ما أسباب ارتفاع هرمون الحمل بعد الإجهاض؟

ارتفاع هرمون الحمل بعد الاجهاض

الإجهاض تجربة قاسية لكل امرأة تعرضت لها، لكنه ليس نهاية المطاف، إذ إن نسبة حدوثه في أي حمل 20%، وليس معنى أنكِ تعرضتِ له مرة، أنكِ ستمرين به مرة أخرى، بل أكثر من 90% من النساء اللاتي عانين الإجهاض، حصلن على حمل صحي بعده دون مشكلات. قد تلاحظين أحيانًا أن أختبار الحمل المنزلي يظل موجبًا بعد الإجهاض، تعرفي معنا في هذا المقال إلى أسباب ارتفاع هرمون الحمل بعد الإجهاض.

ما أسباب ارتفاع هرمون الحمل بعد الإجهاض؟

هرمون الحمل (HCG) أحد الهرمونات التي ترتفع خلال الحمل بصورة كبيرة، ويظهر في البول، وهو الذي نبحث عن وجوده باستخدام اختبار الحمل المنزلي. يفرز هذا الهرمون من المشيمة، ويساعد في الحفاظ على بطانة الرحم سليمة دون تهتك، حتى تنمو البويضة المخصبة بها، وتصبح جنينًا كاملًا.

يظل هرمون الحمل مرتفعًا لفترة بعد انتهاء الحمل، لأن الجسم يحتاج إلى بعض الوقت ليعيد ترتيب مستوى الهرمونات مرة أخرى، والفترة التي يظل فيها مرتفعًا تعتمد على الوقت الذي انتهي فيه الحمل، إذ إن مستوى الهرمون يتضاعف تقريبًا كل يومين أو ثلاثة أيام خلال الستة أسابيع الأولى، ويصل إلى أعلى درجاته عند نهاية الثلث الأول من الحمل، ثم يقل تدريجيًّا بعد ذلك ما يعني أنه:

  • إذا انتهى الحمل في الأيام أو الأسابيع الأولى، لن يستغرق وقتًا طويلًا حتى يصل مستوى هرمون الحمل إلى صفر.
  • أما إذا انتهى في نهاية الثلث الأول، فقد يظل فترة طويلة تصل إلى أسبوعين أو أكثر حتى يعود إلى الصفر مرة أخرى.

هناك أيضًا أسباب أخرى قد تكون وراء ارتفاع هرمون الحمل بعد الإجهاض:

  1. الحمل: قد يحدث حمل بعد الإجهاض بوقت قصير، ويكون المسؤول عن هذا الارتفاع.
  2. الحمل خارج الرحم: يتسبب كذلك في ارتفاع مستوى هرمون الحمل.
  3. العلاج الهرموني: إذا كانت لديكِ مشكلة في الخصوبة، وتتناولين دواءً هرمونيًّا، كالحقن التي تحتوي على هرمون الحمل، فيعطي اختبار الحمل نتائج إيجابية كاذبة.

متى يمكن التخطيط للحمل بعد الإجهاض؟

قد ينصح العوام بالانتظار ستة أشهر بعد الإجهاض قبل محاولة الحمل مرة أخرى، لكن هذا الكلام ليس دقيقًا، ولا توجد عليه أية أدلة علمية، إذ إنكِ قد تستعيدين قدرتك على التبويض مرة أخرى بعد أسبوعين، إذا انتهى الحمل قبل الثلث الثاني، أما إذا انتهى بعد ذلك، فقد تحتاجين إلى مدة أطول، ويعتمد الأمر كذلك على أمور عدة أخرى، إليكِ تفصيل ذلك:

  • إذا انتهى الحمل من تلقاء نفسه دون الحاجة إلى عمليات كحت أو تنظيف، فقد يطلب منكِ الطبيب الانتظار أسبوعين قبل استئناف العلاقة الحميمة مرة أخرى، تجنبًا لحدوث التهابات أو عدوى للرحم.
  • إذا اضطررتِ إلى إجراءعملية كحت أو تنظيف، فسيطلب منكِ الطبيب الانتظار إلى الانتهاء من فترة النزيف المهبلي تمامًا.
  • في كل الحالات، سيطلب منكِ طبيبك الانتظار إلى أن تستعيدي صحتك وعافيتك مرة أخرى بعد الإجهاض، وأن تنتظري حتى تكوني مستعدة نفسيًّا أنتِ وزوجك لاستئناف تجربة الحمل مرة أخرى، وننصحكِ خلال هذه الفترة بأن تلتزمي بحمية غذائية صحية، وتحصلي على قسط كافٍ من الراحة والنوم، وتمارسي الرياضة بانتظام.

ختامًا عزيزتي، بعد تعرفكِ إلى أسباب ارتفاع هرمون الحمل بعد الإجهاض، والوقت المناسب للتخطيط للحمل بعده، احرصي على التعبير عن مشاعر الحزن والفقد التي مررت بها خلال هذه التجربة، فهذه المشاعر طبيعية تمامًا، لذا لا تكتميها داخلك، وننصحكِ إذا كنتِ تشعرين بالذنب أو بحزن لا يقل بمرور الوقت، باستشارة متخصص نفسي، حتى يساعدك على تجاوز هذه الفترة.

دائمًا ما تتحيّر النساء لدى حساب الدورة الشهرية وأوقات التبويض، "سوبرماما" ترشدك إلى معرفة طرق حساب التبويض المختلفة وكل ما ترغبين في معرفته من خلال أداة حساب الحمل والتبويض.

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon