أسباب تعرق الأطفال 6 سنوات

    أسباب تعرق الأطفال 6 سنوات

    يتعرق الأطفال بشكل طبيعي خلال أنشطتهم البدنية اليومية خاصةً في البيئات الدافئة أو الرطبة، عادةً ما نتعرق للحفاظ على درجة حرارة الجسم ثابتة، يؤدي تبخر العرق من الجلد إلى تبريد الجسم، ولكن عندما يفرز الجسم كثيرًا من العرق أكثر مما يحتاج إليه ليبقى باردًا، فإن هذا يسمى بفرط التعرق، وهو نوع من الاضطرابات الصحية التي تؤدي إلى التعرق المفرط حتى تحت درجة حرارة الجو العادية.

    قد تؤثر هذه الحالة في يدي طفلك وقدميه وتحت الإبط، قد يكون من الصعب على أي طفل مصاب بفرط التعرق أن يمسك القلم بشكل صحيح، لأنه قد يستمر في الانزلاق بسبب تعرق راحة اليد، بجانب تعطيلها لأنشطة طفلك اليومية، فإن هذه الحالة محرجة للغاية، إذا كان طفلك يعاني من التعرق المفرط المستمر دون سبب واضح سنساعدك للتعرف إلى أسباب تعرق الأطفال 6 سنوات الآن.

    أسباب تعرق الأطفال 6 سنوات

    تنقسم الأسباب المحتملة للتعرق المفرط عند الأطفال الصغار من الطبيعي إلى الخطير، سنتعرف إليها في ما يلي:

    • الإفراط  في ارتداء الملابس، أو إبقاء منزلك دافئًا جدًا.
    • القلق.
    • الحمى.
    • النشاط البدني.

    بعض الأسباب الأكثر خطورة للتعرق المفرط عند الأطفال الصغار تشمل:

    1. الالتهابات: أي نوع من أنواع العدوى سواء كانت خفيفة أو خطيرة قد يؤدي إلى التعرق الزائد، في بعض الأحيان، قد يكون التعرق عرضًا من أعراض العدوى، مثل السل.
    2. فرط نشاط الغدة الدرقية: قد يتسبب فرط نشاط الغدة الدرقية في زيادة التعرق وقد يكون التعرق هو العرض الوحيد، مع فرط نشاط الغدة الدرقية، قد يعاني طفلك أيضًا من فقدان الوزن وسرعة ضربات القلب والقلق.
    3. داء السكري: يمكن أن يكون التعرق المفرط من أعراض مرض السكري، قد يعاني الطفل المصاب بداء السكري أيضًا من زيادة العطش وزيادة التبول وفقدان الوزن، قد يحمل عرقه رائحة تشبه الأسيتون (مزيل طلاء الأظافر).
    4. ارتفاع ضغط الدم: قد يظهر ارتفاع ضغط الدم عند الأطفال كتعرق مفرط.
    5. فشل القلب الاحتقاني: عادةً ما يعاني الأطفال المصابون بفشل القلب الاحتقاني من أعراض أخرى بالإضافة إلى التعرق الزائد، قد يتعبون بسهولة، ويعانون من سرعة التنفس، ويسعلون بشكل متكرر، ويعانون من قلة الوزن.
    6. الأدوية الموصوفة: يمكن أن تسبب بعض الأدوية الموصوفة التعرق المفرط للأطفال.
    7. الاضطرابات الأيضية (Metabolic disorder) والهرمونية الأخرى.

      سنخبرك الآن عن طرق العلاج لفرط التعرق عند الأطفال.

    علاج فرط التعرق عند الأطفال 6 سنوات

    تتضمن بعض العلاجات الأكثر شيوعًا لفرط التعرق عند الأطفال ما يلي:

    1. العلاجات الموضعية: تشمل العلاجات الموضعية لفرط التعرق:

    • مضادات التعرق: تستخدم مضادات التعرق للمساعدة على تقليل كمية التعرق الذي يحدث، ولكن قد لا تعمل مضادات التعرق العادية مع معظم الأطفال المصابين بفرط التعرق، وتعتبر مضادات التعرق التي تحتوي على كلوريد الألومنيوم أكثر فاعلية من العادية، لأنها تسد الغدد العرقية وتمنع إفراز العرق.
    • أدوية مضادات الكولين الموضعية: تعمل هذه الأدوية على منع التحفيز العصبي للغدد العرقية، ما يؤدي إلى تقليل إفراز العرق، قد تعمل هذه العلاجات وقد لا تعمل بشكل جيد بسبب صعوبة امتصاص الدواء عبر الجلد.

    2. الأدوية الفموية: في بعض الأحيان يوصي الأطباء بأدوية مضادات الكولين لتقليل التعرق عن طريق الفم، بعض الأمثلة على الأدوية المضادة للكولين التي تؤخذ عن طريق الفم هي البروبانثيلين، والجليكوبرولات، والأوكسي بوتينيين هيدروكلوريد، إذا كان طفلك يأخذ هذا الدواء، فمن الضروري أن تحافظي على رطوبته في جميع الأوقات واحترسي من أعراض ارتفاع درجة الحرارة، يمكن أن تسبب هذه الأدوية آثارًا جانبية مثل:

    • جفاف الفم.
    • الإمساك (صعوبة التبرز).
    • زيادة معدل ضربات القلب.
    • مشكلات المسالك البولية.
    • رؤية ضبابية.

    3. تكنولوجيا الرحلان الشاردي: يمر تيار كهربائي خفيف عبر الماء حيث توضع يد أو قدم الطفل، هذا العلاج فعال للغاية، خاصةً مع فرط التعرق الراحي الأخمصي (القدم واليدين)، الرحلان الشاردي غير مؤلم تقريبًا ويستمر من 20 إلى 30 دقيقة فقط، ومع ذلك، قد يحتاج طفلك للخضوع لعدة جلسات لإعادة التعرق إلى المستويات الطبيعية، الآثار الجانبية الشائعة هي تقشير الجلد وجفافه.

    4. حقن توكسين البوتولينوم أ (البوتوكس): تُستخدم حقن توكسين البوتولينوم لفرط التعرق البؤري في منطقة الإبط، يمنع توكسين البوتولينوم الإشارات من العصب إلى غدة العرق، يُحقن الدواء في الجلد بإبرة رفيعة جدًا، يمكن أن تشمل الآثار الجانبية الألم في موقع الحقن والحكة والصداع.

    5. الجراحة: استئصال الودي الصدري بالمنظار (Endoscopic thoracic sympathectomy) هو إجراء تُقطع فيه الأعصاب التي تسبب التعرق المفرط. غالبًا ما تكون الجراحة هي الملاذ الأخير لعلاج فرط التعرق، تشمل مخاطر الجراحة العدوى والنزيف وتلف الأعصاب.

    اقرئي أيضًا: ما هي اختصاصات طبيب الأطفال؟

    أسباب تعرق الأطفال 6 سنوات مختلفة، قد يشعر الأطفال المصابون بهذه الحالة بالحرج الشديد لدرجة أنهم قد يخجلون من التجمعات الاجتماعية، شجعي طفلك على متابعة الأنشطة التي تثير الاهتمام والمتعة، وامنحيه الرسائل الإيجابية والثناء، وساعديه للتعرف أكثر إلى حالته فقد يمنحه ذلك مزيدًا من الثقة.

    اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بصحة الأطفال على "سوبرماما".

    عودة إلى أطفال

    آية حسين زكي محمد

    بقلم/

    آية حسين زكي محمد

    صيدلانية، أهوى الكتابة والأشغال اليدوية، ومهتمة بتعليم الأطفال وبصحتهم النفسية. يعنيني الهدوء والاطمئنان، وأرجو أن تكون لكلماتي نصيبًا منهما.

    موضوعات أخرى
    J&J GCC
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon