أعراض الحمل بعد التبويض مباشرة

أعراض الحمل بعد التبويض

من المعروف أن تأخر نزول الحيض هو  أشهر علامات الحمل، ولكن في كثير من الأحيان لا تستطيع المرأة الانتظار لحين قدوم موعد الحيض لتتأكد إذا ما كانت حاملًا أم لا، وتترقب الأعراض والعلامات المختلفة التي تطرأ عليها، وتتساءل إذا ما كانت دليلًا على الحمل أم لا. لذا نقدم لكِ في هذا المقال أعراض الحمل بعد التبويض وقبل قدوم موعد الدورة الشهرية، التي قد تنبئكِ بحدوث الحمل.

اقرئي أيضًا: أعراض الحمل الكاذب

أعراض الحمل بعد التبويض

تختلف الأعراض المبكرة للحمل من امرأة إلى أخرى، وتتشابه كثيرًا مع أعراض ما قبل الحيض الروتينية، ولكن هناك بعض العلامات والتغيرات الجسدية التي تظهر بعد تلقيح البويضة وحدوث الحمل، مثل:

  • نزول قطرات من الدم: قد تلاحظين وجود بقع دم حمراء أو بينة اللون في ملابسكِ الداخلية بعد فترة التبويض، وهي علامة انغراس البويضة الملقحة في جدار الرحم.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم: ترتفع درجة حرارة الجسم قليلًا خلال فترة التبويض وهذا أمر طبيعي، وتظل مرتفعة مع حدوث الحمل في أسابيعه الأولى.
  • الشعور بالتعب والإجهاد: يزداد الشعور بالتعب والإجهاد، وكذلك الرغبة في النوم خلال الفترة الأولى من الحمل، نتيجة لارتفاع هرمون البروجستيرون (المسؤول عن الحمل) في الجسم.
  • زيادة خفقان القلب: قد تعاني الحامل في الأسابيع الأولى من الحمل من انخفاض ضغط الدم وزيادة معدل ضربات القلب نتيجة للتغيرات الهرمونية وهو أمر طبيعي، ولكن إذا كانت الأم تعاني من أي مشكلة في القلب عليها مراجعة الطبيب.
  • احتقان الثدي: يعاني كثير من الحوامل من احتقان الثدي وتورمه في الفترة الأولى من الحمل نتيجة للتغيرات الهرمونية، وهذا العرض يتشابه كثيرًا مع ذلك الذي قد تعاني منه في فترة ما قبل الدورة الشهرية ويصعب التفرقة بينهما.
  • تقلب الحالة المزاجية: تتقلب الحالة المزاجية للأم الحامل كثيرًا خلال الفترة الأولى من الحمل، بين الشعور بالعاطفية والقلق والاكتئاب والخوف والحماس، ويرجع ذلك إلى ارتفاع هرموني الإستروجين والبروجستيرون في الدم.
  • تغير الشهية: قد تُفاجأ المرأة بأنها لم تعد تطيق رائحة طعامها المفضل، أو بأنها تشتهي طعامًا لا يروق لها في الأوقات العادية.
  • الشعور بآلام في الظهر: قد تعاني الحامل من بعض آلام الظهر في الفترة الأولى من الحمل، وتستمر هذه الآلام طوال فترة الحمل نتيجة للتغيرات الهرمونية، وتزيد مع تقدم الحمل وزيادة حجم البطن.
  • زيادة الحاجة إلى التبول: قد تؤدي التغيرات الهرمونية إلى زيادة الرغبة في التبول، ويستمر هذا الأمر طوال فترة الحمل ويزداد أيضًا مع كبر حجم البطن وضغطه على المثانة.

متى تظهر علامات الحمل بعد التبويض؟

تبقى البويضة المخصبة في قناة فالوب لمدة ثلاثة أيام بعد الإخصاب، ثم تنتقل إلى الرحم لتُغرس في بطانته، وهنا قد تبدأ العلامة الأولى في الظهور، وهي نزول قطرات من الدم، ثم يُفرَز هرمون الحمل في الدم، لكنه لا يظهر في اختبار الحمل إلا بعد مرور موعد الحيض، وفي هذه الفترة يمكن ملاحظة الأعراض المبكرة للحمل.

 ويختلف الأمر من امرأة لأخرى حسب طبيعة جسمها، فبعض النساء يلاحظن الأعراض بسهولة ويظهر جميعها عليهن، وفي حالات أخرى لا يظهر إلا القليل منها ويصعب التفرقة بينها وبين أعراض ما قبل الحيض.

كيف يمكن التأكد من الحمل قبل الدورة الشهرية؟

على الرغم من وضوح أعراض الحمل فإنه لا يمكن الجزم بأنكِ حامل إذا شعرتِ بها، فهي مجرد علامات أو إشارات إلى إمكانية حدوث الحمل ولا تؤكد ذلك بالضرورة، فقد تعانين من بعض الأعراض المذكورة نتيجة لحالة صحية أخرى بخلاف الحمل، مثل الإجهاد الشديد وآلام الظهر مثلًا، وقد تكونين حاملًا بالفعل ولا تشعرين بأي من الأعراض السابقة قبل موعد الحيض. لذا فإن أفضل وسيلة للتحقق من الحمل هي التحلي بالصبر وانتظار مرور موعد الحيض، ثم إجراء اختبار الحمل المنزلي أو اختبار الدم من أجل نتائج أكثر دقة.

والآن، بعد أن تعرفتِ على أعراض الحمل بعد التبويض، تذكري أنه للتأكد من حدوث الحمل لا بد من زيارة الطبيب بأي حال من الأحوال، حتى تزيلي أي شك لديكِ في الأمر.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
المصادر:
Early pregnancy symptoms
Early Pregnancy Signs
The Early Pregnancy Symptoms

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon