للإصابة بتسمم الحمل.

ما أسباب الإصابة بتسمم الحمل وطرق علاجه؟

2. السكر:

لا يشير ارتفاع مستويات السكر في البول بالضرورة إلى أن الأم تعاني من سكري الحمل، فإنه أمر طبيعي أن يزيد مستوى السكر في كل من الدم والبول عند تناول كميات كبيرة من السكريات مثل الحلوى أو العصائر المحلاة. لذا قد يطلب الطبيب من الأم إعادة إجراء تحليل البول بعد فترة للتحقق من صحة النتيجة، خاصة إذا كان لدى الأم تاريخ وراثي في العائلة لمرض السكري.

3. الكيتونات:

هي عناصر تظهر عندما يبدأ الجسم في تكسير الدهون للحصول على الطاقة بدلًا من الكربوهيدرات، ويحدث ذلك عندما لا يجد الجسم كميات كافية من الكربوهيدرات، لذا فإن ارتفاع مستويات الكيتونات في البول قد يشير إلى سوء تغذية الأم الحامل. أما إذا كان هناك ارتفاعًا في مستويات الكيتونات والسكر معًا، فإن هذا قد يدل على إصابة الأم بمرض السكري.

4. خلايا الدم البيضاء والبكتيريا:

قد يشير وجود خلايا الدم البيضاء والبكتيريا في نتائج تحليل البول إلى الإصابة بالتهاب المسالك البولية، وفي هذه الحالة يطلب الطبيب من الأم إجراء مزرعة بكتيرية عن طريق أخذ عينة إضافية من البول، وإجراء اختبار حساسية للتحقق من الحالة، ولمعرفة الأدوية والمضادات الحيوية المناسبة لعلاج هذه العدوى.

هل المضادات الحيوية آمنة على الحامل؟

وأخيرًا، إن تحليل البول من أهم التحاليل التي يطلبها منكِ طبيبكِ خلال فترة الحمل، إذ يمكن أن تصاب الأم بأحد أمراض الجهاز البولي دون أن تشعر بأي أعراض غريبة، لذا فإنه من الضروري الالتزام بتعليمات الطبيب وإجراء تحليل البول للكشف المبكر واتخاذ الإجراءات الطبية اللازمة للوقاية والعلاج.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما"

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Baby Med
Amercan Pregnancy Association
افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
كيف أستخدم مسك الطهارة؟ وهل له خطورة؟
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon