الممنوع والمسموح أثناء الحمل: الجزء الثاني

محتويات

    ما المممنوع وما المسموح أثناء الحمل بعيدًا عن التغذية والمأكولات والمشروبات. في هذا المقال أكمل لك القائمة

    صبغات الشعر ومعالجة الشعر

    ينصح أغلب الأطباء بعدم استخدام صبغات الشعر ومستحضرات الشعر الكيماوية ككريمات الفرد والكيراتين أثناء الحمل خاصة خلال الأشهر الأولى والوسطى، وربما يسمح بعض الأطباء في استخدامها في الشهر الأخير بعد ضمان تمام نمو الجنين وتكون أجهزته بشكل سليم بإذن الله، بينما هناك مدرسة طبية ترى أن أي من ذلك ليس ضرورة وأن على السيدة تأجيل أي من ذلك لما بعد الولادة.
     
    (اقرأي أيضًا: صبغة الشعر وتأثيرها على الحمل و الرضاعة)

    مستحضرات التجميل

    تقسم مستحضرات التجميل إلى عدة أشياء منها كريمات الوجه والشعر ومنها طلاء الأظافر أو مستحضرات الماكياج على الوجه كالروج وغيرها. يرى أغلب الأطباء عدم وجود أي مشكلة في استخدام كل مستحضرات التجميل، وأن نسبة وكمية المستحضرات المستخدمة لا تصل إلى الضرر والوصول للجنين، لكن يوصي الأطباء عامة بالتقليل من استخدام المستحضرات التجميلية بوجه عام للحفاظ على الصحة العامة وقوة الأظافر والبشرة، وعدم تكرار وضع مساحيق التجميل وطلاء الأظافر إلا بشكل مبسط وعلى فترات، بينما يسمح بالكحل في كل الأوقات خاصة الطبيعي.

    العطور ومزيلات العرق

    يسمح باستخدام العطور بشكل طبيعي أثناء الحمل لكن ينصح عامة حتى في غير الحمل بعدم رش العطر على الجلد مباشرة بل على الملابس وبعدم الإفراط فيه بشكل يؤثر على التنفس خاصة لمرضى الربو والحساسية. وينطبق الأمر على مزيل العرق السبراي، أما مزيل العرق الدوار أو الجاف فيسمح به وإن وجب الالتزام بمعايير النظافة قبل وضعه وعدم الإفراط في استخدامه حرصًا على عدم التعرض لأي التهابات جلدية قد تؤدي فيما بعض لتناول علاج في الوقت الذي يسمح فيه بأدوية محدودة للحامل.
     
    (اقرأي أيضًا: ابتعدي عن هذه الحلول التجميلية أثناء الحمل)

    معطرات الجو والمبيدات الحشرية

    من المهم للغاية عدم التعرض لمعطرات الجو والمبيدات الحشرية بشكل مباشر ولوقت طويل. يفضل دائمًا في رش المبيدات رش الغرفة وغلقها وعدم دخولها إلا بعد مرور ساعة كاملة، وفي حالة معطرات الجو يمكن رش زخات بسيطة تعطي عبيرًا رقيقًا ولا داعي للإفراط فيها. يفضل ألا ترشها الحامل إن أمكن وإلا فلتفعل بسرعة وتغادر الغرفة، وهذه من النصائح الطبية حتى في غير الحمل.

    الموبايل

    هناك مدرستين طبيتين في هذا الأمر ترى الأولى أنه لا داعي لأي خوف بينما ترى الثانية تأثير الموجات الكهرومغناطيسية على جسم المرأة الحامل، لذا يرى أصحاب هذه المدرسة ألا تضع الموبايل إلى جانبها ولا في جيبها ولا جنب فراشها وألا تتكلم فيه لفترة تزيد عن خمس دقائق بما يعادل ربع ساعة فقط يوميًا وأن تقتصر على المكالمات الأرضية إن لزم الأمر.
    (اقرأي أيضًا: هل استخدام الحامل للاب توب آمن)
    افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon