هل توجد أضرار للكورتيزون على الدورة الشهرية؟

أضرار الكورتيزون على الدورة الشهرية

يُفرز هرمون الكورتيزول بمعدل طبيعي في الظروف العادية من قشرة الغدة الكظرية في الإنسان، وهو مسؤول عن تنظيم وظائف عديدة بالجسم، ويحاكي تأثيره أدوية الكورتيزون، واسمها العلمي "الكورتيكوستيرويدات" أو "الستيرويدات"، وتشمل أنواعًا متعددة من الأدوية، كـ"البريدنيزون" و"البريدنيزولون" وغيرهما، وقد تُستخدم بشكل موضعي على هيئة كريم أو بخاخ، فتقل فرص ظهور أعراضها الجانبية، لعدم وصولها للدم أو وصولها بكميات ضئيلة، وقد تكون على هيئة حبوب أو حقن تسري في الجسم كله، فتؤثر في جميع أعضائه، ووقتها قد تظهر أضرارها. تستخدم هذه الأدوية لأغراض علاجية، إما لتعويض النقص في الكورتيزول نتيجة لبعض الأمراض التي تقلل إنتاجه الطبيعي في الجسم، أو لعلاج الالتهابات أو مشكلات المناعة وغيرهما، ويعتمد ظهور آثارها الجانبية على جرعتها ومدة تناولها. في هذا المقال نخبركِ بأضرار الكورتيزون على الدورة الشهرية، وبعض الأدوية الأخرى التي تؤثر فيها أيضًا، فواصلي القراءة.

أضرار الكورتيزون على الدورة الشهرية

يستخدم الكورتيزون -كما قلنا سابقًا- لعلاج الأمراض الالتهابية والمناعية وبعض السرطانات، وعند استخدامه بجرعات كبيرة لمدة طويلة أو دون استشارة الطبيب أو بشكل غير واعٍ، قد تظهر أعراضه الجانبية، ومنها تأثيره في الدورة الشهرية. بعض الدراسات الطبية أوضحت أن أدوية الكورتيزون، كـ"البريدنيزون" تتداخل مع دورة طمث المرأة، ما يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية، بالإضافة إلى أعراض أخرى مثل:

  1. النزف الغزير في أثناء الدورة.
  2. تقلصات البطن.
  3. الانتفاخات.
  4. آلام المعدة.
  5. التغيرات المزاجية الحادة والاكتئاب والقلق.
  6. زيادة الشهية قبل الدورة وبعدها.
  7. شدة أعراض متلازمة ما قبل الطمث.

كذلك لأن أدوية الكورتيزون تحاكي الهرمون الطبيعي المُفرز من الجسم، الذي من مهامه تنظيم الهرمونات، فقد تتداخل هذه الأدوية مع فعل الهرمونات، وتتسبب في اختلال توازنها، لكن الخبر الجيد أنه بعد وقف الكورتيزون تعود الدورة لسابق عهدها بعد زوال مفعوله.

إضافة إلى ذلك، أثبتت تجربة أجربت على بعض إناث حيوانات التجارب التي حُقنت بجرعات كبيرة من الهرمون المنشط لقشرة الكظر، الذي تفرزه الغدة النخامية لتحفيز قشرة الغدة الكظرية على إنتاج الكورتيزون، وكذلك جرعات من الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون، أنها أثرت في إفراز الهرمون المنبه للحويصلة (FSH) والهرمون الملوتن (LH)، وزادت من إفرازهما، وهما الهرمونان الرئيسيان المسؤولان عن وظائف الجهاز التناسلي كتنظيم التبويض والحمل. لذا فقد تؤثر أيضًا عليهما لدى البشر، ما يؤدي للاضطرابات الهرمونية التي تخل بالدورة الشهرية.

لكن هل يؤثر الكورتيزون فقط على الدورة أم أن هناك أدوية أخرى تؤثر فيها؟ تعرفي إلى الإجابة في السطور التالية.

الأدوية التي تؤثر على الدورة الشهرية

هناك عدة عوامل تؤثر في الدورة الشهرية منها الوزن والحالة النفسية والضغط العصبي والنظام الغذائي والنشاط البدني، وكذلك الأدوية ومنها:

  • الأسبرين: وهو دواء شائع كمسكن ومضاد للالتهاب، لكن له خواص مميعة للدم، لذا فإنه يزيد من تدفقه في أثناء الدورة الشهرية ويزيد غزارته.
  • الإيبوبروفين والنابروكسين: هما مسكنان ومضادان للالتهاب أيضًا، لكن على عكس الأسبرين، يؤثران في الدورة الشهرية بتقليلها، لأنهما يزيدان تخثر الدم.
  • مضادات الاكتئاب: تسبب عدم انتظام الدورة الشهرية والتقلصات والدم الغزير، خاصة في أول ثلاثة أشهر من العلاج.
  • الأدوية الهرمونية: كالعلاج البديلي بالهرمونات، مثل: الإستروجين والبروجستيرون وأدوية منع الحمل الهرمونية، وكلها تؤثر في الدورة الشهرية، وتجعلها أخف وأقصر في الوقت.
  • الوارفارين: مضاد للتجلط، وبالطبع يزيد من سيولة الدم، فيحدث نزفًا غزيرًا خلال الدورة الشهرية.
  • أدوية الغدة الدرقية: كـ"الليفوثيروكسين" الذي قد يسبب عدم انتظام الدورة.
  • أدوية الصرع: التي تسبب عدم انتظام الدورة، أو تغيرات في مدتها.
  • مضادات الذهان: بتأثيرها على هرمون "البرولاكتين" المؤثر في الدورة.
  • أدوية العلاج الكيماوي للسرطان: المبايض أعضاء حساسة جدًّا للعلاج الكيميائي، وقد يؤدي تعرضها له لتقليل عددها، ووقف نموها، ما يؤدي لتغيرات في الدورة أو توقفها.

ختامًا عزيزتي، بعد أن تعرفتِ إلى أضرار الكورتيزون على الدورة الشهرية، يجب أن تعلمي أن هرمون الكورتيزول عند أخذ بدائله من مصدر خارجي كأدوية الكورتيزون، فإن قشرة الغدة الكظرية تقلل من إنتاجه، لذا لا يجب وقف الكورتيزون أبدًا إلا باستشارة الطبيب ليوقفه تدريجيًّا، وحتى عودة الغدة الكظرية لإنتاجه، وعند حدوث مشكلات منه قد يغير الطبيب جرعته أو طريقة تناوله، أو يعطيكِ دواء آخر لعلاج حالتكِ.

تعرفي إلى أبرز أسباب المشكلات الصحية التي يمكن أن تواجهكِ، وأعراضها وطرق علاجها في قسم الصحة على موقع "سوبرماما".

المصادر:
Role of corticosteroids in female reproduction
Could My Meds Affect My Period?
6 medications that could be affecting your period
Corticosteroids Drugs: Systemic, Oral, Injections, and Types
Prednisone and Menstrual cycle
Medication That May Affect Your Menstrual Cycle

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon