ما فوائد الفراولة للرضع؟

الفراولة للرضع

يستسيغ معظم الأطفال الرضع مذاق الأطعمة الحامضية والسكرية، لذلك يميلون لتناول الفواكه عن الخضراوات، لأن معظم الخضراوات المهروسة لا تتمتع بمذاق مميز، والفراولة على وجه الخصوص من الأطعمة الشهية التي لن تبذلي مجهودًا كبيرًا عند تقديمها للطفل، كما أنها طرية فيمضغها الطفل بسهولة، ومع ذلك يتخوف بعض الأمهات من تقديم الفراولة للأطفال الرضع بسبب مخاطر الحساسية، لذا تعرفي في المقال إلى فوائد الفراولة للرضع وأضرارها وطرق متنوعة لتقديمها لهم.

فوائد الفراولة للرضع

لا يقتصر الأمر على مذاقها الحلو، لكن الفراولة من الفواكه الغنية بالفيتامينات والمعادن، على رأسها الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم، كذلك فيتامينات "ج" و"أ" و"ب6" وحمض الفوليك، ما يجعلها من الأطعمة الصحية للطفل، ونظرًا لقيمتها الغذائية العالية فإنها ترتبط بفوائد متعددة تشمل:

  1. تعزيز مناعة الطفل: الفراولة من المصادر الغنية بفيتامين "ج" ومضادات الأكسدة، وجميعها تعزز مناعة الطفل وتقيه من الالتهابات ونزلات البرد والأنفلونزا.
  2. تطور خلايا الطفل الدماغية: تحتوي الفراولة على نسبة مرتفعة من حمض الفوليك، اللازم لتطور خلايا مخ الطفل، كما أنه يساعد على إنتاج خلايا الدم الحمراء في الجسم.
  3. تقوية العظام: الفراولة من الفواكه الغنية بالكالسيوم والفوسفور والفلورايد، وجميعها من العناصر المهمة لتعزيز صحة العظام والعضلات.
  4. تعزيز صحة الأوعية الدموية: بفضل محتواها من البوتاسيوم، يحافظ تناول الفراولة على صحة القلب والأوعية الدموية.
  5. وقاية الجسم من الجفاف: تحتوي 100 جرام من الفراولة على 90.25 جرامًا من الماء، ما يعني أن الأطفال يحصلون على كمية كافية من السوائل في كل مرة يأكلون فيها الفراولة، ما يقي من الجفاف والإمساك.

أضرار الفراولة للرضع

لا يجب بأي حال تقديم الفراولة للأطفال الرضع دون العام، لأنها من الأطعمة التي قد ترتبط بردود فعل تحسسية، لذا توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بتأخير تقديم الفراولة للأطفال الرضع حتي إتمام عامهم الأول، لتجنب أضرارها المحتملة التي منها:

  • مخاطر الاختناق: على الرغم من أن الفراولة طرية، فإنها زلقة وقد يبتلعها الطفل دون مضغها، ما قد يسبب مخاطر الاختناق، لذا يجب التأكد أن الطفل يمضغها أو قطعيها إلى شرائح رفيعة تحسبًا إذا ابتلعها الطفل دون مضغ.
  • ردود الفعل التحسسية: قد يكون لدى طفلك حساسية من الفراولة، وبالتالي، يجب أن تضعي في اعتبارك هذا الاحتمال قبل إدراج الفراولة في نظام طفلك الغذائي، بعض العائلات لديها تاريخ من الحساسية تجاه الفراولة، في مثل هذه الحالات، من الأفضل استشارة الطبيب قبل إعطائها لطفلك، يمكن أن تظهر علامات حساسية الفراولة عند الأطفال في صورة تورم في الوجه أو اللسان أو الحلق، وقد يظهر طفح جلدي على وجه الطفل بسبب ملامسة الفراولة، وفي حال ظهور أي من هذه الأعراض توقفي عن تقديمها لطفلك واستشيري طبيبك في العلاج المناسب وفي تقديمها له في المستقبل.

طرق تقديم الفراولة للرضع

تتميز الفراولة بأنها من الفواكه التي يمكن تقديمها للطفل بطرق متنوعة، وبالطبع أسهل طريقة تقطيعها إلى شرائح أو مكعبات صغيرة يمكن للطفل ابتلاعها وتقديمها له، كما يمكن تقديمها بالطرق التالية:

  1. مهروس الفراولة والموز: قدمي للطفل حبة أو حبتين من الفراولة المهروسة في البداية، ولا ينبغي تقديم كميات كبيرة لأنها غنية بأملاح الأوكسالات، لذا من الأفضل هرس ربع كوب من الفراولة مع ثمرة موز وتقديمها للطفل، كما يمكن هرسها مع البودينج.
  2. سموثي الفراولة: حضري لطفلك سموثي غني من الفواكه، يمكنكِ إضافة الفراولة مع الموز والكنتالوب، أو مع الأفوكادو وقليل من العسل للتحلية (يمكن تقديم العسل بأمان للأطفال بعد عامهم الأول)، أو مع الفواكه المفضلة له.
  3. مثلجات الفراولة والزبادي: من الأطعمة الغنية والمحببة للأطفال خاصةً في الصيف، اخفقي الزبادي مع الفراولة وضعيها في قوالب الآيس كريم وقدميها للطفل كوجبة خفيفة ومغذية.
  4. سلطة الفواكه: بعض الأطفال يحبون تناول الفواكه عن العصائر، لذا قطعي الفراولة والتفاح والكنتالوب والموز لقطع صغيرة يسهل على الطفل ابتلاعها، وقدميها له، واحرصي أن تكوني جانبه عند تناولها لتجنب مخاطر الاختناق.

ختامًا، احرصي عزيزتي عند تقديم الفراولة للرضع اتباع قاعدة الأيام الثللاثة، وهي أن تقدمي لهم في البداية حبة إلى حبتين فراولة ثلاثة أيام متتالية ولا تقدمي معها أطعمة جديدة، حتى تتأكدي في حال ظهور ردود فعل تحسسية أن السبب وراءها هو الفراولة.

يحتاج الأطفال خلال أول عامين من عمرهم إلى الاهتمام بتغذيتهم ومعرفة طرق التعامل مع المشكلات الصحية التي تواجههم، اكتشفي كيف يمكنكِ ذلك من خلال زيارة قسم تغذية وصحة الرضع.

عودة إلى رضع

سارة أحمد السعدني السعدني

بقلم/

سارة أحمد السعدني السعدني

كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

موضوعات أخرى
J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon