الإرهاق المستمر.. 10 أمراض تسبب ذلك

أسباب الإرهاق المستمر

يعاني واحد من كل خمسة أفراد من الإرهاق المستمر، والنساء أكثر عرضة للشعور بالإرهاق عن الرجال، وفقًا للكلية الملكية للأطباء النفسيين البريطانية. وتختلف أسباب الشعور بالإرهاق، سواء كان بسبب مرض أو بسبب الإفراط في المجهود، وعن أسباب الإرهاق المستمر ومتلازمة التعب المزمن وطرق العلاج سيكون هذا الموضوع.

أسباب الإرهاق المستمر المرضي

يمكن أن يرتبط الشعور بالإنهاك والإرهاق المستمر بالإصابة بأحد الأمراض الآتية:

  1. مرض السيلياك (حساسية القمح): وهو رد فعل غير طبيعي يظهره الجهاز المناعي للجسم تجاه مادة الجلوتين الموجودة في المخبوزات بأنواعها، مثل الخبز والكيك. ويكون الشعور بالإنهاك مصحوبًا بالإسهال والأنيميا وفقدان الوزن، ويجب إجراء فحص للدم للتأكد من الإصابة بحساسية القمح.
     
  2. الأنيميا: وهي نقص في مستويات الهيموجلوبين (مادة بروتينية داخل خلايا الدم الحمراء غنية بالحديد، ومسؤولة عن نقل الأكسجين إلى سائر أعضاء الجسم) في الدم، وعادة ما تكون النساء ذوات فترات الحيض الطويلة والحوامل هن الأكثر عرضة للإصابة بالأنيميا.
  3. متلازمة الإنهاك المزمن (CFS): وهي الشعور بالإنهاك الشديد لمدة لا تقل عن ستة أشهر، وعادة ما يظهر مع الإرهاق أعراض أخرى، مثل التهاب الحلق وآلام العضلات أو آلام المفاصل والصداع، وسنتحدث عنها في الفقرة القادمة بشيء من التفصيل.

  4. انقطاع النفس النومي: تُشير هذه الحالة المرضية إلى انقطاع النفس كليًّا، أو عدم أخذ كمية كافية من الأكسجين خلال النوم، ما يؤدي إلى حدوث "الشخير" وانخفاض نسبة الأكسجين في الدم، الأمر الذي يتسبب في تقطع النوم وعدم التمتع بقسط كافٍ من النوم والشعور بالإرهاق في اليوم التالي. وعادة ما يعاني البدناء والرجال في منتصف العمر من هذا الأمر، ويزيد التدخين من هذه الحالة.

  5. قصور الغدة الدرقية: وهي حالة مرضية تُشير إلى انخفاض هرمون الغدة الدرقية (الثيروكسين) في الجسم، وعادة ما يكون الشعور بالإنهاك مصحوبًا بزيادة في الوزن وآلام العضلات، وتزيد معدلات إصابة النساء بهذا الأمر مع تقدم أعمارهن.

  6. داء السكري (مرض السكر): وهي حالة مرضية مزمنة نتيجة ارتفاع نسبة السكر في الدم، ويكون الشعور بالإنهاك مصحوبًا بالعطش الشديد، وتكرار الذهاب إلى المرحاض، وفقدان الوزن بنسبة كبيرة.

  7. الحمى الغدية: وهي عدوى فيروسية تسبب الإصابة بالإنهاك، وتكون مصحوبة بارتفاع درجة الحرارة والتهاب الحلق وتورم الغدة، وعادة ما تصيب المراهقين والشباب.

  8. الاكتئاب: عند الإصابة بالاكتئاب يكون هناك شعور بفتور الطاقة والإنهاك الشديد، كما يسبب الاكتئاب قلة النوم والراحة، ما يؤدي إلى الشعور بالإرهاق في اليوم التالي.

  9. متلازمة تململ الساقين: وهي الشعور بعدم الراحة في الساقين ما يؤدي إلى الحرمان من النوم والشعور بإنهاك شديد في اليوم التالي، بسبب تحريك الساقين للتغلب على الشعور بالألم الشديد فيهما.

  10. القلق: يعد الشعور بالقلق أمرًا طبيعيًّا، ولكن إذا أصبح شعورًا دائمًا لا يمكن التحكم فيه، فسيؤثر على الحياة اليومية ويؤدي إلى الشعور بالإرهاق الدائم.

متلازمة التعب المزمن

هي اضطراب وتعب شديد لا يختفي مع الراحة، ولتشخيصها يجب أن تستمر لمدة 6 أشهر مع الراحة، ولا يتم تحديد أسبابها مع إجراء الكشف والفحص الطبي. وكذلك فهي تؤثر على أي شخص بالتعب الشديد، ولكن النساء أكثر عرضة للإصابة بها خاصة بعد سن الأربعين. أما عن أسبابها فليست معلومة كلها حتى الآن، ومن أهمها:

أسباب متلازمة التعب المزمن

  • العدوى الفيروسية.
  • الضغط العصبي.
  • الاختلالات الهرمونية.
  • العامل الوراثي.
  • مزيج من عدة عوامل.

ونظرًا لعدم وجود سبب أو لتشابه الأعراض مع بعض الأمراض الأخرى يصعب تشخيصها في البداية، ولا توجد فحوصات لتشخيصها، ولكن فقط يتم استبعاد الأسباب الطبية الأخرى التي ترتبط بالأعراض الظاهرة.

أعراض متلازمة التعب المزمن

وتتمثل أهم أعراض متلازمة التعب المزمن في:

  • الأرق واضطرابات النوم الأخرى.
  • انخفاض التركيز.
  • الدوار عند تغيير أي وضع.
  • ألم عضلي.
  • صداع.
  • آلام المفاصل دون احمرار أو تورم.
  • التهاب حلق متكرر.

علاج متلازمة التعب المزمن

لا يوجد علاج محدد لها، ولكن يحتاج المصاب بها إلى وضع خطة علاجية تناسب الحالة مع الطبيب تشمل:

  • إجراء بعض التغيرات على نمط الحياة يساعد في تقليل الأعراض.
  • تقليل تناول الكافيين -خاصة قبل النوم- للتخلص من الأرق.
  • تجنب نوم القيلولة للنوم جيدًا في الليل.
  • وضع روتين للنوم.
  • الامتناع عن التدخين.
  • الاندماج مع مجموعات دعم لنفس الحالة.

هذا ومن الجدير بالذكر أن هناك بعض الأشخاص يصابون بها، ويتحسنون من تلقاء أنفسهم.

ولأنه يمكن أن تكون هذه المتلازمة أحد أعراض الاكتئاب، يمكن أن يستدعي الأمر تناول بعض مضادات الاكتئاب تحت إشراف الطبيب.

علاج حالة الإرهاق المستمر

إذا كان سبب حالة الإرهاق المستمر أحد الأمراض السابقة، فسيكون علاج المرض هو طريقة التخلص من الإرهاق، والأمر نفسه مع متلازمة التعب المزمن.

أما إذا لم تتوصلي لأسباب حالة الإرهاق المستمر، فجربي النصائح التالية:

علاج الإرهاق والتعب الجسدي

إذا كنتِ مصابة بحالة إرهاق مستمر دون أسباب واضحة، فاتبعي هذه النصائح لاستعادة طاقتكِ بشكل سريع:

  1. تناول وجبة الإفطار: فمن يواظبون على تناول وجبة الإفطار يشعرون بتعب أقل، فعدم تناولها يؤدي إلى انخفاض الطاقة.
  2. شرب الماء: الجفاف يُُشعر الجسم بالتعب والإرهاق، لذا يجب شرب كمية كافية من الماء للشعور بالرطوبة.
  3. تناول المكسرات: تناول حفنة من اللوز أو الفول السوداني يقدم للجسم نسبة عالية من المغنيسيوم وحمض الفوليك، وهي عناصر ضرورية لإنتاج الطاقة والخلايا، ونقصها يسبب الشعور بالتعب.
  4. الحركة: التمرين يزيد من الطاقة، كلما تحركت يزداد الدم المحمل بالأكسجين في الجسم إلى القلب والعضلات والعقل. تمرني حتى لو 10 دقائق كل يوم خاصة عند الشعور بالخمول للحفاظ على طاقتكِ، حتى لو كان المشي في أثناء التحدث في الهاتف.
  5. التعرض للشمس: المشي لبضع دقائق في يوم دافئ يحسن الحالة المزاجية والثقة بالنفس، وإذا لم تتمكني من الخروج في الشمس يوميًّا يجب على الأقل فتح النوافذ.
  6. تناول وجبة خفيفة: عندما ينخفض مستوى السكر في الدم ستشعرين بالتعب، وقتها تناولي وجبة خفيفة تمنحكِ الطاقة، ويفضل أن تجمع بين البروتين والكربوهيدرات، مثل شرائح توست بني بزبدة الفول السوداني.
  7. شم القرفة: شم أعواد القرفة أو النعناع، يعطي شعورًا جيدًا باليقظة ويقلل التعب.
  8. ممارسة اليوجا: التنفس العميق والتأمل يقضي على التعب، ويقلل من هرمونات التوتر في الجسم.
  9. الجلوس مع الأشخاص المتفائلين الإيجابيين: فالأمر معدٍ، والأشخاص السلبيون سيستنزفون طاقتكِ، بينما الإيجابيون سيعطونكِ دفعة للأمام.

دائمًا ما يكون تحديد السبب أولى خطوات العلاج، فلا تترددي في الذهاب إلى الطبيب لمعرفة أسباب الإرهاق المستمر، للحصول على العلاج المناسب لاستعادة نشاطك وحيويتك من جديد.

ولمعرفة المزيد من المقالات عن الصحة اضغطي على هذا الرابط.

المصادر:
Ways to Boost Your Energy
Chronic Fatigue Syndrome

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon