كيف يكون الحمل بعد الثلاثين؟

الحمل بعد الثلاثين

هناك أسباب كثيرة قد تدفعك إلى تأجيل الإنجاب حتى الثلاثينيات من عمرك. ربما لأنك من أنصار الزواج بعد الثلاثين أو لأنك تفضلين بناء سيرة مهنية قبل الانشغال في الأولاد أو لأنك ترغبين في راحة بعد الولادة الأولى، لكن يظل هناك بعض القلق الذي يراودك ما إذا كان الإنجاب بعد الثلاثين فكرة سديدة.

لكن على أي حال، إذا كنتِ ستقدمين على هذه الخطوة أو أقدمتِ بالفعل عليها، إليكِ كل ما تحتاجين معرفته عن الحمل فيما بعد الثلاثين.

مميزات الإنجاب بعد الثلاثين

  • ربما تكونين أكثر استعدادًا ونضجًا لخوض التجربة سواء للمرة الأولى أو لتكرارها. ويقصد بالاستعداد هنا هو الاستعداد من الناحية النفسية والجسدية.
  • عادة ما نكون في عمر الثلاثين أكثر استقرارًا من الناحية المادية وهذا يسعدنا على تحمل العبء المادي للإنجاب سواء كان للمرة الأولى أو كنت تفكرين في تكرار التجربة.
  • لديك فرصة كبيرة في إنجاب توأم بعد سن الثلاثين، إذ يزداد معدل إفراز الهرمون المعزز للحوصلة مع التقدم في العمر.

لماذا الحمل في الثلاثينات أفضل من العشرينات؟

صعوبات الإنجاب بعد الثلاثين

أولًا حتى إذا كان هناك بعض الصعوبات التي قد تواجهك عند الحمل فيما بعد الثلاثين، لكن هذا لا يعني أن فرصتك في الإنجاب ضعيفة أو ما شابه، لكن بطبيعة الحال فإن أجسامنا تتغير مع التقدم في العمر، وبالتالي فإن الإنجاب في هذه المرحلة العمرية قد يتأثر على النحو التالي:

  • عادة ما تضعف قوة البويضات بعد الثلاثين، ولكنها بالأحرى لا تزال قادرة على أداء وظائفها.
  • عادة ما يكون النساء أكثر عرضة للإجهاض بعد سن الثلاثين.
  • بعد سن 35 عامًا، تكون النساء أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات مثل الحمل خارج الرحم أو الولادة المبكرة أو ولادة طفل وزنه أقل من الطبيعي.
  • عادة ما تضطر النساء إلى الخضوع إلى الولادة القيصرية في حالات الحمل بعد سن الثلاثين.

كل شيء عن فرص حدوث الحمل بمنتصف الثلاثينات

لكن على أي حال، حتى إذا هناك نسبة من النساء التي قد تعرض لأي من هذه الأعراض فإنك قد تتعرضين لها حتمًا إذا أقدمتِ على خطوة الحمل بعد الثلاثين.

للحصول على حمل صحي خلال سن الثلاثين، ما الذي يتعين عليكِ فعله؟

  • احرصي على استشارة طبيب حتى من قبل الحمل لمعرفة النظام والاحتياطات الواجب اتخاذها بما يتناسب مع طبيعة جسمك ومدى استعداده للحمل في هذه المرحلة.
  • إذا تأخر الحمل لأكثر من عام رغم الانتظام في العلاقة الزوجية دون أي موانع، فعليكِ باستشارة طبيب لتحديد الأسباب.
  • لا بد من الخضوع لفحص شامل بقسم النساء والتوليد ويشمل هذا الفحص التحقق ما إذا يوجد أي إصابة بالأمراض الجنسية أو متلازمة المبيض المتعدد الكيسات أو أورام ليفية أو أي شيء آخر قد يحول دون حصولك على حمل صحي.
  • نظرًا لأن النساء بعد عامهن الخامس والثلاثين يصبحن أكثر عرضة لإنجاب أطفال مصابة بمتلازمة داون، ومن ثم يُنصح بالخضوع لفحوصات جينية للتحقق من احتمالية حدوث ذلك.
  • هناك عوامل قد تسبب في عدم اكتمال الحمل مثل السكري وارتفاع ضغط الدم، لذا احرصي على إبقاء معدلات السكر وضغط الدم لديكِ تحت السيطرة.
  • احرصي على اتباع نظام غذائي صحي والانتظام في ممارسة الرياضة بعد الثلاثين، فهذا يساعد عل إبقاء جسمك في حالة  جيدة بصفة عامة. ويمكنك الاستمرار في ممارسة التمارين الرياضية حتى حدوث الحمل، فقط احرصي على ممارسة تمارين رياضية تناسب الحمل واستشيري طبيبك والمدرب بالمختص في ذلك.

أهم الفحوصات الصحية للمرأة في سن الثلاثين

أخيرًا لا داعي للمبالغة في التوتر والقلق. فقط احرصي على اتخاذ الاحتياطات المذكورة والالتزام بنصائح طبيبك، لتفادي أي مضاعفات قد تحدث بقدر الإمكان. وتذكري أنه ليس بالضرورة أن ما حدث مع صديقتك التي بعمر الثلاثين قد يتكرر حرفيًا معك. فلكل منا حالتها المتفردة حتى في الحمل.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Mother & Baby
Mom Junction
Very well family
افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon