5 أسباب تؤدي لاختناق الرضيع

الرضع هم الأكثر إصابة بالاختناق. فمازال الرضيع لا يستطيع المضغ ولم تقوَ عضلات البلع لديه. كما أن جهازيه العصبي والحركي، مازالا في طور النمو، لم ينضجا بعد، ومن أصعب المواقف التي قد تمر بها أي أم رؤية طفلها الرضيع يختنق، خاصة إذا لم يكن لديها القدرة على التعامل مع حالة كهذه. ونقدم لك في هذا المقال، أسباب اختناق الرضيع المختلفة وكيف يمكن التعامل معها.

أسباب اختناق الرضيع

هناك أسباب عديدة لاختناق الرضع، بعضها بسيط وسهل علاجه والتعامل معه في البيت. وبعضها خطير ويحتاج منك إلى التدخل الفوري وتقديم الإسعافات الأولية حتى الوصول لأقرب طوارئ.

  1. اختناق الرضع في أثناء الرضاعة.
  2. اختناق الرضع في أثناء القيء.
  3. اختناق الرضع نتيجة البلغم الكثيف.
  4. اختناق الرضع بالطعام، وهو الأكثر شيوعًا.
  5. اختناق الرضع ببعض الأشياء في المنزل، مثل البلي والعملات المعدنية الصغيرة، وغيرهما من الأشياء.

ومن علامات الاختناق الخطيرة: 

  1. التوقف فجأة عن التنفس والكلام.
  2. فقدان الوعي.
  3. تحول لون الشفتين وباقي الجلد إلى اللون الأزرق.

اختناق الرضيع بالقيء

القيء هو خروج سائل المعدة إلى الفم عن طريق المريء. والقصبة الهوائية -مجرى الهواء- تقع أمام المريء. لذلك قد يحدث أن يتسرب بعض سائل المعدة في أثناء القيء إلى مجرى الهواء.

ومن الجيد أن دخول سائل المعدة إلى القصبة الهوائية، يسبب الكحة كفعل منعكس بشكل فسيولوجي تمامًا. وحدوث الكحة، يساعد في طرد سائل المعدة خارج القصبة الهوائية ويمنع الاختناق. لذلك كل ما عليك فعله إذا رأيت رضيعك يتقيأ، أن تبقيه قاعدًا أو قائمًا واتركيه يكح حتى يهدأ ويعود إلى طبيعته.

أسباب اختناق الطفل الرضيع أثناء النوم

سبق وذكرنا، أن الرضيع لا يستطيع البلع بشكل جيد مثل الكبير. وفي أثناء النوم، يحدث كثيرًا أن يتجمع اللعاب في الفم وبسبب ارتخاء عضلات الحلق والمريء، يتسرب جزء من اللعاب إلى الحنجرة والقصبة الهوائية. ما ينتج عنه الشعور بالاختناق، وكفعل منعكس يسعل الرضيع فجأة خلال نومه.

ما سبق ذكره، أمر هين ويمكنك تداركه بسهولة، لأن الكحة ستساعد رضيعك في التخلص من اللعاب الزائد وينتهي الأمر ويعود رضيعك لنومه الطبيعي.

لكن في أحيان قليلة، يكون حجم اللوزتين كبيرًا، وهو ما يسبب الاختناق في أثناء النوم. استشيري طبيب الأطفال، إذا كان الاختناق يحدث بشكل متكرر.

نادرًا ما يحدث بلع للسان في أثناء النوم. اهتمي بعلامات الاختناق الخطيرة حتى تستطيعي التصرف السليم في الوقت السليم.

اختناق الرضيع بالحليب  

يحدث هذا عندما يكون إفرازك من الحليب كثيفًا، ولا يستطيع رضيعك بلع هذه الكميات من حليبك مرة واحدة، فيتراكم في فمه ومع ضعف قدرته على البلع، قد يتسرب بعض الحليب إلى حنجرته ويسبب اختناقًا جزئيًا.

وعادة ما يكون اختناق الرضيع بالحليب الزائد، أمرًا بسيطًا، لأنه برد الفعل المنعكس سوف يكح.

وأحيانًا يحدث أن يتسبب ثديك في اختناق الرضيع، بسبب حجب فتحتي أنف رضيعك ومنع التنفس، فانتبهي لوضع فم رضيعك حول الحلمة بشكل جيد وتأكدي أن أنفه بعيدة عن ثديك.

علاج الشرقة عند الأطفال حديثي الولادة  

يتعرض الرضع وحديثو الولادة كثيرًا للاختناق الجزئي أو الشرقة للأسباب التي ذكرناها سابقًا. لذا نقدم لك بعض النصائح لتجنبها وعلاجها:

  • اجعلي جسم رضيعك دائمًا خلال الرضاعة في زاوية 45 درجة. بحيث يكون رأسه مرفوعًا عن جسمه وليس مستلقيًا تمامًا. ويمكنك وضع مخدة خفيفة تحت رأسه.
  • حافظي على أن يكون فم رضيعك مطبق على الحلمة بشكل جيد و فتحتا أنفه مكشوفة لك.
  • لا تضعي رضيعك في سريره بعد الرضاعة مباشرة. وانتظري نصف ساعة وهو جالس أو مرفوع القامة، حتى لا يتقيأ. وتتأكدي من تكريعه. 
  • إذا كان رضيعك يتعرض للشرقة كثيرًا في أثناء النوم بسبب اللعاب الكثيف. فمن الأفضل أن ينام على أحد جانبيه أو على بطنه.  

في هذا الفيديو  مها حمدي تخبرك ببعض الإسعافات الأولية في حالة الاختناق

أخيرًا، اختناق الرضع أمر شائع وخاصة في أثناء الرضاعة وخلال السنة الأولى من العمر بشكل عام. وتتنوع أسباب اختناق الرضيع، فمنها البسيط الذي يمكن علاجه في المنزل ومنها ما يُعد حالة طوارئ ويحتاج إلى العناية السريعة. فتعلمي الفرق بينهما، وحافظي على سلامة رضيعك.

المصادر:
choking prevention
choking while breastfeeding
choking baby

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
4 أماكن لا تزيلي الشعر منها بالنتف
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon