إرتباط التفاؤل في منتصف العمر بالكوليسترول الجيد

صحة

محتويات

    • وجد الباحثون مستويات أفضل من "الكولسترول الجيد" وعلامات أخرى مرتبطة بصحة القلب، عند الخاضعين للدراسة ممن هم فى منتصف العمر ومقبلين على الحياة.
    • وفقا للنتائج، الأشخاص ذوى أعلى درجات التفاؤل كانت البروتينات الدهنية عالية الكثافة أكثر (HDL)، والكولسترول بالمعدلات المرغوب فيهت للحماية من أمراض القلب. وجد لديهم أيضاً مستويات أقل من الدهون الثلاثية، والجزيئات الدهنية المشاركة في تصلب الشرايين.
    • لم يكن هناك أي صلة بين التفاؤل ومستويات الكولسترول الكُلى، أو البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة (LDL)، أو "الكوليسترول الضار".

       اقرأي أيضا : عصائر طبيعية للقضاء على اﻷمراض و  تناول تفاحة يوميًا يقلل اﻹصابة بالجلطات و أمراض القلب
    موضوعات أخرى