كل ما تريدين معرفته عن عملية اللحمية

عملية اللحمية

هل يُصدر طفلك صوت شخير عاليًا في أثناء النوم؟ وهل يجد صعوبة في التنفس؟ هذا فضلًا عن إصابته بعدوى الأذن المتكررة، إذا كانت لدى طفلك هذه الأعراض، فربما يعاني من تضخم اللحمية، الأمر الذي يحتاج معه إلى إزالتها، وعملية إزالة اللحمية من العمليات الشائعة في الأطفال، وهي عملية بسيطة وآمنة وليس لها مضاعفات صحية إلا في حالات نادرة جدًا، وسنبرز لكِ عزيزتي في هذا المقال كل ما تريدين معرفته عن وظيفة اللحمية والأسباب الأساسية لتضخمها وعملية اللحمية ومتى تحتاجين لإزالتها لطفلك.

عملية اللحمية

هي عملية جراحية شائعة يجريها أخصائي الأنف والأذن والحنجرة لإزالة اللحمية، واللحمية هي غدد تقع خلف تجويف الأنف وراء ما يعرف بـالحنك الرخو في الجزء الذي يلتقي فيه الحلق مع الأنف، وهي جزء من الجهاز المناعي، حيث تعمل على التقاط الميكروبات في الأنف قبل أن تسبب عدوى، وفي أثناء التخلص من البكتيريا والفيروسات تتضخم اللحمية كرد فعل مناعي طبيعي، ومع العدوى المتكررة، تظل اللحمية متضخمة للحد الذي تسبب فيه صعوبة في التنفس، واضطرابات في النوم، ومع استمرار تضخم الغدد اللحمية قد يسبب الأمر انسداد قناة إستاكيوس التي تربط الأذن بالأنف وتصرف السوائل من الأذن الوسطى، لذا فإن انسدادها يؤدي إلى تراكم السوائل في الأذن، ما قد يؤدي إلى التهابات وعدوى الأذن المتكررة، أو فقدان السمع بشكل مؤقت.

أعراض تضخم اللحمية

قد تؤثر اللحمية المتضخمة على طفلك دون أعراض واضحة يمكن للطفل التعبير عنها، لذا إذا لاحظتِ عزيزتي هذه الأعراض عليه فلا تترددي في عرضه على أخصائي أنف وأذن وحنجرة للتأكد مما إذا كانت متضخمة أم لا:

  1. التنفس عن طريق الفم بشكل متكرر.
  2. سيلان الأنف وانسدادها بصورة متكررة دون إصابة بالبرد.
  3. جفاف الفم وتشقق الشفاه دائمًا.
  4. التنفس بصوت عالي.
  5. الشخير.
  6. عدوى الأذن المتكررة.
  7. اضطرابات النوم أو توقف التنفس في أثناء النوم.

عملية اللحمية للأطفال

قبل العملية، سيخبركِ الطبيب بمنع الطعام والسوائل قبل العملية بعدة ساعات (ست ساعات على الأقل) حتى لا يصاب الطفل بالقيء. وتجرى عملية اللحمية تحت التخدير الكلي، لذا اطمئني عزيزتي فطفلك لن يشعر بشيء على الإطلاق. وفي أثناء الجراحة يثبت الطبيب الفم مفتوحًا بواسطة أداة صغيرة، ثم باستخدام أداة أشبه بالملعقة يزيل الجراح اللحمية، وبعض الجراحين يقومون بكي الأنسجة وإزالتها لمنع النزيف، وتستغرق العملية 30 دقيقة تقريبًا، وسيبقى طفلك في غرفة الشفاء بعد الجراحة، وسوف يُسمح لكِ بأخذه إلى المنزل عندما يستيقظ ويمكنه التنفس بسهولة والسعال والبلع. وفي معظم الحالات، سيكون هذا بعد ساعات قليلة من الجراحة.

نصائح بعد عملية اللحمية للأطفال

  • بعد أن يفيق الطفل، اعطيه بعض السوائل لحمايته من جفاف الحلق، الذي قد يشعره بالألم والإزعاج، وابدئي بالعصائر الشفافة كالتفاح وربما بعض رقائق الثلج.
  • راقبي علامات طفلك الحيوية بعد العملية، وخاصةً درجة حرارته، ومن العادي أن يحدث ارتفاع طفيف في درجة الحرارة في يوم العملية نفسه، ويمكنكِ إعطاؤه خافض الحرارة الموصوف، وتواصلي مع الطبيب في حال ارتفاع درجة حرارته بشكل كبير أو تكرر ارتفاعها.
  • سيصف لكِ الطبيب أدوية مثل المضاد الحيوي، لمنع حدوث أي عدوى، ومسكنًا لإعطائه للطفل في حال شعوره بألم أو مع ارتفاع درجة الحرارة.
  • في بعض الأحيان قد يتقيأ الطفل سائلًا سميكًا وبني اللون، نتيجة ابتلاعه القليل من الدم في أثناء الجراحة، أما إذا استمر القيء، فاتصلي بطبيبه فورًا.
  • بعد العملية بأربع ساعات، قدمي أطعمة مسلوقة ومطهوة جيدًا للطفل مثل شوربة الخضار.
  • احرصي على ألا يفرغ طفلك أنفه (بدفع الهواء من خلالها) بعد العملية لمدة أسبوع على الأقل، واكتفي بمسح الأنف بلطف إذا عانى الطفل من سيلان.
  • في حالة عدم تبول الطفل خلال 12 ساعة بعد العملية، اتصلي بالطبيب فورًا.
  • خذي لطفلك إجازة من الحضانة أو المدرسة لمدة أسبوع على الأقل حتى يلتئم الجرح، ويستطيع تناول الطعام العادي.

عملية اللحمية للكبار

بالرغم من أن عملية إزالة اللحمية أكثر شيوعًا في الأطفال حيث تتضخم اللحمية حتى عمر ست سنوات، ثم تبدأ في الضمور لتختفي تمامًا في سن 16 عامًا، وهو ما يجعل تضخم اللحمية لدى البالغين أمرًا نادر الحدوث، فإن مؤخرًا ازدادت نسبة البالغين المصابين بتضخم اللحمية وفقًا للعديد من الإحصاءات التي أُجريت بناءًا على عدد من الدراسات، التي أكدت أن تضخم اللحمية هو المسبب الرئيسي لصعوبة التنفس وانسداد مجرى الأنف لدى البالغين ويحدث نتيجة الأسباب التالية:

  • التلوث.
  • التدخين.
  • العدوى المزمنة.
  • الحساسية.
  • سرطان الجيوب الأنفية.
  • سرطان الغدد الليمفاوية.

وتؤكد الدراسات أن 21% من انسداد الأنف في الكبار يرجع إلى تضخم اللحمية، ويُصاب الذكور بتضخم اللحمية بنسبة أكبر من الإناث بسبب التعرض للملوثات بشكل أكبر، وبالطبع التدخل الجراحي كما هو الحال في الأطفال هو العلاج لتضخم اللحمية، وهو ما قد يلجأ إليه البالغون حتى مع عدم وجود أعراض أو مشاكل في التنفس، كوسيلة سريعة وحاسمة للتخلص من الشخير.

عزيزتي، عملية اللحمية من الجراحات البسيطة التي لا يرافقها أي مخاطر أو مضاعفات صحية إلا نادرًا، وإذا لاحظتِ على طفلك أعراضًا لتضخم اللحمية، فاستشيري طبيبك ليجري الفحوصات اللازمة، واحرصي على العناية التامة بالطفل بعد العملية حتى يلتئم الجرح ويتماثل الصغير للشفاء سريعًا.

 يمكنكِ معرفة المزيد عن كل ما يخص رعاية الأطفال مع "سوبرماما".

المصادر:
Adenoid removal
Adenoid surgery
Adenoid Hypertrophy in Adults
Adenoidectomy –Adult
Adenoiditis

عودة إلى أطفال

موضوعات أخرى
ص
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon