علامات الولادة في الشهر السابع وأسباب حدوثها ومعلومات أخرى

علامات الولادة في الشهر السابع

مع اقتراب أشهر الولادة تبدأ الأم في الإحساس ببعض الآلام والانقباضات بين الحين والآخر، ولكن قد تشعر الأم في الشهر السابع الذي يعد من أصعب شهور الحمل بحدوث هذه الانقباضات بصورة منتظمة ومستمرة، وقد يعد هذا مؤشرًا على قرب موعد الولادة واحتمال حدوث ولادة مبكرة.

علامات الولادة في الشهر السابع هي المؤشرات التي تنبهك بقرب ميعاد الولادة وأنتِ ما زلتِ في الشهر السابع من الحمل، واليوم سنخبركِ بهذه العلامات وما يجب عليكِ فعله عند ظهورها، فجميعها مؤشرات واضحة للولادة المبكرة، ولكن قد لا تعلمها أمهات كثيرات.

علامات الولادة في الشهر السابع

إليكِ أبرز العلامات التي تدل على اقتراب الولادة في الشهر السابع:

  • انقباضات الرحم المبكرة: تشعر الأم بانقباضات منتظمة ومستمرة في الرحم بفواصل زمنية تتناقص مع الوقت.
  • الشعور بألم في منطقة الظهر: قد يكون ثابتًا يأتي ويذهب على فترات، أو قد يكون مصحوبًا بشعور بثقل في الجزء السفلي من منطقة الحوض.
  • زيادة الإفرازات المهبلية: التي تكون على شكل نقط من الدم الخفيف أو نزيف دموي شديد أو إفرازات غير دموية خفيفة أو اندفاع كمية كبيرة من الماء دفعة واحدة.
  • علامات أخرى: وتشمل ألم في أعلى الساقين، وزيادة الضغط في الحوض أو المهبل، وقلة حركة الجنين.  

أسباب تؤدي للولادة المبكرة

من الأسباب التي تحفز حدوث الولادة المبكرة:

  • سوء التغذية وعدم الاهتمام بالغذاء الصحي المتوازن، والإصابة بالأنيميا الحادة والوزن المنخفض.
  • التدخين.
  • أمراض القلب.
  • نقص كمية السائل الأمنيوسي الذي يسبح فيه الجنين داخل الرحم. 
  • حدوث مشاكل في ضغط دم الأم خلال رحلة الحمل.
  • حدوث مشاكل في الرحم أو في عنق الرحم أو في المشيمة.
  • التعرض لأحداث وضغوط شديدة تسبب التوتر خلال الحمل، مثل وفاة شخص مقرب.
  • تاريخ سابق من حدوث الولادة المبكرة.
  • عمر الأم أصغر من 18 أو أكبر من 40.

    الوقاية من حدوث الولادة المبكرة

    يمكنكِ تأخير الولادة لعدة أيام أو أسابيع أخرى في حال ظهور علامات الولادة في الشهر السابع، ولكن بعد استشارتك للطبيب عن طريق:

    • الاستلقاء على الظهر، والحصول على الراحة التامة خلال الحمل.
    • تجنب بذل أي مجهود، حتى لا يزداد عنق الرحم اتساعًا.
    • تجنب ممارسة العلاقة الزوجية الحميمة.
    • الابتعاد عن الإجهاد النفسي، كالتوتر والعصبية.
    • التواصل مع الطبيب، فقد ينصح بتناول بعض الأدوية التي من شأنها أن تحد من انقباضات الرحم، لإتاحة الفرصة للجنين كي يستمر في نموه وتطوره، ويكتسب بعض الوزن الإضافي.
    • أخذ حقنة الرئة التي تساعد على تسريع نمو رئتي الجنين.
    • متابعة الحالة باستمرار مع الطبيب، لمعرفة ما يجب القيام به بعد ذلك. 

    أخطار الولادة المبكرة

    من المعروف أن فترة الحمل الطبيعية تمتد من ثمانية وثلاثين أسبوعًا حتى أربعين أسبوعًا، وتحسب من تاريخ نزول آخر دورة شهرية للأم، وأحيانًا تتعرض بعض الأمهات لحدوث ولادة مبكرة في الشهر السابع أي من الأسبوع الثامن والعشرين.

    وفي معظم الأحيان، تشكل الولادة المبكرة خطرًا على حياة الجنين، فهو يخرج إلى الحياة وهو ناقص النمو؛ لأنه لم يكمل تطوره في رحم الأم، كما أنه يكون معرضًا للإصابة بأمراض جسدية وعقلية، وهذا لا يعني أن كل الأطفال المولودين في الشهر السابع سيكونون في حالة صحية خطيرة، لكنهم سيكونون في حاجة للحاضنة، لأن نموهم لا يكون مكتملًا، ولذلك هم بحاجة لرعاية مضاعفة.

    لمزيد من المعلومات عن الشهر السابع في الحمل شاهدي هذا الفيديو: 

    يمكنكِ الحد من حدوث أي متاعب أو مشاكل في الحمل إذا حصلتِ على رعاية صحية منتظمة، وتناولتِ الغذاء الصحي، وتابعتِ جميع مراحل الحمل مع طبيبك الخاص. واعلمي أن فترة الحمل تتطلب منكِ الراحة والهدوء النفسي والالتزام بجميع نصائح الطبيب عند ظهور علامات الولادة في الشهر السابع، حتى تمر هذه الفترة بسلام وترين أمامكِ قرة عينكِ وهو في تمام صحته.  

    الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

    • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
    • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store 

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon