المدة المثالية للرضاعة الطبيعية

مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة

يعتمد الوقت المستغرق في الرضاعة الطبيعية على بعض العوامل منها عمر الطفل الرضيع وكمية الحليب في الثدي وتوقيت الرضاعة، ويمكن أن تستمر الرضعة الواحدة لمدة عشر دقائق، وبعض الرضعات تستمر لمدة 40 دقيقة، وهناك اختلافات كبيرة وفروق شاسعة، فتعرفي معنا في هذا المقال على مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة، وجدول الرضاعة الطبيعية للأعمار المختلفة للرضع.

مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة

عمر الرضيع له التأثير الأكبر على المدة التي يستغرقها في الرضاعة الطبيعية، وحديثو الولادة يحتاجون إلى وقت لممارسة الرضاعة وتعلُّم كيفية مسك الحلمات دون مجهود، ولذلك يحتاج حديثو الولادة إلى الرضاعة كل ساعتين أو ثلاث على الأكثر، وفي كل مرة يرضعون مدة تتراوح بين 10-15 دقيقة من كل ثدي من الثديين، وهذه هي المدة التي يحتاجها الطفل حديث الولادة في هذا العمر، لتضمني حصوله على القدر الذي يكفيه من الحليب، ليشبع وينمو في هذه المرحلة بشكل جيد. 

علامات شبع حديثي الولادة

  1. يغير المولود ستة حفاضات مبللة على الأقل يوميًا بعد اليوم الخامس من الولادة. 
  2. في الغالب ينام الرضيع في هدوء بعد الرضاعة، وينام خلال اليوم بشكل جيد. 
  3. تشعرين بأن ثدييك أخف كثيرًا بعد كل رضعة. 
  4. يكتسب الرضيع الوزن الجيد والمناسب في هذا العمر. 

جدول الرضاعة الطبيعية للرضع  

عمر الرضيع 

مدة الرضاعة الطبيعية 

من 0-3 شهور 

 تستغرق الرضعة الواحدة 30 دقيقة

من 3-6 أشهر 

يستغرق الرضيع في الرضعة الواحدة 20 دقيقة

من 6-9 أشهر 

في كل مرة يرضع الطفل ما لا يقل عن 15 دقيقة موزعة على الثديين. 

مدة الرضاعة الطبيعية للطفل بالتفصيل

  • من 0-3 شهور: يحتاج الطفل إلى الرضاعة كل ثلاث ساعات على الأكثر، ويستغرق في الرضعة الواحدة 30 دقيقة (10-15 دقيقة من كل ثدي). 
  • من 3-6 أشهر: مدة الرضاعة تقل تدريجيًا والوقت بين الرضعات يزيد تدريجيًا، ويستغرق الرضيع في الرضعة الواحدة 20 دقيقة (5-10 دقائق من كل ثدي)، ويُفضل إرضاعه كل ثلاث إلى أربع ساعات. 
  • من 6-9 أشهر: هذه الفترة التي يدخل فيها الطعام الصلب لطفلك، وفي هذا الوقت، يحب الرضيع إنجاز الأمر بسرعة والذهاب إلى اللعب مرةً أخرى على مدار اليوم، ولكنه يقضي وقتًا أطول في الرضاعة ليلًا قبل النوم، الفترة بين الرضعات تحددها الأم حسب مواعيد تناول الوجبات، ولكن المعدل المثالي هو كل أربع ساعات، وفي كل مرة يرضع الطفل ما لا يقل عن 15 دقيقة موزعة على الثديين. 
  • من 9-24 شهر: بعد مرور تسعة أشهر من عمر طفلك، يصبح الطعام هو العامل الأساسي في غذائه اليومي، وإلى جانبه الرضاعة الطبيعية، ولا تستغني عن الرضاعة، ولكن لا يجب أن تكون الجزء الرئيسي في النظام الغذائي لطفلك في هذه المرحلة، ويمكنك الاكتفاء بثلاث مرات رضاعة على مدار اليوم، إلى جانب الوجبات، ويعتمد موعد الرضاعة على موعد الوجبات وهذا متروك لكل أم حسب طبيعة يومها وعملها.

طفرات النمو للرضع 

تتأثر الرضاعة الطبيعية لطفلك بطفرات النمو التي يمر بها، ففي أوقات النمو السريع يرضع الطفل كثيرًا ويقضي وقتًا أطول في الرضاعة الطبيعية، ويرجع هذا إلى محاولة جسمه الحصول على مزيد من الحليب والطاقة لدعم نموه، ويبعث جسمه بإشارات أوتوماتيكية تحثه على الرضاعة أكثر ما يحث ثدييك على إنتاج مزيد من الحليب.

يمكن أن تحدث طفرات النمو في أي عمر، وتكون أكثر شيوعًا في عمر أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، ثم ستة أسابيع، ثم ثلاثة أشهر، وتستمر طفرة النمو بضعة أيام فقط، ويعود الطفل بعدها إلى روتينه الطبيعي في النوم والرضاعة الطبيعية. 

لا يختلف اثنان على أهمية الرضاعة الطبيعية للطفل إلى أن يتم عامين من عمره، ولكن من المهم أن تعرفي مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة والرضع في مراحل عمرهم المختلفة، لتكوني على علم مسبق بما يحتاجه رضيعك وما يستغرقه من وقت، وتستطيعين تنظيم حياتك بشكل أفضل في شهور الرضاعة الطبيعية.

المصادر:
How Long It Takes to Breastfeed a Baby
How Often to Breastfeed
Breastfeeding your newborn
How often does my baby need to breastfeed

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon