ما أضرار البقدونس؟

أضرار البقدونس

عادة ما يُفضل الطهاة استخدام البقدونس لتزيين الأطباق عند تقديمها، وللحصول على نكهة قوية، إضافة إلى فوائده الغذائية، وهو يتوافر بسهولة في جميع المتاجر، ويمكن أيضًا زراعته في المنزل، في هذا المقال، اعرفي أضرار البقدونس وفوائده للجسم.

أضرار البقدونس

تناول البقدونس خلال الوجبات اليومية آمن بالنسبة لعديدين، لكن الإفراط فيه قد يتسبب في كثير من المشكلات الصحية، خاصة لمن يعانون من بعض الأمراض، لاحتوائه على بعض المركبات المحفزة لتدفق الدم، ما قد يتسبب في الإصابة بالنزيف، كما قد يؤدي أيضًا إلى ظهور الحساسية الجلدية في بعض الحالات.

ومن أشهر أضرار البقدونس لصحة الجسم:

  1. خفض سكر الدم: تناول البقدونس بكميات كبيرة يعمل على خفض مستوى السكر في الدم، سواء بشكل طبيعي أو خلال العمليات الجراحية أو بعد، لذا ينصح بالتوقف عن تناوله أسبوعين على الأقل قبل أي جراحة. 
  2. احتباس السوائل في الجسم: مع تأثيره المدر للبول، قد يتسبب تناول البقدونس في زيادة مستويات الصوديوم بالجسم، ما يؤدي إلى احتباس الماء والسوائل. 
  3. ارتفاع ضغط الدم: نتيجة اختزان الصوديوم والأملاح داخل الجسم عند الإفراط في تناول البقدونس، قد يؤدي ذلك إلى ارتفاع ضغط الدم، ما قد يؤثر سلبًا في مرضى ضغط الدم.
  4. تلف الكلى: لا ينصح لمرضى الكلى بتناول البقدونس، إذ يحتوي على بعض العناصر الكيماوية القاسية التي قد تضر بصحتها.

اقرئي أيضًا: 5 أطعمة تؤذي كليتيكِ

أضرار شرب البقدونس يوميا

رغم فوائد مغلي البقدونس الصحية، فإن الإفراط في شرب البقدونس يوميًا قد يتسبب في كثير من المخاطر الصحية.

ومن أهم أضرار شرب البقدونس يوميًا: 

  • نزف الدم: تناول البقدونس بشكل مفرط قد يؤدي إلى زيادة نزيف الدم والتقليل من عملية تجلط الدم، لذلك، فإن من يعانون من سيولة الدم لا بد من تجنبهم تناول البقدونس بشكل يومي. 
  • التداخلات الدوائية: بالنسبة لمرضى السكري، الكلى، الكبد، الضغط المرتفع أو الأنيميا، ينبغي استشارة الطبيب قبل تناول البقدونس أو شربه مغليًا، إذ قد يتداخل مع تأثير بعض العلاجات الطبية مثل عقار أماريل، ميكروناز، الإنسولين، أكتوس، أفانديا وغيرها، وربما يتطلب الأمر تغيير بعض الجرعات اليومية من تلك الأدوية لمواكبة تأثير البقدونس في الجسم. 

أضرار البقدونس المغلي للحامل

كما ذكرنا فإن تناول كميات محددة من البقدونس لا ضرر منه، لكن الكميات الكبيرة منه أو شربه مغليًا بكثرة خلال فترة الحمل أو الرضاعة أمر خطير، مع تأثيره القوي في زيادة النزيف، قد يتسبب ذلك في الإصابة بالإجهاض المبكر، إذ يعمل على تحفيز الرحم لزيادة التقلصات. 

كما تشير بعض الدراسات إلى أن تناول بعض المركبات الحيوية الموجودة فيه خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل يزيد من مخاطر الإصابة بالتشوهات الخلقية.

لا توجد دلائل علمية كافية بخصوص تأثير البقدونس في الأم المرضع، لكن لا ينصح بتناوله بكميات كبيرة أيضًا لتجنب أي أضرار على صحة الأم أو على إدرار حليب الثدي.

اقرئي أيضًا: الفرق بين البقدونس والشبت والكزبرة

قد يعتقد بعضهم أن تناول الأطعمة الصحية بأي كمية أمر مفيد لصحة الجسم، لكن على العكس فقد يتسبب الإفراط في تناول بعضها في الإضرار بالجسم. لذا، تجنبي تناول البقدونس بشكل مفرط لتتجنبي أضرار البقدونس الشائعة للجسم وخلال فترة الحمل.

اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالتغذية على "سوبرماما".

عودة إلى صحة وريجيم

سمر حمدي محمود السيد

بقلم/

سمر حمدي محمود السيد

كاتبة حرة، حاصلة على بكالريوس العلوم من جامعة عين شمس، بدأت الكتابة منذ سبع سنوات ولدي الكثير من المقالات المنشورة في عدة مواقع إلكترونية. أجد شغفي في الكتابة عن شؤون المرأة العربية وكل ما يخص أسرتها. 

موضوعات أخرى
J&J KSA
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon