ما مدى إمكانية الحمل في سن الخمسين؟

إمكانية الحمل في سن الخمسين

الأمومة أحد الأحلام الكبرى لكل النساء، كل امرأة تظل متمسكة بحلم الأمومة مهما تقدمت في العمر، ومهما كانت العوائق في طريق تحقيق حلمها، وبتقدم التكنولوجيا الطبية وتطور وسائل العلاج لم يصبح الأمر مستحيلًا كالسابق، في الماضي كان سماعنا عن امرأة حملت في الأربعين من العمر أمرًا غريبًا، أما الآن فأصبح الحمل في الأربعينات أمرًا شائعًا، بل بدأنا نسمع عن حمل بعض النساء في الخمسين من العمر، خاصةً بين المشاهير، إذا كنتِ تتساءلين عزيزتي القارئة عن إمكانية الحمل في سن الخمسين فهذا المقال من أجلك، سنجيبك فيه عن كل تساؤلاتك.

إمكانية الحمل في سن الخمسين

من المؤكد أن خصوبة المرأة في سن الخمسين أقل بكثير من خصوبتها في سن العشرين والثلاثين، وذلك لأن عدد البويضات يقل بشكل كبير، فبينما يكون عدد البويضات عند البلوغ نحو 500 ألف بويضة، قد يصل في سن الخمسين إلى 1000 بويضة فقط، كما أن البويضات تكون أصغر في الحجم ويكون من الصعب أن تتخصب إلى جنين، وحتى في حالة تخصيب البويضة يكون احتمال الإجهاض أو أن يُولد الجنين بتشوهات كبيرًا، لكن هناك احتمالية 1% بحدوث حمل طبيعي في عمر الخمسين، ولذلك عزيزتي القارئة إذا كنتِ في الخمسين من العمر فاعرفي أن حملك قد يكون أمرًا صعبًا ولكنه ليس مستحيلًا، هناك أيضًا وسائل قد يساعدك بها طبيبك لحدوث الحمل في هذا العمر، فقد تحتاجين إلى أدوية ترفع من خصوبتك، قد تساهم هذه الأدوية في رفع كفاءة البويضات وحدوث الحمل، كذلك قد يساعد التلقيح الصناعي على هذا الأمر إذا رأى طبيبك أنه مناسب.

مخاطر الحمل في سن الخمسين

على الرغم من أن الحمل مرهق لكل النساء، فالحمل في عمر متقدم قد يجعل الأمور أكثر صعوبة، إليكِ أشهر مخاطر الحمل في الخمسين:

  • آلام الجسم: آلام الرجلين وتورمهما، وآلام الجسم بشكل عام، والإرهاق يكون شائعًا جدًا في الحمل في هذا العمر.
  • ارتفاع ضغط الدم: ارتفاع ضغط الحمل في الدم شائع بين الحوامل أكبر من الأربعين، وكذلك بعض مشكلات القلب.
  • مشكلات المشيمة:المشيمة المنزاحة شائعة جدًا عند الحمل في عمر متقدم، وهي حالة تكون فيها المشيمة أسفل الرحم، وتسبب انسداد عنق الرحم، قد تسبب هذه المشكلة نزيفًا مهبليًا، أو ولادة مبكرة.
  • الولادة القيصرية: غالبًا الحوامل في عمر متقدم يكُنّ أكثر عرضة للولادة القيصرية ومضاعفتها.
  • سرطان الثدي: التعرض للعلاج الهرموني لفترات طويلة لتحفيز الإخصاب قد يسبب سرطان الثدي.

اقرئي أيضًا: 5 علامات تكشف لك سرطان الثدي مبكرًا

نصائح عند الحمل في سن الخمسين

حدوث الحمل في عمر الخمسين ليس أمرًا مستحيلًا، لكنه ليس أمرًا يسيرًا كذلك، ولذلك عليكِ أن تكوني حريصة على حملك وعلى صحتك خلال الحمل، إليكِ بعض النصائح:

  1. تناولي طعامًا متوازنًا: تناول الطعام الذي يحتوي على كل العناصر الغذائية، من خضراوات وفواكه وبروتينات ومنتجات ألبان، مهم جدًا للحفاظ على صحتك وصحة جنينك.
  2. مارسي الرياضة: إذا كنتِ تمارسين الرياضة من قبل الحمل فاستمري بعد استشارة الطبيب، أما إذا لم تمارسي الرياضة قبل الحمل، فيمكنكِ المشي يوميًا لمدة عشر دقائق في البداية، أو استشارة متخصص في هذا الأمر.
  3. تابعي مع طبيبك خطوة بخطوة: لا تتجاهلي أبدًا موعد أي فحص دوري يطلبه طبيبك، كذلك لا تتجاهلي أي فحوصات أو تحاليل يطلبها منك.
  4. التزمي بالمكملات الغذائية: التزمي بأي مكملات غذائية يطلبها طبيبك، وكذلك أي دواء يصفه لكِ.

اقرئي أيضًا: لماذا المتابعة الطبية ضرورة أثناء الحمل؟

تعرفتِ عزيزتي القارئة في هذا المقال إلى إمكانية الحمل في سن الخمسين من عدمه، أحد الأمور التي تساعد كثيرًا على الحمل في هذا العمر هي البويضات المجمدة، إذا كنتِ أجريتِ عملية لتجميد البويضات وأنتِ في عمر أصغر يمكنكِ استخدامها، تمنياتي بحمل صحي وجنين معافى.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
    المصادر:
    Getting Pregnant in Your 50s – Chances, Benefits, and Complications
    How It's Possible To Get Pregnant At 50
    Having a Baby at 50: Is 50 the New 40?

    عودة إلى الحمل

    فاطمة رمضان

    بقلم/

    فاطمة رمضان

    صيدلانية وأم، شغفي في الحياة توعية الأمهات ودعمهن، والكتابة سبيلي إلى ذلك.

    موضوعات أخرى
    ا
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon